الأخبار العاجلة
  الأخبار |
روحاني يتحدث مجددا عن حرب اليمن ويتلقى رسالة من زعيم "أنصار الله"  لقاءات مكوكية بين قادة الأحزاب الإسرائيلية لتجاوز أزمة تشكيل الحكومة  فلسطين توجه ثلاث رسائل إلى الأمم المتحدة بعد الإعلان الأمريكي  تعرف على مخاطر تناول الطعام بسرعة  الأمم المتحدة تطالب إيران بالحد من استخدام القوة في تفريق المحتجين  ترامب: بيلوسي "المجنونة" تريد تغيير نظامنا الانتخابي  نعيم لـ الأزمنة: أربعة أشهر تفصلنا عن شهر رمضان ولم تشهد الحركة الدرامية أي حركة.  تصريحات وزير خارجية تركيا بشأن سورية تثير حفيظة وزارة الدفاع الروسية  وحدات الجيش تثبت نقاطها في قريتي الدشيشة والطويلة على المحور الغربي لبلدة تل تمر بريف الحسكة  كليموف: نفوذ الولايات المتحدة يشهد تراجعاً على المستوى العالمي  القيادة الفلسطينية بصدد وضع خطة تحرك لمواجهة اعتراف واشنطن بالمستوطنات الإسرائيلية  أردوغان: أبلغت ترامب بأننا سنبحث عن بدائل لمقاتلات "إف-35" ولن نتخلى عن "إس-400"  سوسان لوفد برلماني ألماني: الاتحاد الأوروبي بتبعيته للسياسات الأميركية فقد البوصلة والهوية  الدفاع الروسية: أي عمل عسكري تركي في شمال سورية سيزعزع الاستقرار  الاعلان الامريكي بشأن المستوطنات دعوة لحكومة وحدة وترجمة لصفقة القرن  منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يختتم مشاركته في بطولة دبي الدولية بالفوز على نظيره البحريني  السودان: لا تزال هناك خلافات حول سد النهضة ولا اتفاق على عدد سنوات ملئه  أنقرة تدين إعلان واشنطن بخصوص المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية  واشنطن: لا نتفق مع ماكرون بشأن "الموت الدماغي" للناتو     

شاعرات وشعراء

2016-11-01 15:46:59  |  الأرشيف

قصائد تغلب عليها عاطفة الأنثى في مجموعة مراميات للشاعرة مرام النسر

اقتصرت مجموعة قصائد للشاعرة مرام النسر بعنوان “مراميات” على شكلين من الشعر الأول أسلوب الشطرين والثاني التفعيلة في مواضيع غلبت عليها عاطفة الأنثى مكونة قصائدها بعفوية جاءت انعكاسا بواقع أثر في أعماقها فدفعها لكتابة النصوص.

وفي النصوص حنان للأماكن التي عاشت فيها النسر عبر سورية التي تشكل في حياتها هاجسا يدفعها للالتزام والحفاظ على العلاقة القائمة بينها وبين الشعر فقالت في قصيدتها “عروسة الفرات”..

“جرت الأمور خلاف ما أتوقع .. جف الفرات فأي أرض أزرع

جف الفرات ألا تراه مشيعاً .. بدماء من حفظوا الديار وضيعوا

لم يعذر الباقون موت سنابلي .. نظروا إلي كجثة لا ترجع”.

وفي ذكرى وفاة أبيها تبث النسر كثيراً من ألمها في شكوى شعرية فاختارت ما يلائم جرحها في تكوين النص الذي جاء على البحر الوافر والتزم اللام المنتهية بالإطلاق كحرف روي فقالت في قصيدة “عشرون”..

“من العشرين يا أبت قضينا .. قريب العام أو أدنى قليلا

مضت عشرون يا أبت كوهم .. جميل دون أن تطفي الغليلا

ولم تعد القصائد ذات وزن .. كما كانت عليه فلن أطيلا

يراودني الحنين إلى المآقي .. وللصدر الذي أضحى كليلا”.

ولليتم أثر كبير بحياة الشاعرة النسر تظهر في قصيدتها “الزوال” ما يجعلها ملهوفة وموجوعة بعد أن أصبحت يتيمة معتبرة أن أجمل الأشياء قد انتهت في حياتها بعد وفاة أبيها فقالت..

“حرمت أبي فنال الدهر مني .. وفاض الدمع في سود الليالي

سمعت بما يقال عن الغياب .. فلم أشغل بذاك الأمر بالي

إلى أن جاء من ألقى بأمي .. بعيد الفجر في بحر الرمال”.

أما قصيدة “فلتكتبي فيها” إيحاءات تدل على أكثر من معنى اجتماعي وإنساني تريد الشاعرة النسر أن تطرح خلال أسلوب شعر التفعيلة عددا من القضايا ضمن النص فتقول ..

“فلتكتبي .. شعراً فما زلت الصدي لملعبي ما زلت ذاك الطفل

يغريه العبير شيخاً وقوراً إن ذكرت ولا أطير .. وأخاف وصف تغربي”.

مجموعة مراميات صادرة عن الهيئة العامة السورية للكتاب وتقع في 136 صفحة من القطع المتوسط.

والشاعرة مرام النسر طالبة في كلية الطب البشري أصدرت سابقا ديوانا بعنوان “بيان” كما شاركت في العديد من الأمسيات الشعرية والمهرجانات الأدبية وتأهلت إلى الدور النهائي من مسابقة شعراء الشام التي تقيمها وزارة الثقافة بالتعاون مع قناة سورية دراما.
عدد القراءات : 5619

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3504
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019