الدفاع الروسية: النازيون يستعدون لاستفزازات بمنطقة تتركز فيها صناعات كيمياوية بدونباس

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن التشكيلات النازية وقوات كييف تعدّ استفزازات في منطقة تتركز بها مؤسسات للصناعات الكيمياوية في دونباس جنوب شرق أوكرانيا.
وقال رئيس مركز مراقبة الدفاع الوطني الروسي الفريق أول ميخائيل ميزينتسيف: "تجهز القوات الأوكرانية والنازيون الموالون لها مناطق محصنة في مؤسسات للصناعات الكيميائية في دونباس بتوجيه من رعاتها في الولايات المتحدة وبريطانيا، حيث تحضر للاستفزازات".
وأضاف: "ففي مواقع شركة "آزوت" في سيفيرودونيتسك بجمهورية لوغانسك الشعبية، نشروا أسلحة ثقيلة، حيث يحتجزون أكثر من ألف عامل في المصنع ومدنيين دروعا بشرية، وفي الوقت ذاته يقوم النازيون بشكل ممنهج بقصف بلدات بيرفومايسك وستاخانوف وكالينوفو، لاستفزاز القوات الروسية للرد، بهدف كيل الاتهامات للجيش الروسي بقتل المدنيين والتسبب بكارثة".
وتابع: "قام النازيون بتجهيز حاويات بمواد خطرة كيميائيا لتفجيرها على الفور في حال اضطرارهم للتخلي القسري عن مواقعهم".
وأشار إلى أن "جهاز الأمن الأوكراني في منطقتي خيرسون ودنيبروبتروفسك يخطط لاستفزازات باستخدام أسلحة كيماوية واتهام القوات الروسية".
وقال: "وفقا لمعلوماتنا، في بلدات فيسوكوبولي وإيفانوفكا وكنيازيفكا وتوبولينوي في منطقة خيرسون، وكذلك في أبوستولوفو بمنطقة دنيبروبتروفسك، تخطط دائرة الأمن الأوكرانية لاستفزازات باستخدام الأسلحة الكيميائية لتوجيه اتهامات أخرى للقوات الروسية، ويجب إجلاء المدنيين من منطقة الإصابة المخطط لها فورا".
وحذر الدول الغربية والأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، من هذه الاستفزازات وغيرها، مشيرا إلى أن "كييف تخطط للترويج لهذه الاستفزازات على نطاق واسع عبر وسائل الإعلام الغربية ومواقع الإنترنيت المختلفة".
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2022