الأخبار |
تعيينات جديدة في فريق بايدن: زهرة بيل مديرة الملف السوري.. من تكون؟  كنائس العراق تنفض غبار الحرب.. أهمية زيارة قداسة البابا لا تقتصر على المسيحيين بل تشمل البلاد كلها  بايدن: إقرار خطتي لحفز الاقتصاد سيساعدنا في التغلب على الصين  مجلس الشيوخ الأمريكي يوافق على مشروع الإغاثة المقدر بـ 1.9 ترليون دولار  تذهب إلى التنظيمات الإرهابية ومناطق انتشارها … بريطانيا تتجه لخفض المساعدات المالية في سورية  بايدن وتآكل قدرة الردع.. بقلم: تحسين الحلبي  رحيل ممثلة مصرية شهيرة إثر مضاعفات إصابتها بكورونا  العقارات والذهب … أكثر «الادخارات» أماناً للسوريين … المعروض للبيع من العقارات أقل من الطلب والأسعار تتبدل بحركة زئبقية  99 بالمئة من الواردات اللبنانية عبر جديدة يابوس مواد أولية للصناعة  نسبة نقص التوزيع 10٪ … طوابير البنزين بازدياد  عندما تتحول القصص الحقيقية والروايات العالمية إلى مسلسلات كرتونية!  رسالة القائد.. بقلم: صفوان الهندي  خصوم "الحرب المقبلة" في الشرق الأوسط  ما بعد دراسة الحقوق .. هل تكفي سنتا التمرين لتأهيل محامٍ ناجح؟  أميركا تعتقل 100 ألف مهاجر على الحدود المكسيكية في شهر  16 قتيلا بأيدي مسلحين في شمال غربي نيجيريا  خلافات الجمهوريين والديمقراطيين تأكل الجسد الأمريكي.. ما هي أهداف ترامب من مهاجمة إدارة بايدن؟  نتنياهو وغانتس يلجآن إلى دول أوروبية لمواجهة حكم لاهاي فتح تحقيق في جرائم حرب ضد الفلسطينيين  الصحة السورية تستعد لإمكانية الانتقال إلى الخطة "ب" لمواجهة كورونا     

تحليل وآراء

2021-01-17 04:45:38  |  الأرشيف

مهذبون ولكن!! الكلمة حروف من نور.. بقلم: أمينة العطوة

في زمن غصّ بالهرج والمرج والقيل والقال يخطر في ذهننا سؤال...؟ ما هو سبب الخلاف بين ذاك وهذا ... بين أب وابن وبين أخ وأخوه... بين صديق وصديقه بل بين خليل وخليله ...؟ لو تعمّقنا في السؤال لوجدنا أن الأسباب على اختلافها تجمعها كلمة ... كلمة في غير موضعها.. كلمة تسببت في موقف محرج... كلمة كانت أحد من السيف على عنق الأخر... كلمة كانت بحجم خنجر في القلب... كلمة حروفها اصطفّت بغير حسن نية... كلمة نطقت على عجل... هي تلك الكلمة التي تجرح قلب وتكسر خاطر وتحيي فؤاد ... وتدور في الذهن لتنسج أفكار مضمونها الحسد والكره... 
كيف ستبدو أيامنا لو أحسنّا اختار كلماتنا... ؟ ومتى سنجعل الحرب حب في حياتنا...؟
وماذا لو كنا من أصحاب الحروف الدافئة في أعمالنا...؟
الكلمة صدق وصدقة ... وإن حلّت في مكانها كانت نعمة وإن وضع في غير مكانها كانت نقمة.... الكلام اللطيف يلزمه من الكثير من الحسن في اللفظ واختيار النبرة... ولنتذكر أن ما بيننا وبين الله كلمة ... وما بيننا وبين العبد كلمة ... ومن الكلمة تولد الفكرة وتضيء في حياتنا قناديل الرحمة.
مهذبوا سورية يقولون:من أحسن لسانه.. كثر أصدقائه.
 
عدد القراءات : 3609

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3543
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021