الأخبار |
طرد بولتون لن يغطي على خيبات السياسة الأميركية  مهذبون ولكن! الاحترام لا يطلب بل يكسب.. بقلم:أمينة العطوة  الميدان السوري والرهان على مساحات المناورة  النمسا.. حزب "الحرية" اليميني يختار زعيمه الجديد  الحرس الثوري: إيران أعدت نفسها لحرب شاملة  قتيل و5 جرحى بإطلاق نار جنوب شرقي كندا  واشنطن مستعدة لتعويض أي نقص في سوق النفط نتيجة هجمات "أرامكو"  المعلّم بين الترهيب والترغيب..بقلم: سامر يحيى  نحو 400 ألف عادوا من الخارج خلال عام … تزايد التضييق والممارسات العنصرية ضد المهجرين السوريين في ألمانيا  تنظيم حليف لـ«النصرة» أقر به … أميركا تواصل محاولات التغطية على دعمها للإرهاب في سورية  ارتفاع أسعار الذهب يصيب الأسواق بحالة شلل.. والأسباب كثيرة.. «الأونصـة» لم تصـل إلى هذا السعر عالمياً منـذ عشر سنـوات  بانتظار شهر عسل أميركي إيراني: نتنياهو وأردوغان والمصير المرتبك  بريطانيا: الهجوم على المنشآت النفطية السعودية "غير مقبول بالمرة"  لمصلحة أصحاب شركات السيارات … دراسة لخفض سعر المتر المربع في مدينة السيارات للنصف  صحيفة: طائرة مسيرة تخترق أجواء الكويت وتحلق فوق قصر الأمير  تركيا تلاحق 223 عسكريا للاشتباه بعلاقتهم بغولن  عاصفة تجتاح جزر الباهاما قبالة ولاية فلوريدا الأمريكية  اجتماعات للدول المعادية لسورية واتصالات مكثفة لـ«المعارضات»  هيئة الانتخابات التونسية: أي انسحاب من سباق الرئاسة بعد 31 أغسطس ليس له أثر قانوني     

أخبار عربية ودولية

2019-05-23 10:16:06  |  الأرشيف

ظريف: الحرب الاقتصادية الأمريكية على إيران لا تختلف عن الإرهاب

 
أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الحرب الاقتصادية الأمريكية على الشعب الإيراني لا تختلف عن الإرهاب.
 
وقال ظريف في مقابلة مع قناة سي ان ان الأمريكية “إن ترامب أعلن مؤخراً أنه يحارب إيران اقتصاديا” مبينا أن هذه الحرب تعني استهداف الشعب الإيراني أي استهداف المواطنين العاديين ومحاولة حرمانهم من مستلزمات الحياة وهو عمل يساوي الإرهاب.
 
وأضاف ظريف “إن هذا النهج ليس مناسباً لدفع إيران إلى طاولة المفاوضات ونحن لا نزال نتفاوض مع جميع أطراف الاتفاق النووي مع بعضنا البعض في إطار اللجنة المشتركة للاتفاق النووي” مشيرا إلى ان “أمريكا هي من غادر طاولة المفاوضات ويجب عليها الالتزام بالقوانين الدولية”.
 
ولفت الوزير الإيراني إلى أن الإدارة الأمريكية الراهنة بنت سياساتها الخارجية على أساس المقارنة مع السياسات الداخلية والتي لا يمكنها أن تتعمم على الأشياء الخارجية.
 
وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب صعدت توتير الأجواء مع إيران بإعلانها مطلع الشهر الجارى إنهاء الإعفاءات التي سمح بموجبها لثماني دول بشراء النفط الإيراني وبالتالي حظر استيراده منها في خطوة تؤكد استمرارها في سياساتها الابتزازية والجائرة تجاه الدول والشعوب الرافضة للهيمنة والاستغلال تبعها إطلاق تهديدات ضد طهران.
 
وردت إيران على ذلك بتعليق تنفيذ بعض التزاماتها وفق الاتفاق النووي الذي توصلت إليه مع مجموعة الخمسة زائد واحد عام 2015.
عدد القراءات : 3389
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019