الأخبار |
إيران تكشف عن شرطها للعودة لمباحثات فيينا  صاحب الجلالة “اتحاد الصحافيين”..!؟.. بقلم: وائل علي  البيض محجوب عن الموائد ومؤسسة الأعلاف متهمة بمحاباة التجار على حساب المستهلك  سورية.. تحولات جيواستراتيجية أعادت الرئيس الأسد إلى مقدمة المشهد  بالفيديو..مضيفات طيران يتجردن من ملابسهن في ساحات روما  كوريا الشمالية تتهم واشنطن بزيادة التوتر في المنطقة عبر "التحريض على استقلال تايوان"  عريس يعتدي على زوجته بالضرب حتى الموت في ليلة الدخلة.. والسبب؟  أسعار المدافئ تبدأ من 50 ألفاً.. و طنّ “الحطب” يصل لـ 350 ألف ليرة!  ماذا لو نشبت حرب نووية؟.. دراسة جديدة تكشف السيناريو المخيف  نسرٌ هرِم في المحيط الهادئ: مواجهة الصين ليست كمقايضتها  ما السعادة؟.. بقلم: حسن مدن  شهد برمدا تعلن خطوبتها من لاعب منتخب سورية أحمد صالح  بوتين: الناتو خدع روسيا ووجوده العسكري في أوكرانيا تهديد لبلادنا  عرضٌ إسرائيلي لباريس: سنحظر التجسس على أرقام فرنسية مستقبلاً  «رويترز»: واشنطن تعتزم إجلاء طيارين أفغان فارين من طاجيكستان  طرابلس تستضيف اليوم مؤتمرا دوليا حول دعم استقرار ليبيا  العدو ينشئ مركزين لعلاج الصدمات النفسية لمستوطني غلاف غزة  بايدن ليس روزفلت: الزعامة ولّت... ولن تعود؟  مالي: فرنسا خرقت «اتفاق التدخل» بنشرها 4 آلاف عسكري     

أخبار عربية ودولية

2021-04-24 04:50:59  |  الأرشيف

خطط انسحاب غير جاهزة.. أي مستقبل للقوات الأميركية في العراق؟

أثار تصريح رئيس قيادة القوات المركزية الأميركية، كينيث ماكينزي، بشأن افتقاد الإدارة الأميركية "لخطة متبلورة لسحب القوات الأميركية من العراق" التساؤلات حول مستقبل التواجد الأميركي فوق الأراضي العراقية.
في التوقيت والمضمون،  تبدو تصريحات قائد القيادة المركزية الأميركية مُحمّلة بالرسائل. لا خُطةَ للانسحاب من العراق قال الجنرال، والحكومة العراقية "طلبت منّا البقاء"، لا بل إن القوات قد تزيد أيضاً.
تصريحاتٌ تطرح تساؤلات عن مدى تبنّي الحكومة قرار البرلمان العراقي بإخراج القوات الأميركية من البلاد، كما تُعيد إلى دائرة الجدل أجندة الحوار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن.
ساعاتٌ قليلة بين تصريحات ماكينزي واستهداف قاعدة أميركية في محيط مطار بغداد، ما يُعطي أكثر من إشارة عن سياق المرحلة المقبلة إذا قررت واشنطن إبقاء قواتها فعلاً، كما يُلقي مزيداً من التشكيك بشأن استراتيجية الإدارة الأميركية الجديدة وما إذا كانت تعيد إنتاج سياسات سابقتها عينها ولكن بصيغٍ أخرى. 
وفي هذا المجال، أكد الباحث في "مركز الهدف للدراسات"، عباس العرداوي، أن ماكينزي يريد من الحكومة العراقية أن "تتحدث بشكلٍ صريح عن مصير القوات الأميركية"، مضيفاً أن الحكومة تريد "استمرار الوجود الاميركي لتمرير مرحلة الانتخابات".
وتابع: "تم الحديث سابقاً عن طلب عراقي لبقاء القوات الأميركية 3 سنوات لكن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي نفى ذلك"، كما أن القوى السياسية "واجهت الكاظمي بوجود ورقة عن تعهده ببقاء الأميركيين".
وأوضح أنه في كل مرة تحدثت فيها الولايات المتحدة عن الانسحاب "كانت تدخل مزيداً من التعزيزات على الأرض"، معتبراً الحوار الاستراتيجي الأميركي - العراقي بأنه أقرب لأن يكون "حقنة مخدرة". 
وأشار إلى أن تصريح ماكينزي "ينسف كل الأحاديث السابقة الرسمية وغير الرسمية عن الانسحاب"، لكن رغم ذلك فإن القواعد الاميركية "لن تبقى في العراق لأن هناك إرادة عراقية ترفضه
من جهته، قال الأستاذ في جامعة "الدفاع الوطني للدراسات الاستراتيجية" الأميركية، ديفيد دي روش، إن بغداد "تقرُّ بأن الوجود الأميركي قائم بناء على طلبها"، مدعياً أن قرار البرلمان العراقي بشأن القوات الأميركية "تم تحت الضغط".
وأضاف دي روش أن الوجود الأميركي في الشرق الأوسط "أقل مما كان عليه وهو يتركز في الخليج"، لافتاً إلى أن واشنطن "تريد أن تنسحب من العراق ولكن لا تريد أن يجري ذلك كما جرى سابقاً ما اضطرّنا إلى العودة".
أما الخبير في الشؤون السياسية، سعيد عريقات، فرأى أن الولايات المتحدة "لن تخرج من العراق"، وهي بالإضافة إلى الجنود "لديها آلاف المتعاقدين".
وتابع: "واشنطن موجودة في المنطقة لحماية النفط و"إسرائيل" ووجودها في العراق مهم جداً لتحقيق ذلك"، وإن كان بقاؤها على حساب الشعب العراقي الذي "يريد خروج هذه القوات وإنهاء احتلال بلاده".
أما بشأن العلاقات بين العراق وإيران، فقال عريقات إنهما "قادران على ترتيب علاقتهما لكن المشكلة هي الوجود الأميركي"، مضيفاً أنه "لم يكن هناك وجود إيراني في العراق قبل الغزو الأميركي". 
 
عدد القراءات : 4383
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3555
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021