الأخبار |
المقداد وظريف يبحثان هاتفياً العلاقات بين سورية وإيران وسبل تطويرها وتعزيزها  مجلس الإِشراف على فيسبوك يؤيد حظر ترامب  محافظة اللاذقية.. إزالة آثار العدوان الإسرائيلي والوقوف على احتياجات العائلات المتضررة  أين سيسقط؟ ما هي الأضرار؟ أين هو الآن؟ خبراء يكشفون تفاصيل الصاروخ الصيني "التائه"  في عيد الشهداء.. الرياضة السورية تزفّ "509 " شهيداً بينهم " 32 " لاعباً ولاعبة في المنتخبات الوطنية  الروح حرٌّ  اعتداء امرأة لبنانية على طفل سوري يشعل وسائل التواصل الاجتماعي … الأمم المتحدة تواصل إرسال المساعدات إلى شمال سورية من دون موافقة دمشق!  ليس من العجيب أن نختلف.. بقلم: شيماء المرزوقي  الانتخابات السورية 2021 موعد مع القرارات الصعبة  كيف يتغير المناخ في سورية؟ … تراجع المعدلات المطرية سيسهم في تراجع الإنتاج وتدهور الغطاء النباتي … زيادة ملحوظة في درجة حرارة فصل الصيف ويتوقع أن يكون معدل الاحترار في سورية عام 2041 أعلى من المعدل العالمي  ماذا تناول لقاء بايدين بكوهين؟  تفاؤل حذر في إيران: الخلاف كبير... لكن التسوية ممكنة  عباس يطوي صفحة الانتخابات: الأولويّة «وأد» المقاومة في الضفة!  «السبع» تدعو إلى رصّ الصفوف: الصين أولوية!  مساعدات أممية إلى شمال سورية من دون موافقة دمشق!  طائرة مساعدات إماراتية رابعة تَحطُّ في دمشق محمّلة بكميات كبيرة من لقاحات «كوفيد-19»  عدم حصول صاحب طلب الترشّح على تأييد 35 نائباً كافٍ لرفضه … طلبات تظلّم لـ«الدستورية» لبعض من رفضت طلبات ترشحهم للانتخابات الرئاسية  وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لعدوان إسرائيلي على بعض النقاط في المنطقة الساحلية  مصر «ترشو» إدارة بايدن: استجداء تدخُّل في أزمة «النهضة»  فشل متجدّد لمفاوضات مسقط: واشنطن تُكرّر عروض الاستسلام     

أخبار عربية ودولية

2021-01-08 19:19:33  |  الأرشيف

السيد نصر الله: الاميركي لا يهمه لبنان.. ولا يجوز تطييف او تسييس قضية انفجار المرفأ

قال الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إنه كل الاهتمام الاميركي بلبنان محوره الاساس هو المقاومة وذلك بالحد الادنى منذ العام 2005. وتابع “لو كان لبنان يعني اي شيء للاميركي والاوروبي وبعض الانظمة العربية ما كنا رأينا كل هذه العقوبات على لبنان”، واضاف “كل ما يهمهم هو اسرائيل وحماية امنها ومصالحها”.

واشار السيد نصر الله في كلمة على شاشة تلفزيون المنار الى ان “صهر الرئيس الاميركي جيراك كوشنير يهتم بحضور اللقاء التطبيعي في المغرب والقمة الخليجية، والاميركي يهتم مباشرة بترسيم الحدود البحرية اللبنانية مع فلسطين”، وتابع “الحقيقة القائمة في لبنان منذ 2005 ان الاميركي لا يهتم بلبنان الا من باب وجود المقاومة لان ما يهمه امن العدو الاسرائيلي”.

وعن ملف انفجار مرفأ بيروت، أكد السيد نصر الله ان “هذه قضية وطنية تهم كل لبنان ولا يجوز تحويلها الى قضية مناطقية او مذهبية او طائفية او سياسية بأي شكل من الاشكال لان هذا غير انساني وغير اخلاقي”، وذكر ان “الشهداء من جميع المذاهب والمناطق وكذلك البيوت التي تضررت”، واوضح انه “بتضرر المرفأ كل الاقتصاد اللبناني”، وشدد على انه “لا يجوز تطييف ولا تسييس هذه القضية”.

وقال السيد نصر الله “أتعهد كحزب سياسي اننا نصر على وصول هذا الملف الى نهايته العادلة والصادقة، وذلك لسبيين، اولهما السبب الانساني حيث قضى شهداء وسقط جرحى وحصلت اضرار كبيرة”، وتابع “السبب الثاني ان هذه القضية استخدمت للاستهداف السياسي سواء باتجاه حزب الله او من باب الرئيس ميشال عون والتيار الوطني الحر من باب التحالف مع حزب الله”، واشار الى انه “في الساحة المسيحية هناك من دايما يواجه التيار الوطني والرئيس عون ان حليفكم قال او فعل”.

