الأخبار |
«دارة عزة» تنتفض ضد «النصرة» … الجيش يكبّد دواعش البادية خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد  بعد «الأساسي» و«الثانوي العام» … «الإدارة الذاتية» الانفصالية تخطط لـ«تكريد» التعليم الصناعي والمهني  نعمل لضبط استيراد وجودة تجهيزات الطاقات المتجددة … مدير بحوث الطاقة: نفاجأ بكميات كبيرة في السوق وتخبط بالنوعيات والأسعار  الطلاق والأمن الأسري.. بقلم: د. فاطمة عبدالله الدربي  رسائل المقاومة على حدود غزة: «مرحلة الصواريخ» آتية  الكرملين: نأسف لأنّ واشنطن خصمٌ... لا شريك  تونس ..حذر «إخواني»... وتريّث غربي: محاولات استدعاء الخارج لا تفلح  الأولمبياد يُرهق اقتصاد اليابان... عجز يفوق 7 مليارات دولار  14 ساعة قطع مقابل ساعة وصل.. الكهرباء حلم بعيد المنال في حلب  كوبا تندّد بمناقشة شؤونها في اجتماع «الدول الأميركية»: أداةٌ استعمارية  رقم مخيف.. العراق يسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا  بمشاركة واسعة من فرسان سورية.. اليوم البطولة السادسة بالفروسية (قفز الحواجز)  صقور التطبيع يُتوّجون إرث نتنياهو: إسرائيل تتمدّد أفريقياً  «اللجوء الأفغانيّ» يشغل الغرب: تركيا تفتح ذراعيها... مجدّداً؟  الوعي القومي  الرئيس الأسد لـ قاليباف: إيران شريك أساسي لسورية والتنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض     

الأخبار الرياضيــة

2021-01-24 03:17:54  |  الأرشيف

سمر عبد الله: الملاكمة.. علمتني الصبر وقوة التحمل وروح التحدي

اقتحمت حلبات القتال بحثاً عن منصات التتويج وحصد ألقاب مختلفة ، فخرجت بذلك عن المألوف وقواعد النواعم عندما تركت الركض وراء مستحضرات التجميل وعالم الموضة , لتجري خلف تمارين تقوية العضلات وسرعة الضربات لتسجيل لكمة قاضية هنا وهناك,ولتبدأ منذ نعومة أظافرها الانخراط في مجال الألعاب القتالية والدفاع عن النفس.
  سمر عبد الله لاعبة منتخب سورية في الملاكمة والكيك بوكسينغ , واثقة بنفسها وقدراتها، في عينيها بريق التحدي وحب الحياة وروح الأمل, تعشق حصد البطولات والألقاب , التقيناها وأجرينا معها الحوار التالي:  
 
 *- ما حكايتك مع الرياضة ومن شجّعك على ممارستها؟
 أرى في الرياضة حياة ومنذ طفولتي عاشقة للرياضة , وأنا بدأت أشجع نفسي بنفسي ومن ثم امتدت قصة التشجيع لأسرتي ومدربيني ومحيطي
 
*- ما سر اختيارك لألعاب كرة اليد والكيك بوكسينغ والملاكمة على حساب الألعاب الأخرى؟
لم أختر ولم أفضل أية لعبة عن الأخرى, مارست جميع الألعاب الرياضية وكنت متميزة فيها ولكن بسبب المدربين الذين تمسكوا بي ودعموني تابعت وتميزت وتألقت بفضل الله أولاً ثم بفضلهم ثانياً في هذه الألعاب الثلاث. 
 
*- ما أبرز إنجازاتك على المستوى الخارجي ؟
حصلت على فرصة المشاركة في بطولة العالم في تركيا "أنطاليا" بلعبة الملاكمة عام ٢٠١١ بفئة الناشئات وفرصة المشاركة في بطولة غرب أسيا في تركمانستان "عشق أباد" عام ٢٠١٧ في لعبة الكيك بوكسينغ والقادم أفضل لأنني أسعى لتطوير نفسي أكثر من السابق للحصول على نتائج ترضيني وترضي الجميع 
 
*- كفتاة تعد الألعاب القتالية خطرة عليها كيف تقبلت أسرتك ممارستك لهذه الألعاب؟
أنتمي لأسرة تحترم رغباتي وتؤمن بقراراتي وتثق بتميزي وعندما شاهدوا التقدم الذي أحققه زادهم فخراً أكثر وأزداد تشجيعهم لي 
 
*- كم عدد لاعبات الملاكمة في سورية ؟ وهل تنظم لهن بطولة خاصة؟
هي لعبة تعتمد على عدد الأوزان المطلوبة ويحق لكل ناد أن يشارك بلاعبة واحدة لكل وزن والعدد حسب الأندية المشاركة
 
*- كيف تنظرين إلى واقع رياضة الملاكمة السورية؟
أتمنى أن يتوفر الدعم المناسب لمشاركة هذه اللعبة بعدد بطولات أكثر ضمن الخطة السنوية لصقل مستوى اللاعب عند الاحتكاك المستمر مما يزيد من رفع مستوى اللاعبين أكثر 
 
* - ماذا تعلمت من الملاكمة والكيك بوكسينغ؟ وما الصعوبات التي واجهتك كلاعبة ؟
أنا بطبيعتي أتمتع بشخصية قوية وحادة وطموحة لذلك هذه اللعبة تناسبني وعملت على صقلها نحو الأفضل وتعلمت الصبر وقوة التحمل وروح التحدي والطموح دائماً للأفضل والأميز , أما الصعوبات التي واجهتني فهي قلة الدعم المعنوي أولاً والمادي ثانياً وقلة الاهتمام المطلوب الذي يطور مستواي أكثر بسبب قلة المشاركات الأنثوية التي يقيمها الاتحاد الداخلية والخارجية وعدم وجود معسكرات كافية لتنمي قدرات اللاعب 
 
*- كيف استطعت التوفيق بين الدراسة وممارسة الرياضة ؟
بسبب عشقي لممارسة الرياضة تمّ توفيقي بين الاثنين 
 
*- ماهي أبرز الصعوبات التي واجهتك طوال مشوار ممارستك اللعبة؟  ‎ 
بالرغم من الإنجازات التي حققتها بمراكز مميزة لم أحصل على الدعم المطلوب الذي أتمناه ويتمناه كل لاعب عنده المقدرة والموهبة الكبيرة 
 
*- ما رسالتك للمرأة من خلال تجربتك في العمل الرياضي؟ 
يجب على أية فتاة لديها موهبة أن تنميها وتعطي أفضل ماعندها لأنّه بداخلها قدرات هائلة يجب أن تبرزها وتطمح لها كي تسعد نفسها وتزداد ثقتها وشخصيتها أكثر بالمجتمع 
 
*- ماهي طموحاتك وأهدافك المستقبلية ؟
أن يرفرف علم بلادي عند مشاركتي بالمحافل الدولية وأن أكون فخراً لبلدي سورية ولكل من شجعني ويتمنى لي الأفضل.
صفوان الهندي
 
قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏وقوف‏‏
 
 
قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏وقوف‏‏
 
قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏وقوف‏‏
 
عدد القراءات : 3485

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021