الأخبار |
ترامب يدعو إلى إنهاء العمل بالدستور الأمريكي  ضابط مخابرات أمريكي يكشف عن خطة بولندية لضم جزء من أوكرانيا  أميركا تزعج السعودية: دور نفطيّ أكبر للعراق  المقاومة تنذر العدو: تغيير قواعد الاشتباك ممنوع  على ضوء قرار حماية المستهلك.. منشآت حرفية تغلق أبوابها واتحاد الحرفيين: “أزمة وبتمر!!”  رسائل روسيا وأميركا تكبح الغزو التركي وأردوغان متمسك به  أيام حاسمة في سياسة الإنفاق الأميركية.. تسليح أوكرانيا ومشاريع عسكرية قد تتوقف  بولندا.. البديل القوي لأوكرانيا.. بقلم: هديل محي الدين علي  باب السريجة وسوق الجمعة أكبر أسواق بيع اللحوم بدمشق … تهريب الخراف يرفع أسعار اللحوم  اتهامات بولندية لأوكرانيا بالنفاق بعد إعلان كييف أنها ردت الدين لوارسو  روسيا: سقف الأسعار «خطير» ولن يحدّ من الطلب على نفطنا  وزير النفط السوري: ناقلة النفط المحتجزة منذ أشهر وصلت إلى ميناء بانياس  رئيس جنوب إفريقيا يرفض الاستقالة ويطعن بفضيحة "فالا فالا"  إردوغان: سنكمل حتماً الشريط الأمني بعمق 30 كم عند حدودنا الجنوبية  طلب شبه معدوم على خطوط الإنتاج.. وذاكرة السوق القصيرة تخرج الصناعات الهندسية من المنافسة  دول أوروبا وأستراليا حددت سقف سعر النفط الروسي وهنغاريا تحذر من الضرر الكبير … موسكو: نقوم بتحليل الوضع وتم التحضير والاستعداد للمواجهة  تحذير وزارة التموين يعني أن بعض المنشآت مهددة بالإغلاق .. اتحاد حرفيي اللاذقية يرد على «التموين»: بدلاً من التهديدات أمّنوا المحروقات  الكرة السورية والكابتن ماجد! .. بقلم: محمود جنيد  هل تدع أمريكا الصين تعيد تشكيل منطقة المحيطين الهندي والهادئ؟  جوليان أسانج يطعن في قرار تسليمه إلى واشنطن لدى محكمة أوروبية     

تحليل وآراء

2021-10-21 02:36:31  |  الأرشيف

ارتباك في البحوث حول سياسات أميركا.. بقلم: دينا دخل اللـه

الوطن
يسود ارتباك واضح في تحليل السياسات الدولية للولايات المتحدة اليوم، وهذا الارتباك تخطى دائرة السياسيين والإعلاميين ليصل إلى مراكز البحوث، بما في ذلك تلك الموجودة في الغرب والتي تدّعي أنها مراكز البحث الموضوعي غير المنحاز.
المشكلة هي في طبيعة المرحلة حيث ينتقل النظام الدولي من نمط القطب الأوحد إلى تعددية الأقطاب، ولاشك في أن الفيتو الأول منذ انهيار الاتحاد السوفييتي كان إعلاناً واضحاً عن الموت السريري لنظام القطب الأوحد، كان ذلك في حزيران 2011 عندما رفع مندوبا روسيا والصين يديهما لمصلحة سورية ضد مشروع قرار أميركي في مجلس الأمن.
هذا يعني أن سورية كانت الغائب الحاضر في هذا الإعلان التاريخي عن بداية نهاية نظام دولي لا يمكن أن يستمر بسبب فعالية قانون النمو غير المتوازن للدول في إطار العلاقات الدولية، هذا القانون يعني أن نمو القوة الأميركية في انحسار نسبي ونمو القوتين الروسية والصينية في تقدم نسبي باتجاه توازن جديد يأتي على حساب موقع الولايات المتحدة ودورها في العالم.
إن التركيز على مصطلح «نسبي» لا يعني أن الولايات المتحدة أصبحت دولة ضعيفة في العلاقات الدولية وإنما يعني أنها خسرت من نفوذها لمصلحة العملاقين الروسي والصيني، على الرغم من أنها ما زالت قوية، وقوية جداً.
من جهة ثانية، الانحسار في القوة الأميركية لا يتم دفعة واحدة، لذلك فإن الفيتو المذكور، وبعده أكثر من عشرة، إنما هو إشارة أو رمز لعملية طويلة الأمد يموت فيها نظام عالمي ويولد نظام جديد.
اليوم يعيش العالم في خضم هذه العملية، وهي عملية شديدة الحساسية والتوتر بما يكفي لظهور كمية هائلة من الارتباك في التقييم والتحليل، وغالباً ما يخضع التحليل لأمرين، الأول هو الانطلاق من الرغبة في صدر المحللين والثاني الايديولوجيا في عقولهم، لذلك عندما تقرأ أول سطر في أي تحليل عندنا وفي أوروبا وأميركا، نكتشف فوراً رغبة الكاتب ومواقفه الإيديولوجية والسياسية.
لا يشذ عن ذلك باحثون في مراكز مرموقة مثل «المجلس الأطلسي» أو غيره. تشعر من الوهلة الأولى أنك أمام نص مؤدلج يرى الأحداث وفق معايير مسبقة. واحد من أهم هذه التقارير هو بحث حول «خيارات الولايات المتحدة تجاه سورية» للباحثين نيت روزنبلات وجمانة قدور، نشره «المجلس الأطلسي» في حزيران الماضي.
قارئ النص يشعر وكأنه يقرأ تحليلاً سياسياً مبتذلاً لمعارض سوري في إسطنبول، حتى المصطلحات وأسلوب التعبير لا يمكن أن يشير إلى مركز بحوث جاد يمول بملايين الدولارات.
هذا النص لا تشذ عنه كل النصوص التي تصدرها مراكز أبحاث في أميركا وأوروبا، إنه وجه آخر منسي من وجوه الارتباك الذي يشوب مرحلة متوترة يتم فيها انتقال صعب من نظام القطب الواحد إلى نظام متعدد الأقطاب، على حين تلعب الإيديولوجيا في عقول الباحثين والرغبة في صدورهم لعبتها.
 
عدد القراءات : 5162

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3570
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022