شبيهةُ ريهانا تُشعل الإنترنت.. شاهدوا درجة التطابق بينهما؟!

أثارتْ فتاةٌ تبلغ من العمر 23 عامًا حالة كبيرة من الجدل على الإنترنت بسبب الشبه الكبير الذي يجمع بينها وبين النجمة العالمية، ريهانا، ما تسبّب في جعلها محطّ أنظار الكثيرين، سواءً من الجمهور أو من الإعلام، وذاع صيتها بالفعل بين عشية وضحاها!
تلك الفتاة تُدعى يانا سيرتالف، وهي من جزيرة مارتينيك وتعيشُ في فرنسا، وقد بدأت تُدرك الشبه بينها وبين ريهانا، خصوصًا بعدما أخبرها عمها بذلك وهي لا تزال في سن المراهقة.
ومن فرط الشبه بينهما، شاهدت والدة يانا صورةً لريهانا على غلاف إحدى المجلات وتصوّرت بالخطأ أنها ابنتها.
ورغم السرعة التي استطاعت أن تخطف بها يانا أنظار المتابعين بسبب شبهها بريهانا، إلا أنها أكدت أن وجود شبه بينها وبين واحدة من أجمل النساء أمر له عيوبه، فهي غير مرتبطة منذ أكثر من عام بعد رفضها الرجال الذين ينظرون لشكل المرأة فقط، مع تخوفها من الارتباط بكثيرين لكونها تبدو فقط شبيهةً للنجمة ريهانا.
ورغم أن يانا لم يسبق لها أن قارنت نفسها بشكل مباشر بريهانا على أيّ من حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن دائمًا ما يغمرها متابعوها البالغ عددهم 23 ألفًا بالتعليقات التي تصرّ على مقارنتها بريهانا مع عمل تاج للنجمة في كل صورة تقريبًا.
 
 
 
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2019