الأخبار |
هل يعيد «داعش اليمن» ترتيب أوراقه؟  “الوعي والتعاون” داعمان أساسيان لتنمية مجتمعية ناجحة ومستدامة؟!  «جبهة الجولان»: المقاومة هنا... لتبقى!  روحاني لأردوغان: نعرف من اغتال فخري زاده ومن حقنا الانتقام في الوقت المناسب  دلالات موقف ترامب من نتائج الانتخابات.. بقلم: د. منار الشوربجي  ترامب مستمر في حربه الاقتصادية على بكين.. قرار بإدراج 4 شركات صينية على القائمة السوداء الأمريكية  تسابق بين المعارك والوساطات: قوّات صنعاء تقترب من ضواحي مأرب  شجار بين طالبين ينتهي بتلقيم الروسية بصدر أحدهم في مدرسة بطرطوس  فنزويلا.. انتخابات برلمانية بلا غوايدو: سيناريو 2005 يتكرّر؟  إسرائيل على طريق انتخابات مبكرة رابعة: منافسة يمينية تؤرق نتنياهو  مدير المخابرات الأمريكية: الصين أكبر تهديد للحرية منذ الحرب العالمية الثانية  إسرائيل تحذر من استهداف مواطنيها ومصالحها في البحرين والإمارات وتركيا  ظريف: دول الجوار ستسعى للمفاوضات مع إيران بمجرد خروج ترامب من السلطة  وزير الدفاع الأمريكي الأسبق: إجبار كوريا الشمالية على التخلي عن "النووي" مهمة مستحيلة  عام 2020.. من ربح من كورونا ومن خسر؟     

تحليل وآراء

2019-10-01 03:01:19  |  الأرشيف

مهذبون ولكن ! حكايا الحب.. بقلم: أمينة العطوة

الحب مهما اختلف شكله ولونه يبقى دوماً هو الأسمى في حياة الإنسانية .. الإنسانية التي تنبض حباً لا يمكن أن تتوقف عن العطاء... ونسمع الكثير عن قصور الحب الرملية التي تنهار عند أول موجة حياتية صغيرة عابرة كانت أم كبيرة مدمرة .. فماذا بعد سنين من الزواج والكثير من الذكريات بحلوها ومرها يصبح الحب كأنه بركان كامن، يكاد أن ينفجر بأي وقت ليدمر كل ما سبق ... من قال إن الحب ينضب ومن قال إنه ينتهي ... الحب بذرة صغيرة تزرع بأرض قوامها الاحترام والإنسانية .. العطاء والتسامح ومع مرور الأيام تكبر الشجرة بالأمل وتعطي ثمرها ويكبر معها الحب ويتفرعّ كأغصان تمدّ ثمارها المتنوّعة لكلّ من هو حولنا .. فبعد أربع عقود من الزمان سنحتفل بزواجنا كما احتفلنا به أول سنه منه.. 
مهذبو سورية يقولون: 
الاختلاف بالطبع والفكر وطريقة الحياة لا يمكن لها أن تفسد للحب قضية.. 
 
عدد القراءات : 7497



هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تتوقع تغيرات في السياسة الخارجية الاميركية مهما كان الفائز في الإنتخابات الرئاسية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3535
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020