دمشق.. فتاة تهرب من منزل ذويها مع شاب وعدها بالزواج فتنتهي بتشغيلها الساعة بـ30 ألف ليرة

بدأت القصة عندما قامت الفتاة ” ل ” بالفرار من منزل الشاب “د، ن” والتوجه لفرع الأمن الجنائي للتقدم بشكوى ضده بأنه يقوم بحبسها وإجبارها على ممارسة الد عارة عن طريق إحضار الزبائن لها والضغط عليها وضربها وتهديدها برميها بالشارع في حال رفضها مستغلاً أنها لا تستطيع العودة لمنزل أهلها الذي هربت منه برفقته بعد أن قام بإيهامها بأنه سيتزوجها.
وبدأت “ل” حديثها عن كيف تعرفت على ذلك الشاب وأحبته بعد أن استطاع خداعها بحب ووعد بالزواج كان يخفي وراؤه نوايا شيطانية ولاسيما أنه تقدم لأهلها عدة مرات لكنهم رفضوه ..فهربت معه وتوجهت معه إلى منزل أحد أصدقائه حيث أقاما عدة أيام ثم انتقلا لمنزل قام باستئجاره في منطقة التضامن .
وتضيف أنها كانت تلح عليه بالزواج وهو يعمد للتأجيل دون سبب وبعد عدة أيام قام بإحضار أصدقائه للمنزل والسهر لساعة متأخرة من الليل وطلب منها الجلوس معهم وملاطفتهم فاستغربت الأمر وعند سؤالها له اخبرها بأنها يجب أن تفعل ما يطلبه منها أو انه سيقوم بضربها ليقوم بعد ساعات بإدخالها عنوة لأحد غرف المنزل مع أحد أصدقائه ليقوم الأخير بممارسة الجنس معها رغماً عنها.
وبعد أن انتهى صديقه دخل عليها وأخبرها أن هذه البداية وانه سيقوم بإحضار زبائن لها مقابل المنفعة المالية وفي حال رفضها سيقوم برميها بالشارع أو إخبار أهلها عن مكانها وبدأ يحضر لها الزبائن في كل ليلة ويجبرها على العمل بالدعارة وعند خروجه كان يقوم بقفل باب المنزل حرصاً على بقائها في المنزل وعدم اختلاطها بأحد من الجوار وافتضاح أمره .
وفي أحد الأيام وخلال غيابه وهي تبحث بجيوبه وجدت ضمن أغراضه علبة دواء منوم عمدت لإخفائها وعند عودته طلب منها أن تجهز لحضور أحد الزبائن مساء فقامت بإظهار موافقتها على الأمر وعند حضور الزبون قامت بوضع عدة حبوب بالقهوة وقدمتها لهما وبعد أن غالبهم النوم أخذت المفاتيح وهربت من المنزل متوجهة لفرع الأمن الجنائي وإعلمتهم بما حصل .
وبناءً على ذلك وبدلالتها تم التوجه للمنزل ورؤيتهما تحت تأثير المنوم وتم إلقاء القبض عليهما وبالتحقيق مع المدعو “د، ن” تبين أنه من أرباب السوابق بالعمل بالدعارة واعترف أنه استدرج المدعوة ” ل” وقام بإيهامها بحبه لها والزواج منها وبعد أن تقدم لها عدة مرات ورُفض من قبل أهلها طلب منها الهرب معه فوافقت وبعد ذلك أصبح يحضر لها الزبائن وعند رفضها كان يقوم بضربها وتهديدها بإخبار أهلها عن مكانها وكان في كل ليلة يحضر لها زبون ويجبرها على ممارسة الجنس معه في احد غرف المنزل مقابل 30 ألف ليرة .
وبمتابعة التحقيق مع الزبون المدعو “ت” اعترف انه يقوم بالحضور لمنزل المدعو “د” وممارسة الجنس مع المدعوة ” ل” لقاء مبلغ 30 الف ليرة لقاء ساعة معها كما أكد انه على معرفة مسبقة بالمدعو “د” من خلال عمله بتسهيل الدعارة وتشغيل الفتيات حيث كان يحضر له فتيات في وقت سابق مقابل إعطائه مبلغ مالي عن كل مرة.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2022