ثقافــــة

ماجدي البسيوني يوقع كتابه “القلعة .. حلب من الحصار للانتصار” في حمص

وقع رئيس تحرير جريدة العربي المصرية ماجدي البسيوني كتابه “القلعة ..حلب من الحصار للإنتصار” في مطعم جوري بحمص وسط حضور أدبي وثقافي واجتماعي واسع.

ويروي البسيوني في كتابه لماذا ومن حاصر حلب وكيف انتصرت في كانون الأول عام 2016 كما يحوي الكتاب مجموعة لقاءات أجراها الكاتب داخل مطار كويرس والسجن المركزي ومشفى الكندي ووصفا لجولة من ساحة سعد الله الجابري وحتى القلعة مرورا بالمسجد الأموي وأسواق حلب القديمة.

وفي تصريح صحفي أكد البسيوني أنه استقى اسم الكتاب من قلعة حلب كونها رمز العنفوان والصمود الأسطوري والسد العالي كما سورية قلب العروبة النابض مبينا أنه آثر الذهاب إلى حلب أرض المعركة ليرى الحقيقة كما هي بعيدا عن كل التضليل الاعلامي وليرصد ما رآه بعينه.

ولفت إلى أنه جال في أحياء حلب وعاش بين أهلها 50 يوما استطاع خلالها أن يجري عدة لقاءات لرصد الواقع كما هو مؤكدا أن أهالي حلب سطروا بصمودهم أروع ملاحم البطولة عبر التاريخ.

وأشار رئيس فرع اتحاد الصحفيين بحمص بسام علي إلى أن الكتاب يمثل سردا تاريخيا وطنيا مهما للأجيال القادمة حيث يوثق بكثير من الأمانة والدقة وقائع حقيقية لمدينة صامدة قاومت الحرب الكونية الظالمة عليها منوها ببسالة رجال الجيش العربي السوري الذين رووا مدينة حلب بدمائهم الطاهرة لتظل قلعة حلب رمز العنفوان التي تحميها وتدافع عنها ضد الإرهاب.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2018