الأخبار |
مهذبون ولكن!! الكلمة حروف من نور.. بقلم: أمينة العطوة  ارتفاع عدد ضحايا زلزال إندونيسيا إلى 56 شخصا  مأكولات الفقير سابقاً أصبحت حلماً! … بين أسعار «التموين» وأسعار السوق فوارق فمن المسؤول؟  ادارة بايدن.. دفع الفلسطينيين للتفاوض ومواصلة التطبيع.. ومنح دور لـ "عرب الاعتدال"  العالم يزدهر.. ماذا عنك؟!.. بقلم: فاطمة المزروعي  مصادر أمريكية: ترامب لن يترك "الحقيبة النووية" لبايدن  عقب التنصيب.. بايدن يوقع أوامر للتصدي للجائحة ودعما للاقتصاد  بريطانيا تسجل ارتفاعا في وفيات كورونا والقادم أسوأ  صواريخ «الرسول الأعظم» أصابت أهدافها.. وبعضها سقط قرب حاملة الطائرات «نيميتز» … طهران: قادرون على تدمير القواعد الأميركية في المنطقة خلال لحظة  يعمل على تأمين طريق دير الزور- حمص … الجيش يستأنف تمشيط البادية من الدواعش  حزب تركي: أردوغان ورط البلاد بمشاكل كبيرة بدعمه للإرهاب في سورية  واشنطن: الصحراء مغربية والحكم الذاتي هو الحل  وفاة كل 8 ثوان.. ضحايا "كوفيد-19" تتجاوز المليونين عالميا  انتهت أزمة البنزين الحالية … بدءاً من اليوم أكثر من 4 ملايين ليتر بنزين وحوالي 6 ملايين ليتر مازوت لجميع المحافظات  مسلحون مرتبطون بـ"داعش" يستولون على قاعدة عسكرية شمال شرق نيجيريا  انطلاق آلاف المهاجرين من أمريكا الوسطى قاصدين الولايات المتحدة  الشخصية القيادية.. ضرورة ملحة لنجاح العمل وسمات خاصة لتعزيز الحضور!  العقول النيّرة.. بقلم: سامر يحيى  بريطانيا تدعو زعماء مجموعة "السبع الكبار" للاجتماع خلال يونيو  800 مليون إيرادات معبر البوكمال … 15 شاحنة محملة بالفواكه والحمضيات السورية إلى العراق يومياً     

الأخبار الرياضيــة

2020-12-01 22:04:44  |  الأرشيف

الإعلامية الجزائرية "ليلى بن فرحات": الرياضة العربية مريضة بمرض القوانين التي تسيّرها

العزيمة سلاحها وكلمة مستحيل لا وجود لها في قاموسها.. إنها الإعلامية الجزائرية المتألقة ليلى بن فرحات التي نجحت في أن تحقق حلماً لطالما راودها منذ الصغر، في أن تصبح مذيعة معروفة.. جمعت بين الجمال والثقافة والذكاء، فنالت إعجاب المشاهدين بسرعة قياسية، وقدمت مجموعة من البرامج الرياضية الناجحة على قناة الجزائر الحكومية.. في الحوار التالي، تتحدث ليلى عن الإعلام وخلاصة تجاربها المتنوعة فيه ..تابعوا معنا:
 
*- الإعلام مجال مهني صعب جداً .. فلماذا إحترفت ليلى بن فرحات الإعلام الرياضي؟ ومن الذي شجعك على دخول المهنة ..؟
الإعلام بصفة عامة حب واختيار لكن الإعلام الرياضي عشق وشغف وأنا أحببت الإعلام منذ صغري وبما أنني كنت رياضية توجهت للإعلام الرياضي مع وجود سلاسة اللفظ واللغة..عشقت التعليق بعدها.
 
*- هل تشجعين وجود العنصر النسائي في وسائل الإعلام الرياضية؟ 
العنصر النسوي مهم جداً في الإعلام الرياضي لأنه يضفي لمسة أنوثة على مجال رجالي والمرأة إذا امتلكت المقومات الإعلامية الرياضية فهنيئاً لها ذلك 
 
*- الإعلام هو الجناح الذي لا يمكن للرياضة أن تحلق من دونه والعكس صحيح..مارأيك بهذه المقولة؟ 
 مقولة  تبرز جانب من الحقيقة لأنه مع الاحتكار القنواتي لحقوق البث لأغلب التظاهرات الرياضية من جهة واحدة مالكة جعلت من الرياضة تحلق بدون إعلام 
 
*- ألا ترى معي ضرورة بناء منظومة إعلامية شبابية رياضية فاعلة تقارع أوروبا وآسيا ؟
أرى أنّ لدينا نحن العرب منظومة  إعلامية رياضية لكن لا نحاول أن نراها بسبب التسلط وأيضاً عدم رؤية الكفاءات الموجودة وإعطائها فرصة البروز والظهور
 
*- لماذا فشل الإعلام الرياضي العربي في القضاء على الحساسية الرياضية بين البلدان العربية وما تصورك لآلية واقعية لحل هذه المعضلة؟
الحساسية الرياضية بين البلدان خلقها الدخلاء على الإعلام و بعض القنوات الخاصة والصحافة الصفراء التي تبحث عن الكم ولا على الكيف فتجاهلت البحث عن مواكبة التطور الإعلامي وأصبحت تبيع مادة مسمومة للمتلقي العربي مبنية على التفاهة الإعلامية .
 
