الأخبار |
سفارة روسيا بواشنطن تحث الغرب على عدم دفع كييف إلى الاستفزاز  روح العصر  إسناد اختبارات الطاقات المتجددة لـ “الخاص” يثير المخاوف.. و”المركز الوطني” يطمئن: العمل مؤتمت وباعتمادية عالمية  النفط يصعد لأعلى مستوى منذ أكثر من 7 سنوات  رئيسي ضيفاً «فوق العادة» في موسكو: «التوجّه شرقاً» ليس تكتيكاً  مؤشرات على قرب خروج «الدخان الأبيض».. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  لماذا ترتفع الأسعار يومياً رغم ثبات سعر الصرف؟! … كنعان: الحل بالسماح لكل التجار باستيراد المواد الغذائية وتمويل مستورداتهم من حساباتهم الخارجية  أحلام المتقدمين إلى المسابقة المركزية … ازدحامات خانقة سببتها «وثيقة غير موظف» ومقترح بتقديمها للمقبولين فقط بالوظيفة  الذهب متماسك.. والنفط يخترق حاجز الـ88 دولاراً للبرميل لأول مرة منذ 7 أعوام..  تلوّث الأوزون يكلّف آسيا خسائر محاصيل بمليارات الدولارات  العلاقة مع إيران متجذرة ونبادلها الوفاء بالوفاء.. والموقف تجاه إسرائيل لم يتغير … الشبل: الحليف الروسي قدم أقصى ما يستطيع تقديمه سواء في الحرب أم في الاقتصاد  حسابات الربح والخسارة في كازاخستان  معارضة أميركية لخطّ «شرقيّ المتوسط»: واشنطن تستميل أنقرة... بوجه موسكو  «التركي» ومرتزقته اعتدوا على ريف الحسكة … «الحربي» يدمي دواعش البادية.. والجيش يطرد رتل عربات للاحتلال الأميركي شمالاً  ارتفاع بأسعار الأعلاف وانخفاض بأسعار الماشية  مصر .. شاب يخترق هاتف حبيبته السابقة ويدمر حياتها  عربية تحصد المركز الثاني في مسابقة ملكة جمال العالم للمتزوجات..من هي؟  المواليد في الصين.. رقم لم يحدث منذ 42 عاما  ماذا قدمت الدراما السورية بعد 10 أعوام من الحرب؟     

شعوب وعادات

2020-02-01 10:41:27  |  الأرشيف

طفل ماليزي في الثالثة يصبح أصغر عبقري في العالم

تصدر طفل ماليزي يبلغ من العمر 3 أعوام، عناوين الصحف في الآونة الأخيرة بعدما صار أصغر عضو في جمعية «منسا» البريطانية، أو المجتمع الدولي لذوي معدلات الذكاء المرتفعة، التي تنتشر فروعها في 80 دولة في أنحاء العالم وتضم في عضويتها أكثر من 100 ألف شخص.
وبحسب صحيفة «ذا ستار» الماليزية بأن الطفل «هاريز ناظيم محمد حلمي نعيم»، الذي يعيش في بريطانيا مع والديه، انضم مؤخراً إلى «منسا» في المملكة المتحدة، بعدما نال 142 درجة في مقياس «ستانفورد بينيت» للذكاء، الذي يعمل على تقييم القدرة المعرفية لدى الأشخاص، ويُستخدم لقياس معدلات الذكاء.
ووضعه المجموع الذي حصل عليه، ضمن نسبة 0. 3% الأكثر ذكاء من السكان، بحسب تقرير لصحيفة «مترو» البريطانية.
ولم يتوقع والدا الطفل، «أنيرا أسيكين» و«محمد حلمي نعيم»، وقد درس كلاهما الهندسة، أن يظهر ابنهما علامات على مثل هذا الذكاء العبقري.
ونقلت صحيفة «مترو يو كيه» عن أنيرا، 30 عاماً، قولها: «لم يكن لدينا الكثير من الخبرة، ولذلك كنا نعتقد أن الأطفال جميعهم سواء».
وأضافت الأم: «لم نعلم بالأمر إلا عندما بدأ هاريز الذهاب إلى دار الحضانة، حيث أخبرونا هناك أنه متفوق كثيراً عن الأطفال الآخرين، فأدركنا أنه مميز حقاً. لقد تمكن خلال الفترة التي كان يذهب فيها إلى الحضانة، من قراءة بعض كتبه المفضلة».
وقامت لين كيندال، وهي أخصائية نفسية متخصصة في التعامل مع الأطفال الموهوبين، باختبار الطفل العبقري هاريز بنفسها.
وقالت أنيرا: «لدينا أمل في أن نتمكن من مساعدته ليصل إلى أقصى إمكاناته، وأن ندعمه في كل ما يقوم به»، مضيفة: «لا نريده أن يشعر بأنه لا يحصل على القدر الكافي من التحفيز، ولكننا في نفس الوقت لا نريده أن يشعر بأنه يتعرض لضغوط. نريده أن يكون طفلاً طبيعياً، يلهو ويلعب ويمارس الأمور العادية، مثل أي طفل آخر».
وكان والدا هاريز قاما بتأسيس قناة له على موقع «يوتيوب» عندما كان يبلغ من العمر عامين، وهي تحمل اسم «ليتل هاريز» (هاريز الصغير)، حتى يتمكن غيره من الأطفال من مشاهدته، وحتى يشعر هو بنوع من التشجيع.
وقالت أنيرا: «إنه طفل في الثالثة من عمره بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فهو يستمتع بالقفز في برك المياه وبالرسم والغناء، وجميع الأمور الطبيعية التي يفعلها طفل في سنه».
وأضافت أنه رغم أن برامجه التلفزيونية المفضلة هي «ستوري بوتس» و«نمبر بلوكس» المخصصة للأطفال الصغار، فهو غالباً ما يفضل التحدث مع أقرانه الأكبر سناً ومع الكبار بشكل عام.
وأوضحت أن صغيرها العبقري «يحب أن يطرح أسئلة وأن يتحدث عن الفضاء والأرقام، كما يحب قراءة الكتب».
وأضافت: «ما يلفت الانتباه بقدر أكبر بشأن ذكاء هاريز وحبه للقراءة، هو أن اللغة الإنجليزية ليست لغته الأولى، فنحن نتحدث معه بلغة الملايو في المنزل»، مشيرة إلى أنه «ليس لديه فكرة عن معدل ذكائه».
ويأمل والدا هاريز في أن تكون هذه هي الخطوة الأولى في رحلته نحو تحقيق أشياء مذهلة.
وتابعت أنيرا: «الأمر مثير حقاً، ونحن على يقين بأن ذلك سيمنحه نوعاً من الإيمان بنفسه وبالثقة فيها، حتى يتمكن من إفادة المجتمع بشكل أفضل في المستقبل»، وأعربت عن أملها في «أن نوفر له بيئة تحفزه على التعلم».
وقالت أنيرا إن «ما هو أكثر أهمية هو أنه سعيد بما يفعل، وسنكون فخورين به، بغض النظر عما يحققه».
عدد القراءات : 6999

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022