وسأل السيد نصر الله “هل ما حصل نتيجة اعمال ام عمل تخريبي ام عدوان؟ اهالي الشهداء لهم حق ان يعرفوا الحقيقة”، وتابع “بعد 5 اشهر ألم يتبين من اتى بالنيترات الى لبنان ولمصلحة من اتى بها؟”، واضاف “الادعاء على  رئيس الحكومة والوزراء المستقيلين لا يستند على اساس او معيار ولا يجوز بهذا الملف العمل بطريقة 6 و6 مكرر”، وأكد ان “المطلوب تصحيح مسار التحقيق والمجال القضائي لهذا الملف”، ودعا الى “اعلان نتائج التحقيق حتى يعرف الشعب الحقائق ويواكب القضاء في كل الاجراءات”.

وعن تسليط الضوء على مؤسسة القرض الحسن، قال السيد نصر الله إن “هذه المؤسسة بدأت اصلا بمبادرة فردية من بعض الاخوة وليس من حزب الله بداية، بسبب عدم قدرة الناس على دفع الفوائد ولان هناك اشكالية شرعية حول الربا بالفوائد”، واضاف “انطلقت بجمع الاموال ومساهمات الناس وإعطاء قروض بسيطة وفق قواعد دقيقة وانطلقت المؤسسة ببطء في البداية من منطلق اخلاقي وديني لخدمة الناس وقضاء حوائجهم سواء لترميم بيت او للزواج او لفتح مشروع صغير”، ولفت الى ان “العمل الجاري في هذه المؤسسة ان يتم رهن ذهب او تقديم كفيل مشترك في المؤسسة قبل الحصول على اي مبلغ او قرض من المؤسسة”، وتابع “بدأ رسمال المؤسسة يكبر وكذلك الثقة بها سارت ببطء لكن بمصداقية وثقة بين الناس ما دفع الى هذه الهجمة عليها لا سيما من الاميركيين”.

ولفت السيد نصر الله الى ان “هناك جملة اسباب ادت الى نجاح مؤسسة القرض الحسن منها انها لا تقوم بأي عمل تجاري او استثماري اي انه لا يوجد أي مخاطرة، انها لا تعطي قروضا مرتفعة وكبير وطويلة المدى، التجربة أثبتت ان لا احد فقد امواله في هذه المؤسسة حتى خلال حرب تموز لم يضيع مال احد من المودعين، هذه المؤسسة يرعاها جهة مقتدرة ومسؤولة هي حزب الله، هناك ادارة موثوقة وكفوءة ومتشددة تدير هذه المؤسسة”.

وقال السيد نصر الله إن “مؤسسة القرض الحسن لم تفتح لخدمة طائفة او منطقة محددة بل يمكن لاي احد القدوم والاستفادة منها (وهذا الامر موجود منذ سنوات طويلة) أيا كانت طائفته او منطقته وسواء كان لبنانيا او مقيما”، وتابع “هذه المؤسسة دائما تعلن انها جاهزة كي تفتح في اي منطقة لبنان وسبق ان حاولت ان تفتح في بعض المناطق لكن تم اغلاق الطريق امامها من قبل بعض الاجهزة الامنية اللبنانية لكننا لم نتحدث بالموضوع”.

وعما جرى مؤخرا في الولايات المتحدة الاميركية، قال السيد نصر الله إن “الحادثة التي حصلت في اميركا تستحق التوقف عندها وتبين حقيقة ما هو قائم في الولايات المتحدة وحقيقة ادعاءات الديمقراطية”، ورأى ان “ما حصل في أميركا أمر كبير جدا وتداعياته كبيرة ولا يمكن تسخيف هذا الحدث”، واعتبر ان “الاميركيين لمسوا عن قرب نتائج سياسة ترامب واستعداده لقتل حتى الاميركيين من اجل السلطة”، وتابع “ما شاهده الاميركيون والعالم عينة بسيطة مما ارتكبه ترامب في العالم على مدى 4 سنوات في سوريا والعراق واليمن وجريمة اغتيال القائدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس”، واضاف “ما حصل يمثل عينة فجة عن الغطرسة الاميركية التي طالما فرضت هيمنتها على الشعوب”، وأوضح ان “ما شهده الأميركيون يظهر زيف الديمقراطية الاميركية وخطورة أن يصل شخص مثل ترامب إلى الرئاسة الاميركية”، ودعا “الله سبحانه أن تمر الأيام القادمة من ولاية ترامب بخير على العالم”، واشار الى ان “الله سبحانه حمى العالم على مدى 4 سنوات لأن الزر النووي في يد شخص متكبر ومجنون”.

عدد القراءات : 3275

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021