*- برأيك .. هل استطاع الإعلام العربي إيجاد موقع له خاصة وأن العالم اليوم أصبح قرية إعلامية؟ وكم استفاد المذيع العربي من الآخرين؟
وجد جزءاً من هذا الموقع أتحدث عن نفسي  أن يعتمد عليك رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية في كتابة مقالات ويدرج اسمك في عدة مؤتمرات دليل أنّ صوتنا و صورتنا وصلت لكن بالدرجة التي نبحث عنها لا أظن والمذيع العربي لم يستفد لان الإعلام الرياضي أضحى اليوم حلبة صراع ومشاحنات بحكم أنّ الإعلامي الرياضي أكثر شهرة من غيره من إعلاميّ الاختصاصات الأخرى فتجد أن أهل اختصاصه من يحاربه..
 
*- مامدى اهتمامكم في الجزائر بالإعلامية الرياضية وتأهيلها ومنحها الفرص المختلفة؟
الجزائر أعطت حيزاً مهماً للإعلامية الرياضية وخاصة التلفزيون العمومي والدليل أنني اليوم  معلقة على مباريات كرة القدم أقود استوديو تحليلي للمنتخب الجزائري  برفقة رجال من لاعبي كرة القدم وأقدّم أخباراً رياضية ورئيسة تحرير..
 
*- كونك أول معلقة على مباريات كرة القدم..كيف وجدت هذا الأمر؟ ولماذا لانشاهد معلقة على مباريات كرة القدم؟
والله ليست هناك احصائيات تكتب للأسف.. أنا بدأت التعليق منذ 2006 لا أدري إن كان هناك أحد قبلي أم لا ..أما عن الكيفية فالبدايات دائماً صعبة لكن كان دائماً لديّ قناعة بداخلي أنه لا أحد أحسن من الأخر إذا اجتهد .. لست مغرورة وإنما لديّ ثقة كبيرة في لغتي العربية والدليل أنّ جائزة الابداع الرياضي يدعوني كل سنة لتحكيمها بدبي و السلاسة في اللغة أعطتني الثقة في التعليق وأحب لغتي العربية كثيراً و هذا ما ساعدني والأصعب أنك تعلق في التلفزيون العمومي يعني ليس بالامر السهل.. أنت تعرف أنّ المشاهد العربي للأسف لم يتعود على الصوت النسوي في كرة القدم فجعلها حكراً عليه لأجل هذا لا نشاهد معلقات كثيرات..
 
*- بماذا تنصحين خريجات كليات الإعلام؟ وماذا يستطعن فعله كي يصبح لهن دور في الساحة الإعلامية الرياضية في الوطن العربي؟
أنصح خريجات الإعلام على التثقف والثقافة والمطالعة وإثراء اللغة لأنها سلاح الإعلامي وحتى لا ينحصر في غباء الجمال ويصبحن إعلاميات للتصوير فقط و يثبتن أنهن في مستوى الإعلام الرياضي الذي يبقى الأصعب..
 
*- تقييمك للرياضة الأنثوية الجزائرية والعربية؟
الرياضة العربية مريضة بمرض القوانين التي تسيّرها
 
*- ماذا استفدت من دخولك الإعلام الرياضي ..؟
 استفدت حب الناس واحترامهم ونظرة الفخر التي أراها في عيونهم 
 
- لو خيرت من جديد بين مهنتك ومهنة جديدة ماذا تختارين..؟
الإعلام الرياضي أولاً وأخيراً
 
- البطاقة الشخصية والمهنية:
ليلى بن فرحات إعلامية في التلفزيون العمومي الجزائري و بالتحديد في القسم الرياضي أعمل به منذ 2001 أقدّم أخبار الرياضة منذ15سنة وأقّدم أكبر البرامج الرياضية في التلفزيون الجزائري و أنا اول معلقة عربية على مباريات كرة القدم النسوية وعند الرجال على التلفزيون الجزائري وعلقت عليها على المباشر وقمت بعدة تغطيات رياضية عالمية و أولمبية قمت بتغطية ألعاب البحر المتوسط عام2005 وألعاب المتوسط بمرسين بتركيا عام2013 وتغطية الألعاب الاولمبية بالبرازيل عام2016 كما قمت بالعديد التغطيات الرياضية .
قمت بتنشيط جائزة الأبداع الرياضي لمحمد بن راشد آل مكتوم لسنتين على التوالي منذ2017 و قدّمت حفل اللجنة الأولمبية الجزائرية عدة مرات وأنا عضو اللجنة الأولمبية وعضو لجنة الاعلاميات العربيات بالاتحاد العربي الصحافة الرياضية ومؤخراً أدرت أغلب المؤتمرات الغربية والدولية الرياضية من على منصة زووم.
متزوجة وأم لطفلين بنت وولد
صفوان الهندي
 
 
عدد القراءات : 4098

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021