الأخبار |
ترامب: لا نريد الحرب مع إيران ولن نسمح لها بامتلاك أسلحة نووية  تقرير أمريكي عرّى الإمارات وكشف مخططاتها الخبيثة  الجيش يقضي على دواعش في البادية وخروج دفعة جديدة من «الركبان»  الفوضى إلى تصاعد في عفرين.. والاحتلال التركي يضيق على رافضي التسويات  مقتل 29 سجينا داعشيا في أحداث شغب بسجن في طاجيكستان  كييف تشهد اليوم مراسم تنصيب الرئيس الأوكراني الجديد  "أنصار الله": نخطط لضرب 300 هدف في الإمارات والسعودية  استشهاد عسكريين اثنين وإصابة 7 بعمليات قصف نفذها إرهابيون من إدلب  «مملكة الخير» تُهدي غزة بِيَد... وتضربها بأخرى  قمم سلمان ضد إيران: حصان طروادة في حملة ترامب  المجلس العسكري السوداني يصدر بيانا جديدا بشأن "اجتماع القصر"  رئیس لجنة الأمن القومي الإيراني: على واشنطن وطهران إدارة التوتر فيما بينهما  العراق... العثور على منصة إطلاق صاروخ كاتيوشا  «هدنة» بلا وقف لإطلاق النار: مهلة جديدة لأنقرة لتنفيذ «سوتشي»  الدفاع اليمنية: كل جريمة يرتكبها العدوان ستقابل برد مناسب  أردوغان: نحبط كل يوم مؤامرة ضد بلادنا في الداخل والخارج  من كوبا إلى إيران.. تاريخ وأزمة صواريخ.. بقلم: رفعت إبراهيم البدوي  «وثيقة مسربة» تفضح تزييف «منظمة الكيميائي» للحقائق بشأن دوما  تقرير أميركي يحذر من خطر «الداعشيات» … ماليزيا: 39 داعشياً من مواطنينا احتجزوا بسورية يستنجدون للعودة  الحصــــانة..!.. بقلم: زياد غصن     

أخبار عربية ودولية

2018-11-24 05:21:30  |  الأرشيف

باريس تستعد لموجة احتجاجات جديدة على ارتفاع أسعار الوقود

يحتشد عشرات الآلاف في باريس اليوم السبت للاحتجاج على ارتفاع تكاليف الوقود والسياسات الاقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون في مطلع الأسبوع الثاني من احتجاجات "السترات الصفراء" التي أدت إلى اضطراب واسع النطاق.
 
وتخشى قوات الأمن أن يتسلل متطرفون من أقصى اليسار واليمين المتطرف إلى المظاهرات، مما يزيد تحديات السيطرة على الجماهير. وقال دينيس جاكوب الأمين العام لاتحاد الشرطة البديلة لرويترز إن من المتوقع أن يحتج نحو 30 ألف شخص في باريس وحدها.
 
وقال "نعلم أن هناك متسللين من اليمين المتطرف ومن اليسار المتطرف. يمكنك أيضا توقع عصابات من الضواحي"، وفقا لرويترز.
 
وقالت بلدية باريس إن نحو ثلاثة آلاف شرطي تم إعدادهم للعمل في المدينة اليوم السبت وسيكون على قوات الأمن التعامل مع مظاهرة ضد العنف الجنسي ومباراة لكرة القدم ومباراة للرجبي في العاصمة في نفس اليوم.
 
ولأكثر من أسبوع، أغلق متظاهرون يرتدون السترات الصفراء، التي يتعين على جميع سائقي السيارات في فرنسا حملها في سياراتهم، الطرق السريعة في جميع أنحاء البلاد بحواجز محترقة وقوافل من الشاحنات بطيئة الحركة مما عرقل الوصول إلى مستودعات الوقود ومراكز التسوق وبعض المصانع.
ويعارض المحتجون الضرائب التي فرضها ماكرون العام الماضي على الديزل والبنزين لتشجيع الناس على الانتقال إلى وسائل نقل أكثر ملاءمة للبيئة. وعلاوة على الضريبة، عرضت الحكومة حوافز لشراء سيارات كهربائية أو صديقة للبيئة.
 
وفي يوم السبت الماضي، عندما شارك نحو 300 ألف شخص في أول مظاهرات السترات الصفراء في عموم البلاد، تراجعت الإيرادات اليومية لتجار التجزئة بنسبة 35 في المئة، بحسب جماعات للمستهلكين.
 
تمثل الاضطرابات معضلة لماكرون الذي يصور نفسه بطلا في مواجهة تغير المناخ لكنه تعرض للسخرية لعدم تواصله مع الناس العاديين في وقت يقاوم فيه تراجع شعبيته.
 
وسمحت السلطات في باريس بالتجمع قرب برج إيفل اليوم السبت لكنها رفضت طلبات للاحتجاج في ساحة الكونكورد القريبة من الجمعية الوطنية وقصر الإليزيه الرئاسي. وسيتم إغلاق البرج نفسه أمام الجمهور.
 
وعلى الرغم من دعوات الحكومة إلى التهدئة، امتدت احتجاجات السترات الصفراء إلى الأراضي الفرنسية في الخارج، بما في ذلك جزيرة لا ريونيون في المحيط الهندي، حيث أضرمت النار في السيارات.
 
وقالت وزارة الداخلية يوم الخميس إن الاضطرابات خلفت قتيلين و606 مصابين في البر الرئيسي الفرنسي.
عدد القراءات : 3308
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3484
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019