الأخبار |
إيران تكشف عن شرطها للعودة لمباحثات فيينا  الشبكة الاجتماعية الجديدة لترامب تكشف عمق الإنقسام السياسي  صاحب الجلالة “اتحاد الصحافيين”..!؟.. بقلم: وائل علي  البيض محجوب عن الموائد ومؤسسة الأعلاف متهمة بمحاباة التجار على حساب المستهلك  سورية.. تحولات جيواستراتيجية أعادت الرئيس الأسد إلى مقدمة المشهد  بالفيديو..مضيفات طيران يتجردن من ملابسهن في ساحات روما  كوريا الشمالية تتهم واشنطن بزيادة التوتر في المنطقة عبر "التحريض على استقلال تايوان"  عريس يعتدي على زوجته بالضرب حتى الموت في ليلة الدخلة.. والسبب؟  أسعار المدافئ تبدأ من 50 ألفاً.. و طنّ “الحطب” يصل لـ 350 ألف ليرة!  ماذا لو نشبت حرب نووية؟.. دراسة جديدة تكشف السيناريو المخيف  نسرٌ هرِم في المحيط الهادئ: مواجهة الصين ليست كمقايضتها  ما السعادة؟.. بقلم: حسن مدن  بوتين: الناتو خدع روسيا ووجوده العسكري في أوكرانيا تهديد لبلادنا  عرضٌ إسرائيلي لباريس: سنحظر التجسس على أرقام فرنسية مستقبلاً  «رويترز»: واشنطن تعتزم إجلاء طيارين أفغان فارين من طاجيكستان  طرابلس تستضيف اليوم مؤتمرا دوليا حول دعم استقرار ليبيا  العدو ينشئ مركزين لعلاج الصدمات النفسية لمستوطني غلاف غزة  بايدن ليس روزفلت: الزعامة ولّت... ولن تعود؟  مالي: فرنسا خرقت «اتفاق التدخل» بنشرها 4 آلاف عسكري     

أخبار سورية

2021-10-12 02:46:41  |  الأرشيف

994 إصابة بالكورونا منها 164 طالباً وطالبة أصغرهم في الصف الثاني … نسبة الإصابات وشدتها في العام الحالي أقل مما كانت عليه العام الماضي

الوطن

تفقد وزير الصحة حسن غباش عدداً من المؤسسات الصحية في محافظة حلب، وأكد خلال جولته أنه تم تزويد المركز الصحي في حي الحمدانية بأجهزة الأشعة والماموغرافي اللازمة لإجراء الفحوص الطبية للمراجعين وإحالة المرضى المصابين بالمرض إلى المشافي لتلقي العلاج.
 
وأوضح وزير الصحة أن جميع الكوادر الصحية بالمشافي والمراكز تبذل جهوداً مضاعفة لتقديم الرعاية الصحية اللازمة للمصابين بكوفيد-19 كما أكد أن الوزارة تعمل على تقديم كل الدعم لحملة اللقاح الوطنية ضد مرض شلل الأطفال التي تستهدف في حلب تلقيح 388 ألف طفل موزعين على 62 مركزاً صحياً وبمشاركة نحو 120 فريقاً جوالاً بالريف والمدينة.
 
وشملت الجولة أيضاً عدداً من الأقسام في مشفى الرازي منها العناية المشددة والمكتبة العلمية وقاعة المحاضرات. كما تفقد وحدة العناية المركزة في مشفى الرازي وجناح إقامة المرضى بالإضافة إلى مشفى زاهي أزرق حيث اطلع على سير العمل وجودة الخدمات الطبية المقدمة للمرضى مؤكداً ضرورة تقديم أفضل الخدمات الطبية وخاصة للمرضى المصابين بفيروس كورونا.
 
واستمع وزير الصحة من القائمين في المشفيين إلى شرح عن واقع العمل وخاصة في ظل جائحة كورونا مثنياً على جهودهم في متابعة الحالة الصحية للمرضى وتقديم العلاج لهم. واطلع على المكتبة العلمية المحدثة إضافة إلى قاعة المحاضرات في مشفى الرازي مؤكداً أهمية رفع المستوى العلمي للأطباء سواء عبر متابعة آخر التطورات العلمية أم العودة للمراجع الاختصاصية.
 
من جهتها كشفت مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية هتون طواشي عن وصول عدد الإصابات المثبتة بفيروس كورونا في جميع مدارس القطر منذ بداية العام الدراسي حتى السابع من الشهر الجاري بين الكوادر التعليمية والطلاب إلى 994 مسحة ايجابية في كل المحافظات.
 
