الأخبار |
لافرنتييف: كنا وسنبقى إلى جانب الشعب السوري ونعمل ما بوسعنا للتخفيف من معاناته  حصل على أغلبية أصوات مجلس النواب … ميقاتي مكلفاً للمرة الثالثة بتشكيل الحكومة اللبنانية  إيجارات طرطوس تحلق عالياً.. وكلف البناء والإكساء المتهم الأول … أجرة المنزل تتجاوز 350 ألف ليرة بالشهر وأجرة محال تصل إلى مليون ليرة  وزير المالية: السوق العقارية كانت واجهة لغسل الأموال..والفترة القادمة ستحمل مشهداً عقارياً مختلف  أمل كلوني تشيد بمحكمة ألمانية لإدانتها عضوة سابقة في تنظيم "داعش"  شبكات الجيل الخامس تسهم في خفض الانبعاثات الكربونية  زاخاروفا تقترح على واشنطن "إزالة آثارها" من العراق وليبيا وأفغانستان وسوريا  أهالي حلب ينفقون حوالى 24 مليار ليرة ثمن “أمبيرات” شهرياً رغماً عنهم..!  كوبا تندّد بمناقشة شؤونها في اجتماع «الدول الأميركية»: أداةٌ استعمارية  رقم مخيف.. العراق يسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا  في اللقاح حياة..بقلم: أمينة خيري  بمشاركة واسعة من فرسان سورية.. اليوم البطولة السادسة بالفروسية (قفز الحواجز)  صقور التطبيع يُتوّجون إرث نتنياهو: إسرائيل تتمدّد أفريقياً  تونس: قيس سعيّد يربح الجولة الأولى... و«النهضة» تمدّ يدها للشراكة  «اللجوء الأفغانيّ» يشغل الغرب: تركيا تفتح ذراعيها... مجدّداً؟  ضلوع إسرائيلي.. كاد المريب أن يقول خذوني.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  اعتباراً من اليوم الشاحنات والبرادات السورية تدخل الأردن باتجاه دول الخليج من دون المبادلة مع سيارات أردنية … اتصال بين وزيري الداخلية يفتح الحدود بشكل أوسع بين دمشق و عمّان  الوعي القومي  الرئيس الأسد لـ قاليباف: إيران شريك أساسي لسورية والتنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض     

الأزمنة

2015-08-08 03:10:11  |  الأرشيف

تفتيق وترقيع ..صفحة نقدية ساخرة..إعداد: نضال خليل

قال حقاني قال
لا أحد يعرف حتى الآن لماذا يوصف الميزان بأنه رمز لأخذ كل ذي حق حقه؟ أو لماذا يقال ميزان العدالة أياً كانت موقعها؟!! وقد تبدو عملية رجحان إحدى كفتي الميزان دلالة على الانحياز لصاحب الحق نظراً لأن الكفتين متماثلتان في الشكل والوزن وعملية الميل لهذا الطرف أو ذاك مرهونة بما يمتلك من مقومات الحق.. وهنا بيت القصيد، فبأي حق ترجح كفة الفقراء في بلادنا ليزدادوا فقراً ومعاناة طالما أن لصوتهم وعددهم الثقل الأعظم؟ وبأي حق تضيع حقوق الباحثين عن لقمة العيش في أرجاء المعمورة لترجح كفة موائد الأثرياء الذين يزدادون بدانة وثراء.. قد تبدو الموازنة حمقاء وساذجة بين السواد الأعظم من المواطنين وأصحاب الكروش المستديرة، لكنه الميزان.. لا أحد يستطيع أن ينكر عدالته وقول كلمة الحق، فهو لا يرجّح الكفة، إلا إذا وضع فيها ثقل.. وبطون الفقراء خاوية.. ورياضياً لا ثقل فيها أما أصواتهم ومع أنها تشكل أكثر من عشرين مليوناً، فهي تذهب أدراج الرياح، لأن الميزان لا يعترف إلا بالثقل الموضوع في إحدى كفتيه لكونه (حقاني) ورمز العدالة بلا زيادة أو نقصان..

حرامي عالي الجودة
خلال الفترة الماضية تم إلقاء القبض على لص صاحب مراق ضمن دمشق القديمة لكونه يستغل دخول الأجانب إلى بعض الأماكن الأثرية وخاصة حرم الجوامع ليقوم بلطش أحذيتهم والفرار، حيث اعترف بأنه يصرف تلك الأحذية في سوق الحرامية لكونها عالية الجودة وعليها طلب وهناك من يوصيه عليها رغم معرفته بأنها مسروقة لكن المشتري كانت لديه قناعة بأن الحرامي هو أيضاً محترف وعالي الجودة، كالأحذية التي يسرقها.

كلام وزير
حالة من العتب الممزوجة بالاحتجاج المبطن بالوعيد جاءت من أحد الوزراء السابقين لكون نفسي الأمارة بالسوء تجرأت يوماً ما اعتبره تطاولاً ولو عدم التزامه وموظفيه بأداء مهامهم اليومية.. الوزير أسمعني محاضرة عن تفاني موظفيه في احترام (عقارب) الساعة من خلال حضورهم وانصرافهم على صافرة ساعته السويسرية.. فأومأت له موافقاً وكدت أصفق تأييداً لكني أجبته: سعادة الوزير المشكلة ليست في الدقة والالتزام بالدوام، ولكن فيما تقومون به من أعمال وتسهيل أمور العباد خلال تلك الفترة.. بمعنى أن الحضور وطالما فيه مرمرة المراجعين دون فائدة هو فعلاً ككلامك كعقارب ساعتك المدللة.. "لا بيقدم ولا بيأخر"..

لا تعالج
لو وجد من يقوم بإجراءات إحصاء ميداني على واقع الوزارات والمؤسسات والمديريات التابعة لها لاكتشف مرضاً متفشياً اسمه التخلف الإداري لدى الكثير من الموظفين والعاملين يتفوق على التخلف العقلي، وهو مرض أخطر من التخلف العقلي لكونه مكتسباً من جهة ووراثياً من جهة ثانية وينتقل بالعدوى بين الموظفين من جهة ثالثة ولا علاج له تماماً كالفالج لا تعالج..


عدد القراءات : 12695

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021