الأخبار |
تعثر مفاوضات صنعاء والرياض لا ينهي الاتصالات  تطبيق «بطيء» للتفاهم الروسي ــ التركي: الجيش يوسّع انتشاره على طريق M4 الدولي  بوتين: روسيا مستعدة لتمديد معاهدة "ستارت-3" قبل نهاية العام الحالي دون أي شروط  إعفاء الشاحنات العراقية من رسوم الدخول عبر منفذ القائم  ترامب وماكرون يدعوان للحوار مع روسيا  ظريف يتهم فرنسا وبريطانيا وألمانيا بالكذب والرضوخ للبلطجة الأمريكية  الولايات المتحدة تدرس إمكانية إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط  إجراءات عزل ترامب شبه رسمية: بيلوسي نحو صياغة لوائح الاتهام  الشرطة الأمريكية: سقوط قتلى في تبادل لإطلاق نار مع مسلحين بولاية فلوريدا  سقوط طائرة هليكوبتر في ولاية مينيسوتا الأمريكية ومقتل 3 جنود  قتيل وأربعة جرحى بهجوم مسلح على مقهى في شارع خاتم الأنبياء جنوب طهران  الطاقة الذرية الإيرانية: محادثات بين طهران وموسكو للتغلب على المشاكل التقنية بمفاعل "فوردو"  إضراب مفتوح يشلّ الحركة احتجاجاً على إصلاحات ماكرون  البابا: أجمعنا مع الأزهر على اعتبار الـ4 من فبراير يوما عالميا للأخوّة  بايدن: ترامب أضحوكة ونحتاج لرئيس يحترمه العالم  دولة المستوطنين وعاصمتها الخليل.. بقلم: رشاد أبو داود  نتنياهو بعد لقائه بومبيو: لدى إسرائيل "الحق الكامل" بضم غور الأردن  بيلوسي تنعت ترامب بـ"الجبان".. والأخير يرد  الحلبوسي: نصوت على قانون الانتخابات الأسبوع المقبل     

آدم وحواء

2019-05-07 07:36:02  |  الأرشيف

لماذا تصبح المرأة عاشقة مذهلة بعد سن الأربعين ؟

“عندما تأخذ امرأة قرارها بوضع حد للعذاب والكذب والخضوع، عندما تقول امرأة في قرارة نفسها “كفى، لم يعد بإمكاني الاحتمال”، لن يردعها أي سلاح أو وهم عن البحث عن حقيقتها”.
“عندها ترتاح نفسها وتنفتح وتبدأ العملية التي تسمح لها شيئاً فشيئاً باستعادة حياتها الحقيقية. لم يقل أحد إن هذا الدرب سهل، ولكنه الدرب السالك. يساعد هذا القرار المرأة على إنشاء تواصل مباشر مع طبيعتها الفطرية ومن هنا تنطلق المعجزة الحقيقية”.
تملك الروح والنفس دورات ومواسم خاصة بهما، يتخلّلها حالات مختلفة من النشاط والوحدة، والبحث والاكتشافات، والراحة والانتماء وحتى الاختفاء. عندما تنضج المرأة، تأخذ العلاقات منحى مختلفاً، حتى العلاقة بينها وبين ذاتها.
تصبح المرأة عاشقة مذهلة
من المؤكّد أن المرأة عندما تقارب الـ40 من العمر، تشعر بحاجة ملحة لا يعود بإمكانها معها أن تنتظر لتكتشف حقيقتها، وتستعيد شخصيتها الحقيقية.
إنها مسألة عاطفية نتعلم بفضلها أن نتقبل ذكرياتنا في اللحظة المناسبة وأن نتعاطف معها.
إنها اللحظة التي نهتم فيها بذاتنا، من دون التفكير في أخطائنا. ابتداءً من هذا العمر، نبدأ بالإعجاب بمن يشبهنا، ونكتشف هدوءاً داخلياً يساعدنا في فهم طبيعتنا ككائنات، بالإضافة إلى نقاط قوتنا وضعفنا. لأننا نملك جميعنا نقاط قوة وضعف، وهذه مسألة طبيعية.
 

عدد القراءات : 4957
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019