الأخبار |
"سر لا يخفى على أحد".. موسكو تتهم الاستخبارات الأمريكية بتهريب المخدرات من أفغانستان  مصطفى الكاظمي: اختبار النجاح... فالبقاء!  المعلم “الملقّن” لم يعد ينفع.. مدارسنا بحاجة لمدرسين بمهارات عالية!  الحكومة تطلب كشف حساب 6 أشهر من كل وزارة.. والسبب؟  قسد تهرّب قمح الحسكة إلى العراق  إصابات جديدة بكورونا في سورية.. والصحة تطلب الإبلاغ عن الحالات المشتبهة  ما هي خطة ضم الضفة الغربية ووادي الأردن.. وما هي السيناريوهات المحتملة؟  قتل شقيقته ذبحاً بالسكين بعد أن اغتصبها.. والأب متورط بالقتل!  الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر تعلن مواعيد انتخابات مجلس الشيوخ  القوات الروسية تؤمن سير القوافل على الطريق الدولي في سوريا "إم 4"  ماكرون يستبدل فيليب بكاستيكس: إصلاحٌ صوَري تمهيداً لانتخابات 2022  هل تعود السياحة في البلدان العربية إلى ما كانت عليه قبل كورونا؟  في مواجهة الحصار: فتّش عن الدعم الزراعي والصناعي  أنت جيّد وهم أنانيون!.. بقلم: عائشة سلطان  تركيا تُغرق الاسواق بمليارَي دولار: التهريب يكمل ما بدأته العقوبات  البرلمان التونسي يرفض تصنيف "الإخوان المسلمين" تنظيما إرهابيا  الدوري الممتاز لكرة القدم… فوز حطين والوثبة والفتوة يشعل المنافسة على الصدارة والهبوط  ماذا يحدث على الحدود السودانية-الإثيوبية.. اشتباك مسلح يتصاعد بين البلدين فمن يقف خلفه؟  عالم تنبأ بـ"كوفيد-19" يحذر من وباء أكثر فتكا في غضون 5 سنوات     

شعوب وعادات

2019-07-01 03:34:57  |  الأرشيف

فتاة تتصدّى لحملات التّنمّر بسبب بدانتها باستعراض جسمها بالبكينيّ!

رفضت شابّة بدينة، تدعى، ميغان فيشر، من بريطانيا، الاستسلام والرّضوخ لحملات التّنمّر، التي تعرّضت لها من قبل بعض الأشخاص عبر الإنترنت، والتي وصلت لحدّ نعتها بـ "الحوت"، كنايةً عن بدانتها، وزيادة وزنها، وقرّرت تحدّي هذا كلّه، والخروج من دائرة الإساءة والإيذاء، بإقدامها على استعراض جسمها بالبكينيّ.
وبرغم الرّسائل القاسية، التي تصلها، إلا أنّ ميغان، 28 عامًا، استطاعت أنْ تثبت ثقتها بنفسها، ورضاها عن وضعها، بنشرها مجموعة صور لها بالبكينيّ على انستغرام.
وقالت ميغان، التي تعمل مُدَرِّسَة، إنّها تشعر دومًا بانعدام الأمن، بسبب وزنها الزّائد، وظلّت تعتقد طوال فترة مراهقتها، وحتى بعد دخولها العشرينات، أنّ السّعادة تعتمد على خسارة الوزن، موضّحة، أنّها جرَّبت كثير من الحميات الغذائيّة في سبيل ذلك.
ورغم مرورها ببعض الصّعاب، كابتعادها عن صديقها، وتخلّيها عن وظيفتها السّابقة، وانتقالها للعيش في نيويورك، لكنّها اعترفت، بأنّ كلّ هذه العوامل ساهمت في تغيير كلّ شيء بالنسبة لها، للأفضل؛ حيث تعلّمت كيف تحبّ وتعتني بنفسها وبجسمها، حتى باتت أكثر ثقة الآن، في إطلالاتها، وفي استعراض جسمها على انستغرام.
ورغم تلقّيها الكثير من التعليقات السّلبيّة، والأوصاف الصّعبة، لكن ميغان ترفض التوقّف عن الاحتفال بجسدها، لقناعتها بأنّ على المرء تقبّل وضعيّته الجسمانية أيًا كانت، ولإيصال رسالة لغيرها من السّيّدات، مفادها أن أوزانهنّ لا يجب أنْ تمنعهنّ من الشّعور بالرّوعة بشأن أنفسهنّ، وأنّها لا يجب أنْ تمنعهنّ، من فعل ما يحلو لهنّ، في الأخير.
 
 
 
 
عدد القراءات : 5918

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3522
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020