الأخبار |
حركة فتح تدعو إلى مواجهة مخططات الاحتلال المتواصلة لتهويد الأقصى  مجلس الوزراء يحدد توجهات الإنفاق في الموازنة للعام 2020.. تعزيز صمود قواتنا المسلحة ودعم ذوي الشهداء والجرحى وتوفير المتطلبات الأساسية للمواطنين  الجبهة الثورية والحكومة السودانية يوقعان على الاتفاق السياسي غدا في جوبا  ترامب عن الوضع في سورية: قمنا بتأمين النفط وسنعيد الجنود إلى أرض الوطن  مسؤولون لبنانيون: سعد الحريري اتفق مع شركائه في الحكومة على عدة قرارات إصلاحية  إيران: لا نسعى لتصنيع القنبلة النووية  جنبلاط يرفض "ورقة" الحريري ويهاجم جبران باسيل  إصابات واعتقالات خلال صدامات بين محتجين والشرطة الإسبانية بمدريد  وكالة: قوات أمريكية تدمر قاعدة القليب في منطقة تل بيدر السورية  المدن اللبنانية تغصّ بالمتظاهرين المطالبين بمعالجة المشاكل الاقتصادية  "قسد" تنسحب من كامل مدينة رأس العين وقوات الاحتلال التركي ومرتزقتها تحتلها  شنار: سياسات أردوغان حيال سورية تصب في خدمة الصهيونية العالمية  بغداد: العراق غير معني بتسلم عناصر "داعش"... وعلى بلدانهم التكفل بهم  القوات الأمريكية تغادر أكبر قواعدها شمال سورية  مقتل أحد جنود النظام التركي جنوب شرق تركيا  روحاني: المقاومة هي السبيل الوحيد للتخلص من المؤامرات  الدفاع الروسية: الجيش الأمريكي مهتم بالحفاظ على معاهدة الأجواء المفتوحة  الخارجية الأمريكية: ندعم حق الشعب اللبناني في التظاهر السلمي  البرلمان المصري يستقبل سفير سورية لدى القاهرة بالتصفيق  الإمارات تفرج عن 700 مليون دولار من أرصدة إيرانية     

فن ومشاهير

2019-07-06 03:47:38  |  الأرشيف

ميريام عطالله تستذكر والدها برسالة مؤثرة

وجّهت الفنانة السورية ​ميريام عطالله​ رسالة مؤثّرة لوالدها الراحل، عبّرت فيها عن حزنها لفقدانه، وذلك على حسابها الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي.
وكتبت ميريام: مرّت أعوام من بعدك أبي ، و ها أنا أقتربُ من نهاية عام لعام جديد ، ذات الغربة و ذات الشوق لا زال يتملكني 
لا زلت تلك الطفلة التي لا يغمض لها جّفن إلّا بحضنك .. ما شعرتُ يوما بالأمان مُذ انتقلت لأواكب الحياة بعيدا عن عتبة بيتنا و بدأت ريح الحياة تَشطر كياني و قلبي مرّة بعد أُخرى .. حتّى أتت الضربة القاضية و فارقتنا ... تركتنا لغُربة لم يملأها إنسان غيرك .. لم يمحيها الوقت ..لم يعوضها نجاح أو مال أو اي نوعٍ من أنواع الفرح ، لقد كان كلّ شيء ناقص دونك 
أبي حتّى بلدنا ما عاد كما كان ، ما عاد كما عرفته فأصبحنا في غُربةٍ مُضاعفة .. أمسى كُلّ منّا بمكان .. كثيرةٌ هيَ الأشياء التي فقدناها .. كثيرون ممن فقدنا و هَاجَرَنا .: كثيرون من رحلوا
طويل جدّاً ما أريد أن أُخبرك .. بالنهاية .. اشتقناك و فقدناك .. تمنّى لي من السماء بركة لا تَنضَب و توفيق لا ينتهي ، ترضّى عليّ ..لأنّي أعلم أنّك تراني ..أحبُّك أبي".
 
عدد القراءات : 3482

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019