الأخبار |
الرئيس اللبناني ميشال عون يقترح إلغاء التوزيع الطائفي للوزارات السيادية  3 دول أوروبية تقترح وضع حزمة مساعدات لبيلاروس تشمل إلغاء نظام التأشيرات  خبير عسكري أمريكي يتحدث حول احتمالات نشوب حرب برية مع روسيا  إصلاح المرأة  مسؤول صحة سوري يحذر  وسائل إعلام: اعتقال مشتبه فيه بإرسال طرد سام إلى ترامب عند الحدود الأمريكية-الكندية  “كوفيد – 19” يعيد إغلاق أوروبا والصحة العالمية “تحذر” من ارتفاع الوفيات  الرئيس الجزائري: كنا على علم باستقالة السراج وليس عندنا أي مشاكل مع المغرب  القبض على "امرأة" حاولت قتل ترامب بطرد مسموم  التوتر التركي - اليوناني: مرونة فرنسية في انتظار قمّة بروكسل  جيمس جيفري في زيارة مفاجئة إلى الشمال السوري  النفط الليبي ..الورقة الصعبة في المعادلة الليبية.. بقلم: روعة قاسم  أبوظبي تستضيف اجتماعا حاسما للتطبيع بين إسرائيل والسودان  السلطات الصحية البريطانية: البلاد عند نقطة حاسمة في مواجهة كورونا وتسير باتجاه خاطئ  خفايا وموبقات تشبث “مصنعي الدواء” بالعباءة العائلية…والتكافؤ الحيوي مغيب منذ 30 عاماً  أهي حرب ضد الإنتاج الزراعي لمصلحة الاستيراد ..؟  المعارضة في ساحل العاج تدعو لعصيان مدني لمنع الرئيس من الترشح لولاية ثالثة  وزير دفاع قبرص يدعو الاتحاد الاوروبي إلى اتخاذ إجراءات حاسمة ضد تركيا  وفاة نائب رئيس حكومة أوزبكستان بفيروس كورونا     

أخبار عربية ودولية

2020-08-07 05:06:22  |  الأرشيف

المستوطنون يمنحون نتنياهو فرصة حتى أيلول لتنفيذ مخطط الضم

عوامل كثيرة تقف حائلا أمام رئيس الوزراء الاسرائيلي لتنفيذ علني لمخطط الضم "المطبوخ" بينه وبين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وانتهى شهر تموز دون تحقيق ذلك.. وساق الجانبان الامريكي والاسرائيلي تبريرات التأجيل.
ترامب من جهته "نصب ميزان الربح والخسارة" فآثر التأجيل مع بعض التحذيرات والاشتراطات غير المقنعة وغير الملزمة، وفي اسرائيل هناك تباينات بين أحزابها المشاركة في الائتلاف وتلك التي تجلس على مواقع المعارضة، وبين ترامب ونتنياهو مجموعة عوامل شخصية تخضع لها عملية تنفيذ مخطط الضم تتعلق غالبيتها بكرسي الحكم.
وفي الساحة العربية، لا مبالاة، وتوسل للتخفيف والتأجيل وايجاد السيناريوهات التي تحول دون ردات فعل كبيرة خشية تصد أنظمة الحكم، دون أن تتنازل عن أدوار التمرير والتسويق لكامل بنود صفقة القرن، ولم توقف رسائل التهديد والتحذير والتخويف التي تصل ديوان الرئاسة الفلسطينية.
أما في الساحة الفلسطينية، فالقيادة ليست متشجعة لتحريك شعبي واسع ومؤثر، مكتفية بمؤتمرات مدروسة من حيث العدد وسعة الموقع وحتى طبيعة الشعارات ونوعية الحضور وأحجام التأثير، وهذا الموقف أبقاها في دائرة الانتظار التي تستهويها.. وما تزال تؤمن الى درجة العبادة أن المجتمع الدولي والدول الاوروبية ذات التأثير سيجلب لها الحل عبر رد فعل خافت لفظي، يصل درجة التعاطف والتسامح مع المخطط الامريكي الاسرائيلي، وحتى هذا القسط الهامشي من التأثير بدأ بالتلاشي وسط الضربة الموجعة المستمرة التي يوجهها لها فيروس كورونا.
لكن، وحسب تقارير من داخل الغرف واللقاءات المغلقة في الساحة الاسرائيلية أن العامل الاقوى الذي سيحدد مصير مخطط ضم أراض من الضفة الغربية، توقيتا ومساحة، يتمثل في موقف اليمين الاسرائيلي المتطرف وفي مقدمة شرائحه المستوطنون وتأثيرهم القوي على رئيس الوزراء الاسرائيلي الباحث عن فرصة لحل الائتلاف، لذلك، هو معني بالمحافظة على دعم المستوطنين له في أية خطوات أو انتخابات قادمة، وفي حال انحرف نتنياهو عن مسار هذه العلاقة وما ينجم عنها من تحقيق مصالح فان مستقبله السياسي على المحك.
من هنا، يجب أن يدرس مليا التصريح الذي أطلقه "يوسي دغان" رئيس مجلس المستوطنات، الذي أعلن فيه "بأن نافذة الفرص السياسية ستغلق حتى الاول من شهر أيلول القادم"، أي أن المستوطنين يدفعون نتنياهو للاسراع بتنفيذ مخطط الضم قبل هذا التاريخ والا سيغلق الملف السياسي، والى أن يحين الموعد فان على نتنياهو الرد على هذا الموقف التهديدي التحذيري، وهنا، سيجد رئيس وزراء اسرائيل أن مصلحته الشخصية، مرتبطة بمدةى الانصياع لرغبات المستوطنين المتمثلة بضرورة الاسراع في تنفيذ مخطط الضم.
عدد القراءات : 4586

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020