الأخبار |
لافرنتييف: كنا وسنبقى إلى جانب الشعب السوري ونعمل ما بوسعنا للتخفيف من معاناته  قاليباف يصل إلى دمشق اليوم في زيارة لعدة أيام  حصل على أغلبية أصوات مجلس النواب … ميقاتي مكلفاً للمرة الثالثة بتشكيل الحكومة اللبنانية  إيجارات طرطوس تحلق عالياً.. وكلف البناء والإكساء المتهم الأول … أجرة المنزل تتجاوز 350 ألف ليرة بالشهر وأجرة محال تصل إلى مليون ليرة  وزير المالية: السوق العقارية كانت واجهة لغسل الأموال..والفترة القادمة ستحمل مشهداً عقارياً مختلف  أمل كلوني تشيد بمحكمة ألمانية لإدانتها عضوة سابقة في تنظيم "داعش"  شبكات الجيل الخامس تسهم في خفض الانبعاثات الكربونية  زاخاروفا تقترح على واشنطن "إزالة آثارها" من العراق وليبيا وأفغانستان وسوريا  أهالي حلب ينفقون حوالى 24 مليار ليرة ثمن “أمبيرات” شهرياً رغماً عنهم..!  كوبا تندّد بمناقشة شؤونها في اجتماع «الدول الأميركية»: أداةٌ استعمارية  رقم مخيف.. العراق يسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا  في اللقاح حياة..بقلم: أمينة خيري  بمشاركة واسعة من فرسان سورية.. اليوم البطولة السادسة بالفروسية (قفز الحواجز)  صقور التطبيع يُتوّجون إرث نتنياهو: إسرائيل تتمدّد أفريقياً  تونس: قيس سعيّد يربح الجولة الأولى... و«النهضة» تمدّ يدها للشراكة  «اللجوء الأفغانيّ» يشغل الغرب: تركيا تفتح ذراعيها... مجدّداً؟  مسلحون «مجهولون» اقتحموا «مخيم الهول» وسرقوا كميات كبيرة من الذهب والمال! … الاحتلال التركي ومرتزقته يواصلون عدوانهم على ريف الحسكة  ضلوع إسرائيلي.. كاد المريب أن يقول خذوني.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  اعتباراً من اليوم الشاحنات والبرادات السورية تدخل الأردن باتجاه دول الخليج من دون المبادلة مع سيارات أردنية … اتصال بين وزيري الداخلية يفتح الحدود بشكل أوسع بين دمشق و عمّان  الوعي القومي     

أخبار عربية ودولية

2021-06-24 03:29:25  |  الأرشيف

«برلين 2» ينسخ سلفه: لا لبقاء القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا

الأخبار
كرر مؤتمر «برلين 2» الليبي ما تم التوافق عليه في المؤتمر الأول، خاصة لجهة التأكيد على ضرورة طرد القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا؛ وهو الهدف الذي لم يتحقق أبداً ولو بنسبة قليلة.
إجماع دولي
أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، في كلمته الافتتاحية أن «المجموعة الأولى من مراقبي وقف إطلاق النار التابعين للأمم المتحدة سيتم نشرهم في طرابلس قريباً»، كما أكد غوتيرش على أن التقدم السياسي والعسكري بليبيا، يجب أن «يسير «جنبًا إلى جنب» مع عملية مصالحة وطنية شاملة»، مضيفاً أن «يجب أن يوضع حدا لكل التدخل الأجنبي، بما في ذلك الانسحاب الكامل لجميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا»، كما أكد على أن الأمم المتحدة «ملتزمة بدعم آلية مراقبة وقف إطلاق النار الليبية».
 
كما قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أمام المؤتمر، إن «علينا أن نعيد الالتزام بضمان إجراء انتخابات حرة ونزيهة في الموعد المتفق عليه». وأضاف أن «الرسالة التي يبعث بها مؤتمر برلين الثاني هذا هي أن التدخل الأجنبي في ليبيا يجب أن ينتهي، وأنه يجب احترام حظر الأسلحة». وأضاف وزير الخارجية الألماني أن «الأطراف الذين تعهدوا خلال اجتماع برلين الأخير (برلين1) سحب قواتهم لم يفوا بوعدهم» في إشارة مبطنة إلى روسيا، وتركيا، والإمارات العربية المتحدة، كما أكد على أن ألمانيا «ستواصل جهدها لإخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا».
 
وقدرت الأمم المتحدة، في كانون الأول، أن هنالك نحو 20 ألفا عدد المرتزقة والمقاتلين الأجانب في ليبيا، من روس في مجموعة «فاغنر» الخاصة وتشاديين وسودانيين وسوريين وغيرهم، بالإضافة لمئات من العسكريين الأتراك، الموجودين بموجب اتفاق ثنائي مبرم مع حكومة طرابلس السابقة.
 
ومن جهته طالب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، «بانسحاب القوات الأجنبية من ليبيا» مؤكداً أنه «أبرز التحديات المطروحة أمام مؤتمر برلين الدولي، إلى جانب تنظيم انتخابات في أواخر العام الحالي». كما أكد على معارضة الولايات المتحدة «للتصعيد العسكري والتدخل الأجنبي الذي يؤدي إلى تعميق وإطالة أمد الصراع»
 
كما أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، الممثل عن مصر في المؤتمر، «على تنفيذ مقررات الحوار الليبي، وإجراء انتخابات في كانون الأول المقبل، وانسحاب جميع القوات الأجنبية من ليبيا»
 
الدبيبة يتعهد بتأمين الانتخابات
 
وتعهد رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة في كلمته الافتتاحية، «ببذل» كل الجهود لإجراء الانتخابات في موعدها، كما طلب دعم المشاركين في المؤتمر لجعلها ممكنة رغم «العديد من العقبات»، كما أعلن أن الحكومة الليبية «لديها خطة أمنية شاملة لتأمين الانتخابات».
 
كما قال الدبيبة إنه «بعد مؤتمر برلين الأول، تمكن الليبيون بمساعدة الأمم المتحدة من ضمان وقف إطلاق النار واتخاذ خطوات نحو طريق الوحدة خاصة فيما يتعلق برفع الحصار النفطي».
 
وأعلن تخوفه من أن «الخلاف الداخلي والمصالح الضيقة يعيقان مسيرة الانتخابات في البلاد»، محذراً أن «طريق ليبيا نحو الاستقرار والوحدة في خطر».
 
كما طلب الدبيبة من أعضاء المؤتمر، «تقديم المساعدة»، من أجل تنفيذ قرارات مجلس الأمن «لانسحاب الكامل للمرتزقة الأجانب والمقاتلين الأجانب» مؤكداً أن «تلك العملية تحتاج إلى تمويل ومعدات».
 
عدد القراءات : 3657

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021