وبينت مديرة الصحة المدرسية في تصريح خاص لــ«الوطن» أن الإصابات توزعت بين الطلاب والكوادر التربوية، منها 164 طالب و830 معلماً وإدارياً، مؤكدة أن عدد الإصابات بين الطلاب في هذا العام اقل مما كانت عليه في أول العام الدراسي من العام الماضي، كذلك الحال فإن نسبة المرضى الذين احتاجوا إلى دخول مشفى أقل أيضاً.
 
وعن عدد الوفيات بكورونا في العام الدراسي الحالي بينت مديرة الصحة المدرسية أن هناك حالتي وفاة، واحدة في حماة والأخرى في دير الزور، وكلتاهما من الكوادر التربوية ولا وجود لوفيات بين الطلاب، والمتوفتان هما مساعدة طبية في الصحة المدرسية والأخرى معلمة، مبينة أن كلتا الحالتين لم تأخذا اللقاح وحدثت الوفاة لهما نتيجة قصور تنفسي حاد بعد دخول المشفى بعدة أيام.
 
وعن مستوى هذه الموجة في قطاع التعليم قالت مديرة الصحة المدرسية: إننا في حالة تسطح في عدد الإصابات حيث شهد الأسبوع الماضي انخفاض، في معدل الإصابات عن الأسبوع الأخير من شهر أيلول الماضي حيث كان عدد المسحات الإيجابية خلال الفترة من 25 – 30 /9 (378) على حين في الفترة من 1 – 7 /10 (224)، وكان أعلى معدل الإصابات في الأسبوع الماضي بدمشق وريف دمشق تتلوها حمص ودرعا وانخفض معدل الإصابات باللاذقية من 85 إلى 28.
 
وعن سبب إعادة التعميم الجديد لتطبيق البروتوكول الصحي في المدارس أوضحت مديرة الصحة المدرسية أن الهدف هو التشدد في تطبيق الإجراءات الاحترازية، وكذلك تحديد المسؤولية في حال وجود إصابة، حيث يعتبر المسؤول الأول مدير المدرسة الذي أعطي صلاحيات كاملة في موضوع التعاطي مع أي ظاهرة لانتشار الوباء، وهذا ما دفع الوزارة إلى أن تطلب من مديرياتها في المحافظات كافة، التشديد على تعميم البروتوكول الصحي المعتمد للعام الدراسي 2021-2022 على المدارس جميعها، والتشدد في تنفيذ بنوده، وتحميل مديري المدارس المسؤولية الكاملة في حال عدم تنفيذه في مدارسهم ولاسيما فيما يتعلق بالنظافة العامة وصيانة المرافق الصحية من حمامات ومشارب وخزانات مياه، والتزام المعلمين والمدرسين والإداريين بارتداء الكمامة والمسح الحراري اليومي على يد المشرف الصحي لجميع التلاميذ والطلاب والعاملين في المدرسة، إضافة إلى نشر التوعية حول وسائل الوقاية من العدوى بفيروس كورونا.
 
وفي سياق موازٍ صرحت وزارة الصحة أمس في حديث عن الوضع الوبائي أن منحنى الإصابات بكوفيد-19 يشهد تسطحاً وأن التوصية مستمرة بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية وتلقي التطعيم للحد من انتشار الوباء وكسر حلقة العدوى.
 
وأوضحت الوزارة أن عدد مرضى كوفيد-19 الموجودين حالياً بالمشافي في مختلف المحافظات وصل إلى 2620 مريضاً، منوهة بافتتاح مركز في الكورنيش الجنوبي باللاذقية لاستقبال مرضى كورونا الذين يحتاجون إلى دعم أكسجة، وتصل طاقته الاستيعابية إلى 100 سرير يشغل منها حالياً 35 سريراً.
 
وأوضحت أن نسبة إشغال غرف العنايات المشددة في مشافي دمشق وريفها ما زالت مئة بالمئة، وأنه تم أول من أمس إحالة 3 حالات إلى كل من مشافي القلمون وحمص وحماة، على حين في محافظتي حمص وطرطوس نسبة إشغال غرف العناية المشددة 90 بالمئة، وأشارت إلى أن محافظة حلب شهدت ارتفاعاً بعدد الإصابات ووصلت نسبة إشغال العنايات لنحو 80 بالمئة.
عدد القراءات : 3395

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3555
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021