الأخبار |
رسائل المقاومة على حدود غزة: «مرحلة الصواريخ» آتية  الكرملين: نأسف لأنّ واشنطن خصمٌ... لا شريك  تونس ..حذر «إخواني»... وتريّث غربي: محاولات استدعاء الخارج لا تفلح  الأولمبياد يُرهق اقتصاد اليابان... عجز يفوق 7 مليارات دولار  14 ساعة قطع مقابل ساعة وصل.. الكهرباء حلم بعيد المنال في حلب  الرئيس بشار الأسد يتصل هاتفياً باللاعبة السورية هند ظاظا ويُثني على إرادتها وعزيمتها العالية..  مظاهرات في غواتيمالا تطالب الرئيس بالتنحي  الخروقات والاستفزازات تتزايد.. هل سيتواجه الروس والأتراك في إدلب؟  ارتفاع أجور النقل تدفع بموظفين إلى تقديم استقالاتهم  واشنطن تبيع إسرائيل مروحيّات بصفقة تصل إلى 3.4 مليارات دولار  «الخزانة الأميركية» تفرض عقوبات جديدة على كوبا  رومانسية توطين الرغيف..!.. بقلم: وائل علي  الرئيس التونسي: لن يكون هناك ديكتاتور  زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب منطقة الحدود بين بيرو والإكوادور  عقوبات أمريكا الجديدة… ما دلالات التوقيت وما تأثيرها على سورية؟  بتهمة تقويض الديمقراطية.. الاتحاد الأوروبي يسعى إلى فرض عقوبات على لبنان  جولة جديدة من حالات الانتحار بين العسكريين الأمريكيين... البنتاغون في حالة طوارئ  من يستحق وقتنا؟.. بقلم: شيماء المرزوقي     

آدم وحواء

2020-01-05 03:01:07  |  الأرشيف

نصائح للتعامل مع الشريك بعد شهر العسل

منذ اللحظات الأولى لانتهاء فترة شهر العسل، تبدأ جميع الزوجات في معايشة تحدي كبير يتوقف عليه سعادتهم الأبدية. ونظرًا لأن البعض يفشلن في المرور به نتيجة إتباعهن لبعض التصرفات الخاطئة. هذه هي مجموعة من الإرشادات الضرورية التي يُحتم على المرأة الإلتزام بها لتحقيق السعادة الزوجية بعد شهر العسل:
-الابتعاد عن سياسة العند
لأنها قادرة على هدم السعادة الكبيرة التي ستولدها أيام شهر العسل بين الزوجين.
يُضاف إلى ذلك أن العند بكافة أشكاله أمر غير مقبول بين الزوجين حتى وإن كنتي تعندين من أجل شىء حياتي.
لذا هنا عزيزتي، يفضل إتباع أسلوب الحوار والنقاش حتى تحققين ما تريدين، لأنه على عكس مما يروج له المحيطين بكِ، لن يجعل العند زوجك طائع لك في أي شىء.
-عدم الشكوى للأصدقاء والأقارب
ببساطة شديدة لأن المشكلات حينما تنتشر بين يصعب حلها، وذلك على العكس من اقتصارها فقط على الزوجين اللذين حتمًا سيأتي عليهم الوقت ويتصالحون.
-تنظيم أعمال المنزل
وذلك بغرض تسهيل المهام العديدة التي يبقى لا غنى للعروس عن القيام بها آجلًا أم عاجلًا وبخاصة إذا كانت من تلك الفتيات اللاتي لم يحملن سابقًا أي مسؤولية.
-اعتماد سياسة الحوار
من ناحية ضمانًا لعدم إدخال الغرباء في حياتكم خاصة عند نشوب المشكلات، ومن ناحية أخرى لتعميق التواصل بينكما على أساس من النقاش الراقي المتحضر.
-حسن الاستماع
ليس فقط بغرض فهم طباع الزوج والتي ستختلف حتمًا عما كان ظاهرًا خلال فترة الخطوبة، وإنما لأن هذه الممارسة تُعد أحد أهم عوامل الذكاء العاطفي التي من شأنها تحقيق السعادة الزوجية بينكما على مدار الحياة.
-توقع حدوث خلافات
في النهاية، إذا كنتي من الشخصيات الحالمة التي ترى لعلاقتكما مستقبل باهر خالي تمامًا من المشكلات، فلابد من أن أوضح لك أن هذا الأمر مستحيلًا لأن الخلافات أمر صحي بين الأزواج.
لكن هذا لا يمنع مُطلقًا أن أسلوبكما وطريقة تحاوركما هو الذي سيحدد فترة استمرار الإشكالية.
 
عدد القراءات : 6557
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021