الأخبار |
واشنطن تشترط على أنقرة التخلص من "إس-400" الروسية لتخطي الخلاف والمواجهة بينهما  نتنياهو يرفض لوائح الاتهام الموجهة له ويعتبرها "محاولة انقلاب سلطوية" ضده  الخارجية البريطانية: المستوطنات الإسرائيلية غير قانونية  هازارد: رفضت سان جيرمان عدة مرات  برشلونة وسان جيرمان والبايرن يتصارعون على نجم يوفنتوس  وزير الدفاع الأمريكي: الكرة بملعب كوريا الشمالية فيما يخص برنامجها النووي  الجزائريون يواصلون تنظيم المسيرات مع تصاعد الاحتجاجات قبل الانتخابات  الرئيس البرازيلي يؤسس حزبا جديدا شعاره "الرب العائلة الوطن"  طهران تتهم الأوروبيين بخيانة العهد وذرف دموع التماسيح على "الأشرار والمدمرين"  المشاركون بورشة (من أين لك هذا): الإسراع في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد  بوتين: روسيا ماضية في إكمال أحدث نظام للدفع الصاروخي  الجيش والطيران الروسي يحبطان هجوما للتركستان الصينيين بريف اللاذقية ويحيدان العشرات  قوات سوريا الديمقراطية تتهم تركيا بارتكاب جريمة حرب في عين العرب وتدعو العالم لمحاسبتها  اختراق طبي يضع البشر في "حالة معطلة" دون أكسجين "ساعتين" لإنقاذ حياتهم!  أدلة جديدة تكشف حقيقة العلاقة بين الإجهاض ومحاولة الانتحار  مورينيو: لن أكرر أخطائي.. ولا أحتاج للاعبين جدد  DIPLE.. ابتكار جديد يحول هاتفك إلى مجهر يكبر 1000 مرة  تويتر تعلن رسميًا إتاحة “إخفاء الردود” في جميع أنحاء العالم  الجعفري: ضرورة رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري  حزب العمال البريطاني يدرج الاعتراف بفلسطين في برنامجه الانتخابي     

أخبار عربية ودولية

2019-11-02 04:03:27  |  الأرشيف

اتفاق الـ«بريكست» هدفٌ لترامب: وجونسون يؤكّد أنه مناسب للتجارة الحرّة

اضطُرّ مكتب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون للدفاع عن اتفاقه بشأن «بريكست» مع الاتحاد الأوروبي، بعدما حذّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أنه سيجعل التوصل إلى اتفاق تجاري مستقبلي بين البلدين أمراً مستحيلاً.
ودخل الرئيس الأميركي، الذي تقدمت عملية عزله خطوة بعد جلسة تصويت للكونغرس، على خط حملة الانتخابات البريطانية، أول من أمس، منتقداً شروط الانفصال عن الاتحاد الأوروبي التي توصل إليها جونسون. وقال: «مع هذا الاتفاق، لا يمكن إقامة علاقات تجارية. لا يمكننا إبرام اتفاق تجاري مع بريطانيا». لكنّ متحدثاً باسم الحكومة البريطانية أكد، في وقت لاحق، أن الاتفاق سيسمح للندن بإبرام «اتفاقيات التجارة الحرّة الخاصة بنا حول العالم والتي ستستفيد منها كل أنحاء بريطانيا».
وبدت تصريحات ترامب متعارضة مع تعهّده السابق في أيلول/ سبتمبر، عندما قال إنه يعمل عن قرب مع جونسون لإبرام «اتفاق تجاري رائع» فور خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. ترامب شنّ أيضاً هجوماً لاذعاً على زعيم حزب «العمّال» المعارض الرئيس في البلاد جيريمي كوربن، وحضّ في المقابل جونسون على التوحّد مع نايجل فاراج المناهض بشدّة للاتحاد الأوروبي، الذي كان شخصية أساسية في استفتاء عام 2016 على عضوية الاتحاد الأوروبي. وفي هذا المجال، قال لفاراج خلال اتصال هاتفي تم بثّه على برنامجه عبر إذاعة «إل بي سي» البريطانية، إن «كوربن سيكون سيئاً للغاية بالنسبة إلى بلدك». وأضاف: «سيقودكم بطريقة سيئة للغاية وباتجاه سيّئ للغاية». كذلك قال: «أود بأن أراك وبوريس تتعاونان. أعتقد أن ذلك سيكون أمراً عظيماً».
وسبق أن حضّ فاراج، الذي يدعو حزبه «حزب بريكست» لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، جونسون على تشكيل تحالف انتخابي لكن من دون جدوى. وفي غضون دقائق عدّة من إذاعة المقابلة، ردّ كوربن عبر موقع «تويتر» بالقول إن «ترامب يحاول التدخل في الانتخابات البريطانية ليساعد صديقه بوريس جونسون على الفوز».
وكان جونسون قد اتفق على شروط جديدة لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع قادة التكتل الشهر الماضي، قبيل المهلة التي كانت محددة لتنفيذ «بريكست» الخميس. لكنه لم يتمكن من تمرير الخطة في البرلمان فاختار بدلاً من ذلك إجراء انتخابات مبكرة تسبق عيد الميلاد، متهماً خصومه في حزب «العمّال» بالتسبب بتأجيل «بريكست» مجدداً، ومتعهّداً بإخراج لندن من التكتل بحلول المهلة الجديدة في 31 كانون الثاني/ يناير. وخلال تجمع انتخابي أول من أمس، قال جونسون: «إذا صوّتم لنا وتمكّنا من تمرير برنامجنا، وهو أمر سنقوم به، فسنخرج (من الاتحاد الأوروبي) في مهلة أقصاها كانون الثاني/ يناير العام المقبل».
ويتصدّر زعيم الحزب «المحافظ» نتائج استطلاعات الرأي قبيل انتخابات 12 كانون الأول/ ديسمبر التي ستكون الثالثة التي تجري في بريطانيا في غضون أربع سنوات. لكنه يواجه خطر التعرّض لانتقادات على خلفية تعهّده القاطع الذي لم يُنفّذ بإنجاز «بريكست» بحلول 31 تشرين الأول/ أكتوبر. ويبدو أنه خاطر مجدداً عبر التعهّد بإخراج بريطانيا من التكتل بحلول المهلة المقبلة.
 
عدد القراءات : 3377
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3504
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019