الأخبار |
15 بالمئة أصيبوا بكورونا رغم اللقاح لكن حالتهم لا تستدعي المشفى .. مدير مشفى ابن النفيس: نحن في مرحلة الذروة المسطحة و65 بالمئة نسبة الإشغال العام في الخطة B  مشافي التعليم العالي تطلب «الاستقلالية» من الصحة بشراء الأدوية … وزير التعليم: تفعيل مجالس الإدارة والالتزام بقرارات وإجراءات الفريق الحكومي  تواصل الاشتباكات بين «النصرة» وشقيقاتها في «القاعدة» بجبل التركمان … النظام التركي يوجه الأنظار من تل رفعت غرب الفرات إلى عين عيسى شرقه  السماسرة “أسياد” سوق الهال بطرطوس.. وتجاره يحلون محل المصرف الزراعي لجهة التمويل..!.  بينها سورية.. تقارير: إيران تنصب سلاحا مدمرا في 3 دول عربية  انطلاق معرض الكتاب السوري لعام 2021 … وزيرة الثقافة: رغم الحرب والإرهاب فإن الثقافة لم تتوقف بل بقيت حاضرة  ظاهرة عجيبة: أمريكية تلد 3 بنات كل 3 سنوات وفي اليوم نفسه!  الإبراهيمية اسمٌ لا ديانة  وقائع من جولة جنيف «الدستورية»: تطوّر في الشكل... ومراوحة في المضمون  استقالة اللورد بوتنام: جرس إنذار في وجه الكارثة  سورية تشارك في منتدى موسكو الدولي السنوي السابع للسلام والدين  مجدداً... أوكرانيا تهدد روسيا بإجراءات غير محددة  تفاقم ظاهرة السرقة في مخيمات إدلب.. ونازحون يحمّلون «النصرة» المسؤولية  التربية تدخل على عمليات التقصي عن اللاشمانيا في المدارس … مديرة الصحة المدرسية: 1418 إصابة كورونا في مدارسنا 1203 منها بين المدرسين جميعهم لم يتلقوا اللقاح  تنظيم «القاعدة» السوري يغير على «أخوة الجهاد» في جسر الشغور وجبل التركمان.. و«جنود الشام» يستسلم … الجيش يدمر مخفراً لـ«النصرة» بمن فيه غرب حلب.. ويكبد دواعش البادية خسائر فادحة  المسلحون الصينيون يأسرون 15 من “النصر ة” باشتباكات دامية غرب إدلب  النقد والتسليف يحدد عدداً من الضوابط لقبول الهبات والوصايا والتبرعات لمصلحة مصارف التمويل الأصغر  المواقف المأجورة في حلب تستولي على معظم الشوارع وتتغلغل ضمن الأحياء السكنية  “بيدرسون” و.. خيبة الأمل!!.. بقلم:أحمد حسن  إعلام إسرائيلي: خططٌ لاستهداف منشآت إيران النووية     

أخبار عربية ودولية

2021-07-06 02:56:47  |  الأرشيف

طالبان تتقدم في أفغانستان... وصدى العمليات في باكستان

توازياً مع تعزيز حركة طالبان لسيطرتها في أفغانستان عقب انسحاب القوات الأميركية التدريجي من هناك، زادت الجماعات المسلحة المعارضة لباكستان والصين من هجماتها، بحسب ما ذكرت صحيفة «South China Morning Post» التي تتخذ من هونغ كونغ مقراً لها.
وذكر التقرير أن حزب «تي تي بي» الذي يرأسه نور والي محسود المقرّب من طالبان، قام بإعادة نشر قواته على طول المناطق الحدودية التي يسهل اختراقها مع باكستان.
كما ارتفع منسوب الهجمات على قوات الأمن الباكستانية من جانب الانفصاليين البلوش، مستخدمين تكتيك وضع قنابل على جوانب الطريق، تعلّموا صنعها من حركة طالبان. وهو ما أثار، بحسب التقرير، مخاوف من قيام الجماعات المتمردة باستخدام شبكات لوجستية مشتركة لتوسيع نطاق هجماتهما.
وخلافاً لـ«تي تي بي»، فإن الجماعات المتمردة البلوشية الأربع التي تعمل تحت مظلة «بلوش راجي أشوي سانغار» تعارض بعنف تشغيل الصين لميناء غوادار، ومشاريع أخرى في بلوشستان، تحت عنوان الممر الاقتصادي الصيني ــ الباكستاني، والذي تبلغ قيمته 60 مليار دولار أميركي.
ووفقاً لتقرير مراقبة للأمم المتحدة صدر في حزيران الماضي، فإن نحو 5 آلاف مسلح من حركة طالبان يتمركزون حالياً في أفغانستان.
وكانت الجماعات المسلحة التي شنّت تمرداً دموياً دام ثماني سنوات ضد باكستان، وأودت بحياة أكثر من 70 ألف شخص، قد انقسمت سابقاً بعد هزيمتها في المناطق القبلية الشمالية الغربية في باكستان، لكنها عادت واتّحدت تحت قيادة محسود.
وكشف الأخير في 14 حزيران الماضي عن هيكل قيادة جديد للحزب، حيث عيّن حكاماً للمقاطعات القبلية.
من جهة أخرى، قال مير كلام وزير، وهو عضو مستقل في جمعية «خيبر باختونخوا»، إن الفصائل المنشقة التي تعمل بشكل مخفي جنوب وزيرستان، قد انضم بعضها إلى بعض في تشرين الأول الماضي، وعادت إلى الظهور تحت راية حركة طالبان.
وأضاف أن حركة طالبان الباكستانية قد وسّعت حملتها عبر الحدود لتشمل مناطق في مقاطعة بلوشستان الغربية، حيث يقع ميناء جوادار الذي تديره الصين.
وقد أعلنت مسؤوليتها عن تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في أيار الماضي في فندق فاخر فى كويتا، حيث كان يقيم السفير الصيني لدى باكستان نونغ رونغ، في ذلك الوقت. لكن المبعوث لم يكن في الفندق وقت الهجوم.
ونفت الحركة في وقت لاحق أنه كان الهدف، معلنةً أنه كان موجهاً الى مسؤولين باكستانيين.
كما ذكر التقرير أنه إذا فشلت الجهود الدبلوماسية الباكستانية لتجنّب حرب أهلية في أفغانستان، وتطبيع العلاقات مع الهند، فقد تجد باكستان نفسها بين قوى معادية على حدودها من الجهتين.
 
عدد القراءات : 3560
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3556
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021