الأخبار |
“الترقيعات” لا تنفع.. معدلات التضخم في تزايد والحلول “العقيمة” تدور في حلقة مفرغة!!  «الإدارة الذاتية» الكردية تفرض مناهجها على مدارس منبج!  عشية قمة بوتين – بايدن الافتراضية … رسائل ميدانية متبادلة شرق الفرات وفي «خفض التصعيد»  أيها الأزواج… عقوبة خيانة الزوجة الحبس من شهر إلى سنة … قاضي بداية الجزاء الأول في دمشق: شكاوى الأزواج أكثر من الزوجات والسبب لا يعلمن بحقهن برفع دعاوى على الزوج الخائن  هل ترمم النقص الشديد بموظفي الجامعات أم تستمر المعاناة؟! … 7200 فرصة عمل حصة «التعليم العالي» من المسابقة المركزية 1300 منهم نصيب جامعة دمشق  في أسوأ مشهد كروي.. الخسارة أمام موريتانيا تلخّص الواقع الكروي … مكافأة الخروج من كأس العرب ثلاثة ملايين لكل لاعب!!  تل أبيب تستصرخ واشنطن في الوقت المستقطع: «النووي» تجاوزَنا... استدركوا الصواريخ!  «CNN»: عقوبات أميركية إضافية على روسيا ومقرّبين من بوتين  الولايات المتّحدة تقاطع دورة الألعاب الأولمبيّة الشتويّة في بكين  السعودية تتوقّع حراكاً جديداً... من بوّابة اليمن  التعميم في التقويم يخلط حابل “الدعم” بنابله!.. بقلم: قسيم دحدل  لماذا يتبرع الأثرياء بمالهم للمؤسسات الخيرية؟ ليس كرماً بل تهرباً من الضرائب!  تقزيم أجندة أردوغان ودفع «قسد» لحوار «جدي» مع دمشق .. توقعات حذرة بـ«تفاهمات» لحل قضايا عالقة خلال لقاء بوتين – بايدن المرتقب غداً الثلاثاء  هل استقالة قرداحي ستوقف التصعيد السعودي تجاه لبنان؟  الميليشات اعتقلت 12 منهن وأوكرانيا تسلمت 4 مع أطفالهن … مواجهات وعراك بالأيدي بين نسوة الدواعش و«قسد» في «مخيم الربيع»  رقم يثير القلق … أكثر من 1.1 مليون متسرب من التعليم خلال السنوات العشر الماضية .. مدير مركز القياس في التربية: غالبية المتسربين بين عمر 15-24 سنة وأصبحوا في سوق العمل  سعر الكيلو 38 ألفاً وبنشرة التموين 25 ألفاً … صناعي: التاجر يخسر في البن من 3000 إلى 4000 ليرة بالكيلو  فضائح جنسيّة خطيرة في جيش الاحتلال.. الإعلام الصهيوني يكشف المستور!  كثرت التبريرات وتعددت الأسباب.. خطة زراعة الشوندر السكري لا تبشر بالخير!  علي سنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب: سورية تمثل عمقاً عربياً وهناك خطوات عملية للمشاركة في إعادة إعمارها     

شعوب وعادات

2021-07-31 23:21:50  |  الأرشيف

تأثير الصراخ على الأطفال

طريقة الصراخ والصوت العالي على الأطفال هي طريقة تربوية قديمة وتقليدية ولا تؤدي لنتائج تربوية ملموسة، ولكنها أيضاً تؤدي لأضرار نفسية وتربوية، ولذلك فيجب عدم اتباع طريقة الصراخ على الأطفال لتقويم سلوكهم أو نهيهم عن تصرف خاطىء، وتنبه المرشدة التربوية لمياء سعادة في حديثها لسيدتي إلى أضرار الصراخ على الطفل وضرورة تفاديه كالآتي.
 
أضرار صراخ الأم على الطفل
 
يتعود الطفل على أسلوب التهديد والوعيد
دائماً يقولون أن صاحب الصوت المرتفع هو القليل أو العديم الحجة، وكلما ارتفع صوت الشخص فهذا ربما يدل على ضعف في شخصيته يريد أن يخفيه.
صوتك ليس دليلاً على قوتك، ولا على سيطرتك.
يتعود الطفل على أسلوب التهديد والوعيد.
يلجأ الطفل لسد أذنيه بيديه وهذا السلوك يعد من الاضطرابات السلوكية الناتجة عن صراخ الأم بصوت مرتفع.
يحتفظ الطفل بذكريات سيئة عن طفولته بسبب صوت الأم العالي وصراخها عليه طيلة حياته.
يفقد الطفل ثقته بنفسه بسبب صوت الأم المرتفع دائماً والذي لا يعطيه فرصة لكي يعبر عن نفسه.
يتربى الطفل على سياسة الخوف ويصبح منطوياً ومنزوياً.
عصبية الطفل حين يكبر وتستمر معه العصبية مدى الحياة بسبب صوت الأم العالي وكذلك صوت الأب.
صراخ الأم وصوتها العالي يشيع مشاعر سلبية في كل أركان البيت، وينقل صورة سيئة عنها أمام الجيران الذين يسمعون صراخها على أطفالها .
 
أسباب الصراخ على الأطفال
 
يجب على الأم ألا تسحب مشاكلها على الطفل
قد يكون الصراخ استجابة لضغوط الحياة التي يواجهها الوالدان.
قد يكون الصراخ كرد فعل لما يقوم به الطفل من سلوكيات خاطئة.
وقد تصرخ الأم لكي تداري عدم تفهمها لشخصية وتطور نمو طفلها.
 
 
علاج الصراخ على الأطفال
 
استمعي لطفلك
يجب أن تكون الأم هي القدوة في كل تصرفاتها.
وعلى الأم ألا تسحب ضغوطها النفسية والاجتماعية على الطفل ومشاعره، فهو بحاجة لكي يفرغ طاقته وينمو بشكل سليم وصحي.
كما يجب تجنب الضرب كأسلوب للعقاب في أي حال من الأحوال.
ثقافة الاعتذار يجب أن تتعلمها الأم لكي تحتوي طفلها، ولكي لا يكون مكباً لمشاعرها السلبية.
من أكبر الأخطاء أن تسامح الأم طفلها على الخطأ؛ لأنها عاملته بقسوة، ومن الهام أن لا تتراجع الأم عن خطأ الطفل، بل توضح له الخطأ الذي ارتكبه، وتحرص على تنبيهه بعدم تكراره بعد أن تعتذر له ؛ وبذلك فهي لن تصرخ عليه.
 
استعيدي حلقة الوصل بينك وبين طفلك، ولا تقاطعيه من منطلق العقاب.
 
يجب أن تبرزي حبك لطفلك بكل الطرق والوسائل، واتبعي معه أسلوب الحوار القائم على الود والمحبة.
 
قومي بشرح سبب غضبك الشديد الذي جعلك تصرخين موضحة الأسباب بعد أن يهدأ الأمر في جلسة صفاء بينك وبين طفلك وفي سرية ربما يكون الأفضل.
 
قدمي لطفلك وعداً بعدم تكرار الصراخ عليه عند الغضب والتعامل بهدوء مهما كانت الظروف.
عدد القراءات : 3612

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3558
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021