الأخبار |
الانحسار الأمريكي.. فتش عن الميزانية.. بقلم: د. منار الشوربجي  مالي: في حصيلة هي الأكثر دموية... مقتل 42 جندياً في هجوم  طهران: اتهامات واشنطن لنا بمحاولة اغتيال بولتون «سخيفة»  برلمان لاتفيا يعلن روسيا «دولة داعمة للإرهاب»  الخارجية الروسية تتوعد بمحاسبة كييف بسبب "الفراشات"  فصل جديد من «المطاردة»: جمهور ترامب أكثر تمسُّكاً به  التنظيم لا يزال يهدد السلم والأمن الدوليين … الأمم المتحدة: عشرة آلاف داعشي ينشطون بين سورية والعراق  مزارعو التفاح في حماة يشتكون: السعر في البستان بـ 200 ليرة وفي الأسواق بـ 3000..!  ماذا يحدث في قطاع الدواجن؟ يشتكون من التكاليف… ومن الفروج المهرّب؟  أين تقف الجامعات السورية ضمن التصنيف العالمي للجامعات؟  3 قتلى بانفجار منزل في إنديانا الأمريكية  الدفاع الروسية: سفينتا حبوب أجنبيتان غادرتا أوكرانيا اليوم  أطباء التخدير يطالبون .. والجراحون يحصدون !.. شركات التأمين تستثني أطباء التخدير من صرف مستحقاتهم بلا وساطة  الحرس الثوري: الصهاينة يحمون أنفسهم بالقبة الحديدية والجدران الإسمنتية  بم قضت محكمة أميركية حول الاطلاع على سجلات ترامب الضريبية؟  الصين تسمح للمرة الأولى بتسيير سيارات "أجرة" بدون سائق  علاقة عاطفية بين زوجة وعشيقها تنتهي بـ "كارثة"  بكين تنشر «الكتاب الأبيض»... وتعد بعدم التسامح مع مؤيّدي استقلال تايوان  الصين تواصل التدريبات العسكرية حول تايوان بعد زيارة بيلوسي     

تحليل وآراء

2020-07-06 03:01:30  |  الأرشيف

كن جاهلاً انتقائياً... بقلم: عائشة أحمد الجابري

البيان
هل فكرت يوماً في أن تكون انتقائياً في تجاهلك للحياة؟ احتفظ بالإجابة الآن، وسأطرح عليك السؤال ذاته في النهاية، فكما أن الكثير ممن حولنا يعيشون دون أن يدركوا قيمة الحياة، فيعيشونها بتجاهل تام، من دون هدف، من دون رسالة، من دون رغبة في التفاعل مع الآخرين إلا أن البعض الآخر يعيشون نفس قيمة الحياة، ولكن بتجاهل متقن، وهذا ما أدعوك إليه في هذا المقال.
أدعوك أيها القارئ لأن تكون جاهلاً بدقة في كل ما يتعلق بحياة الآخرين، فلست بحاجة لأن تعرف عنهم شيئاً ما لم يفصحوا لك بذلك (دع الخلق للخالق)، وأن تكون جاهلاً في كل المواضيع التي قد تشتت انتباهك عن أهدافك الحقيقية، فكم من هدف وحلم حقيقي تسعى له في حياتك، فتتراكم عليك المواضيع التي تشتت تركيزك عنها، وتصبح بذلك الخاسر الوحيد، لأنك لم تتجاهل فقط!
كما أنني أدعوك لإلغاء متابعة كل الأشخاص الذين يستنزفون طاقتك.. وقبل أن تكمل هذا السطر، قم بزيارة خاطفة إلى كل وسائل التواصل الاجتماعي التي تملكها، وستجد أنك تتابع أناساً لست بحاجة لأن تعرف عنهم شيئاً، وتتابع مواضيعَ لم يكن لها فضل عليك سوى ازدحام عليك بما لا تحتاج، وسترى كمّ المشاهير الذين أثروا على حياتك دون أن تشعر بمجرد متابعتك لهم! ألست بحاجة إلى تجاهلهم وإلغاء متابعتهم بكل قوة؟
ولتصبح جاهلاً بمهنية عالية، فعليك كذلك أن تتخلى عن المشاريع التي تستهلك وقتك، وتظن أنك بحاجة إلى مواكبتها، ولكنها لا تصلح لك أبداً. أنت بحاجة لأن تدرك قيمة وقتك ونفسك وعقلك وقدراتك، ولن ينقص ذلك منك شيئاً.
من علامات الجهل بانتقائية أيضاً أن تترك لوم نفسك على كل تقصير، وأن تكون لطيفاً مع روحك، لأنها أولى بك، وأن تركز بعمق في معاني قول الله سبحانه وتعالى: "لا يكلف الله نفساً إلا وسعها"، ولأنك إنسان ذو طاقة محدودة فتحتاج لأن تتمتع بهذا الإتقان في الجهل بما يحدث حولك ماعدا ما ترغب في التركيز به لتنجزه على أكمل وجه.
لا تخف أبداً من هذا الجهل المخطط له، فأنت لن تتمكن من إسعاد كل البشر من حولك مهما حاولت فعل ذلك، لأنك بكل بساطة عندما تركز في كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة التي لا تعنيك فإن ذلك لن يكون سوى أداة ثقيلة تلقي بكاهل الحياة عليك، فتشعر بعدها بالضغط الذي لا يحمد عقباه.
والآن.. سأعيد السؤال مجدداً: هل فكرت يوماً في أن تكون جاهلاً بانتقائية؟
احتفظ بالإجابة لنفسك، وابدأ بالعمل بجهل متقن!
 
عدد القراءات : 7804

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3566
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022