الأخبار |
ماكرون يدعو في مؤتمر برلين إلى إنهاء وجود المسلحين السوريين في ليبيا  مقتل 12 شخصا في حادث سير بالجزائر  أطباء جزائريون يكشفون نسبة المصابين بالعقم من الرجال  أوكرانية باعت عذريتها في مزاد علني بمبلغ ضخم.. فعلى من رست الصفقة؟  السورية للطيران" بدل "مؤسسة الطيران العربية السورية" بالمرسوم التشريعي رقم 1 لعام 2020  أردوغان يهاجم حفتر مجددا ويدعو للوقوف ضد طموحات "تجار الدم والفوضى" في ليبيا  نتنياهو: شكلنا تحالفا في شرق المتوسط يمتد للعالم العربي  منظمة الصحة العالمية تحذّر: «سيموت 10 ملايين شخص إذا لم تُحل المشكلة»  السلطات الإسرائيلية تبعد خطيب الأقصى عن المسجد  الهند تختبر صاروخا نوويا تطلقه الغواصات  التجارة الداخلية وحماية المستهلك: اتخاذ أقصى العقوبات بحق الفعاليات التجارية المخالفة  حصيلة قصف معسكر للجيش اليمني في مأرب ترتفع إلى 70 قتيلا و50 جريحا  خطة أمريكية جديدة لمواجهة محور المقاومة.. بقلم: إيهاب شوقي  أول رد من إيران على قرار فرنسا بإرسال حاملة طائرات إلى الخليج  إيران ترد على إجراءات الدول الأوروبية الثلاث بخطوة "مؤسفة للغاية"  زلزال بقوة 5 درجات يضرب اليونان  محامو ترامب: مساءلة الرئيس تنتهك الدستور!  اعتقالات واشتباكات بين الشرطة و"السترات الصفراء" في باريس  السراج يدعو إلى نشر قوة عسكرية دولية في ليبيا     

شاعرات وشعراء

2016-10-23 02:20:28  |  الأرشيف

شكل شعري جديد وحداثة منهجية في مجموعة “ورميت نرجسة عليك” لثائر زين الدين

“ورميت نرجسة عليك” مجموعة شعرية للشاعر الدكتور ثائر زين الدين يذهب عنوانها إلى معنى في العشق والحب لكنه يحمل في نصوصه مدلولات كثيرة على مشاعر كبيرة متسربة بأكثر من معنى في كل نصوص المجموعة.

اعتمد الشاعر زين الدين على الاستعارات المكنية ليكون تشكيله الفني وليصل إلى معنى يفجر عواطفه ويرسلها مع حركة الحدث المؤدية في النتيجة إلى كامل بناء النص يقول في قصيدة “عيد الحب”.. “ما الذي تعنيه يا عيد .. وأيامي من قبل ومن بعد .. غرام وصبابة ما الذي تعنيه يا عيد .. وقلب الشاعر العاشق .. قد شرع للمرأة والأحزان بابه”.

ثمة إشارات فنية إلى ما يعانيه مجتمعنا وإنساننا ويربط عبرها الشاعر زين الدين بين الأصالة والمعاصرة ليعبر عن حاضر مؤلم فيقول في قصيدته في “طريق المتنبي إلى كافور” .. “من طنجة نحو نجد .. سوى والغ بدموع ودم .. لن تشاهد إلا الحرائق .. إلا الدمار العميم .. دمى تتناسل فوق عروش .. صغير يسلم أرواحنا لصغير .. يعيش أبو المسك جيلا فجيلا .. ويذوي على حزنه فاتك”.

وفي تكوين فلسفي يتناول الشاعر قضية نفسية إنسانية عن وجود الإنسان وعلاقاته الأسرية بشكل بنيوي مكون من حب وترابط ثم تظهر أنغام موسيقية داخلية تساهم في التعامل الجميل بين الأب والابن والجد في رصد شعري كقوله في قصيدة “صغيران” .. “ذات يوم وكنت المعلق بين حبال الهواء وكفي أبي قلت .. إني أريد القمر أهدني يا أبي قمرا .. صاح بي والدي ضاحكا .. أهدني أنت قبل السعادة .. قهقه جدي في الركن .. يا ربي أي الصغيرين أجدر بالشفقة”.

كما يعبر زين الدين في نصه “مصباح بيكاسو” عن فداحة ما يدور في عصرنا الراهن بإيحاءات استطاعت أن تصل بالفكرة إلى مبتغاها دون أن تؤثر على المستوى الفني الرفيع في تحولات النص ودون أن تذهب به إلى الضبابية برغم حضور الحداثة الشعرية في مفاصل القصيدة قاطبة.

وتبدو الإنسانية بعلاقاتها الصحيحة عند الشاعر زين الدين وهو يرصد ما يدور بين القلوب ليصل إلى رفض الكره وتعميم الحب في قصيدة حرص الشاعر على تماسكها الموضوعي وتوازنها المعنوي كقوله في قصيدة “وشفيت منك” .. “وشفيت منك .. شفيت من هذا الدهاء الحلو .. من هذا الرحيق المر .. من حسن التماثيل البديعة .. من جمال الثلج .. من حلم كبيت العنكبوت .. سوف أعبر من جفونك .. مثل ما تنساب رؤيا ضوأت عينيك ذات عشية”.

المجموعة الشعرية الصادرة عن اتحاد الكتاب العرب والتي تقع في 175 صفحة من القطع المتوسط تحلت بشكل شعري جديد اعتمد الحداثة المنهجية التي ترتبط بالموهبة وترتكز على الإيحاء والدلالة ثم تصل إلى مبتغاها الفني والمعنوي.
عدد القراءات : 5985

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل سيحل مؤتمر برلين الأزمة في ليبيا
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020