الأخبار |
تحشيدات ضخمة للاحتلال التركي والميليشيا الكردية في الشمال … رسائل أردوغانية تصعيدية لأميركا.. و«قسد»: لا نريد الحرب ولكن؟  بالتنسيق مع سورية.. العراق يواصل «إرادة النصر»  إيطاليا تبحث عن سوري هدد بالتوجه مباشرة من روما إلى الجنة!  حرب ترامب ونتنياهو قد تكون آخر هزائمهما في الشرق الأوسط!.. بقلم: تحسين الحلبي  لماذا لم يتم إنصاف مزارعي الشوندر؟ الشوندر السكري للعام السادس علف للحيوانات  الرئيس الجزائري يمنح لاعبي المنتخب وسام الاستحقاق الوطني  بعد “نكسة إف 35”.. خسائر كبيرة تهدد صناعة الدفاع التركية!  تركيا: بين المطرقة الأميركية والسندان الروسي.. بقلم: حسني محلي  الجيش اليمني واللجان الشعبية يسيطرون على موقع في جيزان  روسيا تعرب عن ثقتها بقدرة سلطات فنزويلا الشرعية على تخطي الصعوبات بالبلاد  السودان.. تحفظات الحرية والتغيير على الاتفاق السياسي  استشهاد يمني جراء غارة لطيران العدوان على صنعاء  من هي القوة الإيرانية التي احتجزت الناقلة البريطانية؟  الجيش السوري يستهدف مقرات لـ"النصرة" في إدلب  الرئيسان الأسد وبوتين يتبادلان برقيات التهنئة بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين  نيودلهي تتواصل مع طهران للإفراج عن الهنود الموجودين على متن الناقلة المحتجزة  العثور على أسلحة وذخيرة وآليات إسرائيلية من مخلفات الإرهابيين بريف القنيطرة  بمشاركة سورية انطلاق أعمال الاجتماع الوزاري لدول حركة عدم الانحياز  سورية والعراق يقتربان من فتح معبر"البوكمال – القائم"  رودريغيز: قرارات واشنطن زادت حالة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط     

أخبار سورية

2019-02-11 04:19:16  |  الأرشيف

القضاء يعزو معظم الشكاوى على الأطباء بسبب «اختلاطات» وليس لأخطاء طبية … 83 شكوى على المشافي منها 10 عن وقوع أخطاء طبية خلال 2018

كشف مدير المشافي بوزارة الصحة أحمد ضميرية عن اقتراح بربط المخالفات المرتكبة من المشافي بعقوبة مالية رادعة، مبيناً أن الاقتراح ما زال قيد الدراسة ويحتاج تطبيقه إلى وضع قانون.
وأوضح ضميرية في حديثه مع «الوطن» أنه في حال ورود شكوى عن تقاضي تسعيرة أعلى من الأسعار المحددة من الوزارة، فالمخالفة ستكون بقيمة عشرة أضعاف على سبيل المثال للمبلغ المالي الذي تقاضه المشفى كزيادة، مشيراً إلى أن الاقتراح يشمل جميع المخالفات المرتكبة من المشافي كإحداث اختصاص جديد في المشفى دون الحصول على ترخيص.
وبيّن ضميرية أن الاقتراح يضمن الردع المالي، إلى جانب رفد خزينة الدولة بمدخول لا يؤثر في ذوي الدخل المحدود، مشيراً إلى أن ضبط التزام المشافي بالأسعار المحددة من الوزارة يكون إما عن طريق الشكوى، أو من خلال زيارة أي مشفى واختيار أرقام أضابير بشكل عشوائي لدراستها والتحقق من وجود أي مخالفات.
ولفت ضميرية إلى ورود 83 شكوى بحق المشافي العام الماضي معظمها عدم الالتزام بالتسعيرات، ومنها 10 شكاوى عن وقوع أخطاء طبية، مؤكداً أن جميع الحالات التي عرضت على القضاء بعد دراستها العام الماضي تبين أنها تعود لاختلاط طبي، نافياً وجود أي خطأ طبي خلال العام الماضي، مشيراً إلى وجود فرق بسيط بين ما يسمى الاختلاط الطبي والخطأ الطبي، موضحاً أنه وبحال الخطأ الطبي فتدرس كل حالة على حدة لكونها منفصلة عن غيرها، إلى جانب تشكيل لجنة ثلاثية من نقابة الأطباء لأخذ قرار وإذا لم تستطع ذلك، يتم تشكيل لجنة خماسية أو سباعية من كبار الاختصاصيين، أو دراسة الحالة من وزارة الصحة حسب الجهة التي وردت إليها الشكوى والجهة التي أحيلت عليها.
وأشار إلى أن فرض العقوبة على الطبيب تكون حسب طبيعة الخطأ كالتعويض المادي والإحالة على مجلس التأديب أو سحب الشهادة لمدة معينة، مؤكداً وقوع بعض الأخطاء الطبية خلال الأعوام الماضية، مضيفاً: لا يمكن الجزم بوقوع خطأ طبي من لحظة خروج المريض من غرفة العمليات وتعرضه لأي مضاعفات جراء العملية، موضحاً أنه في حال حصول وفاة ترد شكوى عن الموضوع ومن ثم إجراء تحقيق للتبين من وقوع خطأ طبي من عدمه.
ونفى ضميرية أن يكون للأخطاء أو الاختلاطات الطبية التي تحصل أي تأثير في سمعة الطبيب السوري في الخارج، موضحاً أن العمل في مهنة الطب لدى أي دولة يتطلب المرور باختبارات ممارسة المهنة للحصول على إذن الممارسة، والأمر عينه في سورية إذ يتطلب الحصول على الإذن الخضوع لفحص التعديل.
ولفت ضميرية إلى توجيه 36 إنذاراً رقابياً بحق المشافي خلال العام الماضي، موزعة بين 11 إنذاراً في حلب و7 إنذارات في اللاذقية، على حين إن عدد إنذارات التجرثم بلغ 13 إنذاراً منها 4 إنذارات في درعا و3 في دمشق و3 في اللاذقية.
وبيّن ضميرية أن عدد الاستمارات الرقابية للمدة نفسها بلغ 186 استمارة، منها 64 استمارة في حلب و42 في حمص و33 في اللاذقية، مشيراً إلى أن عدد استمارات التجرثم بلغ 170 استمارة منها 58 في حلب و55 في حمص و34 في اللاذقية، موضحاً أن دائرة ضبط العدوى في الوزارة تقوم بزيارات تفتيشية إلى المشافي بشكل دوري وغير دوري من خلال اختيار عينات عشوائية وأخذ مسحات جرثومية وبنتيجة التحليل تحديد العقوبات اللازمة.
وأشار ضميرية إلى زيارة 8 مشاف كبيرة من عامة وخاصة خلال الفترة الماضية وأخذ مسحات بواقع 21 مسحة من كل مشفى سواء لغرف العمليات والحواضن وعلب الجراحة وغيرها، مؤكداً وجود بعض المخالفات.
ولفت ضميرية إلى وجود لجنة لضبط العدوى في كل مشفى سواء خاص أم عام، مبيناً أن مهمة اللجنة أخذ مسحات دورية كل فترة وتحليلها للتأكد من وجود تجرثم أو عدمه، موضحاً أنه وفي حال بينت التحاليل وجود تجرثم يوجه إنذار بالتجرثم إلى المشفى، ثم يُوجه إنذار للمرة الأخيرة في حال تكررت المخالفة، ثم إغلاق المكان كإغلاق غرفة العمليات للتعقيم لفترة محددة من الوزارة.
الوطن
عدد القراءات : 4472
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019