الأخبار |
حزب المؤتمر الهندي يرفض استقالة رئيسه غاندي  تفجيران عنيفان يوديان بالعشرات من مسلحي "قسد" بالرقة  موسكو: لا نرى عقبات أمام تطوير باكستان لبرنامجها الصاروخي بشروط  رئيس وزراء التشيك: لا أحد في أوروبا يريد نقل سفارته للقدس  اعتقال ستة إرهابيين من تنظيم (داعش) جنوب شرق الموصل  إصابة عدد من الفلسطينيين بجروح جراء اعتداء الاحتلال عليهم  إصابة امرأة وطفل وحرائق ضمن الأراضي الزراعية جراء اعتداء المجموعات الإرهابية بالقذائف على قرى بريف حماة  كوريا الشمالية: لن نستأنف مباحثات نزع السلاح النووي ما لم تتبن أمريكا نهجاً جديداً  المدعي العام الفرنسي: المسؤول عن انفجار ليون لا يزال هاربا  مجلة: ترامب يريد الحرب ورئاستة قد تحترق في مضيق هرمز  ترامب يحث اليابان على ضخ استثمارات أكبر في بلاده  باسيل: سنسقط مخطط التوطين وسيعود الفلسطينيون والسوريون إلى أرضهم  الرئيس السابق للموساد يكشف عن انسجام وتعاون جيدين مع عملاء الاستخبارات السعودية  مادامت السعودية بقرة حلوب هادئة فلم الحرب؟!.. بقلم: نبيل لطيف  الخارجية الإيرانية: المحادثات مع أعضاء الكونغرس ليست للتفاوض  السيد نصر الله: عنوان يوم القدس هذا العام هو مواجهة صفقة القرن  ظريف: إرسال قوات أمريكية إلى المنطقة يشكل تهديدا للسلام الدولي  محتجو السترات الصفراء يواصلون التظاهر للأسبوع الثامن والعشرين على التوالي  سيريل رامابوسا يؤدي اليمين رئيساً لجنوب أفريقيا     

أخبار عربية ودولية

2019-04-21 10:07:29  |  الأرشيف

السراج تعلقيا على تصريحات المتحدث باسم حفتر حول "ضربات جوية صديقة" على طرابلس.. هو اعتداء صارخا على سيادة ليبيا

نتيجة بحث الصور عن فايز السراج،
 
أصدرت حكومة الوفاق الليبية تعليقا على إعلان الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر عن "ضربات جوية صديقة" تنفذ في القتال الدائر حول العاصمة طرابلس.
 
وذكر رئيس المجلس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق فايز السراج، في بيان صدر عنه أمس السبت: "نشير إلى ما أعلن عنه المتحدث باسم قوات حفتر يوم 18 أبريل واعترافه بمشاركة طائرات تابعة لدول أجنبية أسماها بـ"الصديقة" في القصف الجوي على طرابلس وضواحيها، فيما يعد اعتداء صارخا على سيادة ليبيا ومشاركة صريحة فيما وقع من انتهاكات جسيمة".
 
وأكد السراج أن حكومة الوفاق طالبت مجلس الأمن الدولي بإرسال لجنة أممية لتقصي الحقائق فيما ما وصفه "الانتهاكات" المرتكبة من قبل الجيش الوطني الليبي في محيط طرابلس ومناطق أخرى من البلاد، متهما قوات حفتر بقتل مدنيين وتجنيدهم واستخدام أطفال قصر في القتال واستهداف أحياء مكتظة بالسكان بالأسلحة الثقيلة والصواريخ، بالإضافة إلى قصف مدارس وسيارات إسعاف ومستشفيات مدنية.
 
وشدد السراج على أن "الدول التي ساهمت في هذه الاعتداءات" تتحمل المسؤولية الكاملة، مطالبا لجنة تقصي الحقائق ولجنة العقوبات الأممية بالكشف عن "الخروقات لقرارات مجلس الأمن الدولي سواء بالمشاركة أو دعم المعتدي بالسلاح والمعدات".
 
وأعرب رئيس المجلس الرئاسي عن قناعته بأن قوات حفتر "تقترف جرائم حرب وانتهاكات للقانون الدولي الإنساني"، ودعا إلى محاسبتها محليا ودوليا، معتبرا ذلك "اختبارا آخر للمجتمع الدولي ومصداقيته وموقفه من كشف الحقيقة ومحاسبة المعتدين والمتورطين".
 
وتشهد طرابلس التي تتخذ منها حكومة الوفاق مقرا لها تصعيدا عسكريا حادا منذ أوائل الشهر الجاري، نتيجة لزحف الجيش الوطني الليبي على المدينة، وتحول الوضع الميداني حاليا إلى حالة من "الجمود العسكري"، حسب المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة.
 
وقدم المتحدث باسم حفتر، أحمد المسماري، أمس توضيحات بشأن تصريحاته عن "ضربات جوية صديقة تستهدف أهدافا معادية في العاصمة طرابلس"، قائلا إن هذا "مصطلح طبيعي جدا يقصد منه الطائرات الليبية".
 
وسبق أن أصدر وزير الداخلية في حكومة الوفاق فتحي علي باشاغا الخميس الماضي تعليمات بتعليق التعاون الأمني مع فرنسا، متهما إياها بدعم قوات حفتر.
عدد القراءات : 3907
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3485
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019