الأخبار |
بغداد لا تقود وساطة مع واشنطن: الهدف استدراك الخطر  مقتل عدد من مرتزقة العدوان السعودي خلال صد الجيش اليمني هجومهم في\rمحافظة تعز  وزير خارجية ألمانيا: ليس على اليهود إخفاء هويتهم لا في بلدنا ولا غيرها  الجيش يعود إلى كفرنبودة: باب الميدان مفتوح لمعارك جديدة  الإليزيه: وقوع ماكرون خلف لوبان في الانتخابات الأوروبية "مخيب للآمال"  «الحرس» يبدأ ربط شلامجة بالبصرة الشهر المقبل  سقوط الرئاسيّات الجزائريّة: مخاوف من بقاء بن صالح  طهران تنفي شروعها في أي مفاوضات مع واشنطن  مجلس الوزراء يؤكد على ضمان حسن سير العملية الامتحانية والإسراع بإجراءات برنامج دعم المسرحين  يوفنتوس يعثر على بديل بارزالي في توتنهام  المجموعات الإرهابية تعتدي بالصواريخ على مدينة السقيلبية في ريف حماة الشمالي  مجلس الشعب يحيل مشروع قانون الحسابات الختامية للموازنة المالية 2013 إلى لجنة الموازنة  بالتعاون مع الجهات المختصة.. دائرة آثار درعا تستعيد قطعتين أثريتين مسروقتين من متحف القنيطرة الوطني  انفجار سيارة مفخخة في الموصل يسقط قتيل وثلاثة جرحى  هدف ريال مدريد يدرس الرحيل عن تشيلسي  منظمة التحرير الفلسطينية: الهدف من ورشة البحرين هو البدء بتنفيذ صفقة القرن  الخارجية الفلسطينية تطالب بوقف اعتداءات الاحتلال على الأقصى  مقتل خمسة عراقيين وإصابة ثمانية بتفجير إرهابي في نينوى  الأمن اللبناني يعتقل سعودياً بحوزته 23 كيلوغراماً من الكبتاغون  إحالة 12 مسؤولا جزائريا سابقا بينهم رؤساء وزراء إلى المحاكمة بتهم فساد     

شعوب وعادات

2018-05-26 06:04:01  |  الأرشيف

ما أسباب العصبية في رمضان؟ وكيف نتجنبها؟

رغم أن رمضان هو شهر الهدوء وسكينة النفس والتآلف بين الناس والابتعاد عن أي انفعالات وعصبية، إلا أن أسباباً صحية وعصبية تدفع بالصائمين إلى الانفعال، حتى على أشياء بسيطة.
فلماذا الانفعال؟
بهذا الخصوص، سجّل مدرب تطوير الذات والمستشار الأسري السعودي، وليد فخري، خلال حديثه لـ “فوشيا” حقائق أساسية معروفة ترفع من حدة الانفعالات والمشاحنات في شهر رمضان، جراء التغيير المفاجئ على الصائم وما يترتب على ذلك من انفعالات مضخمة.
فانقطاع المدخن عن التدخين، يُخلّ بنسبة النيكوتين العالية في الدم، جراء توقفه المفاجئ عن التدخين لساعات طويلة. يترتب على ذلك أن أعراض حرمانه من النيكوتين تبدأ بالظهور، ما يُشعره بالعصبية والغضب وضعف التركيز.
أما السبب الآخر، فيرجعه فخري إلى إدمان شرب المنبهات التي تحتوي على مادة الكافيين، ويؤدي الانقطاع عنها إلى شعور الصائم بتقلب المزاج والتوتر. ومعروف علمياً أنه كلما زادت مدة الانقطاع عن تلك المادة يتطور الأمر إلى إصابة الصائم بالصداع الداعي للتوتر.
وتأتي أيضا اضطرابات النوم، لدى البعض، نتيجة عدم الحصول على قسطٍ كافٍ منه، وهنا يرى المستشار فخري سبباً آخر في ضعف قدرة عمل المخ وجعل المزاج العام في حالة استنفار.
وضرب مثلاً على ذلك، بعودة الرجل من عمله مسرعاً في البحث عن الراحة والنوم، ثم يجد أمامه قائمة من الطلبات عليه إحضارها، ما يرفع من توتره بشكل مضاعف.
وكذلك الأمر بالنسبة للمرأة العاملة التي تبدأ بتجهيز الإفطار ضمن مدة محددة خشية أن يدركها الوقت، فتجد نفسها تحت ضغط طلبات وتوقعات فوق مستوى جملتها العصبية الجديدة.
توصيات تجنِّب العصبية
ولذلك ينصح المستشار فخري الصائمين بتجنب الخروج من المنازل قُبيل موعد الإفطار لشراء احتياجاتهم أو تلبية عزائم الإفطار، بالتزامن مع عودة نسبة كبيرة من العاملين إلى بيوتهم، وأزمات السير. فكل ذلك من دواعي الضغط العصبي الذي يتلازم مع عادات البعض في رمضان.
ودعا إلى الاحتكام لفضيلة سعة الصدر، حيث الحل يكمن بإجراء تغيير بسيط في العادات من خلال تفويض آخرين لتلبية الحاجات المنزلية، أو أن يخرج الصائمون من المنزل مبكراً لقضاء احتياجاتهم قبل موعد الإفطار بوقت كافٍ تجنباً للوقوع في الازدحام المروري، وبالتالي التعرض لمناوشات مع آخرين متوترين مثلهم. ولا يبقى أمام الطرفين في النهاية إلا الاحتكام لفضائل سعة الصدر.
 
عدد القراءات : 5203

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3485
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019