الأخبار |
تقييم أميركي استخباري جديد: متى ستنهار حكومة كابول؟  «برلين 2» ينسخ سلفه: لا لبقاء القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا  السقف 25 مليون ليرة سورية .. وزير المالية يخفّض حصة مخبر الجمارك  «قسد» تسحب حواجزها من «البصيرة» … الاحتلال الأميركي يكثّف من نقله للدواعش إلى الشدادي!  الجيش يلقي القبض على دواعش في البادية ويصيب 3 جنود للاحتلال التركي في الشمال  سحب العصيّ لا كسر العجلات...؟.. بقلم: سامر يحيى  لن يأتي إليك.. يجب مطاردته.. بقلم: فاطمة المزروعي  زاخاروفا لبلينكن: ما هكذا يتم التعامل مع الأصدقاء!  فواكه الموسم ليست متاحة بسبب الأسعار … قسومة : عائدات التصدير لا تذهب لخزينة الدولة ونعمل مع حاكم المركزي على شراء القطع من المصدرين  فاقت 100 مليون دولار شهرياً … قيادات «PKK» و«قسد» تتقاسمان أموال النفط السوري المسروق  ترتدي ما يبرز أنوثتها ولا خطوط حمراء لديها.. رنيم فرحات: عالم صناعة الأزياء متجدد وبحر لاتستطيع السيطرة عليه  ترامب ليس أوّل المنسحبين: معاهدة ملزمة (لن) تحمي الصفقة النووية  منار هيكل رئيس الاتحاد السوري لبناء الأجسام : ما تحقق للعبة مجرد بداية ولدينا طموح لاستضافة بطولة أسيا  تراجع إسرائيلي تحت التهديد: المقاومة تمهل الوسطاء أياماً  هل ينطلق العمل قريباً في المنطقة الحرة السورية الأردنية؟ … إدارة المنطقة: تم تأهيلها وتسمية كادرها وننتظر تسمية أمانة جمركية من الجانب السوري.. و«المالية»: قريباً يعالج الأمر  هل انتهينا بشكلٍ كليٍّ من مشكلة “تشابه الأسماء”؟     

أخبار عربية ودولية

2021-05-07 06:00:38  |  الأرشيف

"ناقوس خطر" في ليبيا جراء كورونا.. والسلالة الهندية تفاقمها

جانب من مدينة بنغازي الليبية - أرشيفية

انعكست الزيادة المضطردة في أعداد المصابين بفيروس كورونا في العالم كله، على أعداد المصابين في ليبيا، وسط مطالبات طبية بضرورة فرض إجراءات احترازية أكثر صرامة، منعاً لتفشي الوباء بشكل أكبر.
وأكدت أخصائية الأمراض السارية بالمستشفى المركزي بمدينة بنغازي غالية القطراني أن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد خلال الأسابيع الأخيرة، في ازدياد مضطرد، بسبب إصرار عدد كبير من المواطنين في تطبيق التدابير الاحترازية التي توصي بها منظمات الصحة عبر العالم.
وأضافت "القطراني" في تصريحات خاصة لـ"سكاي نيوز عربية"، أن الأعداد التي تعلنها وزارة الصحة في ليبيا رسمياً حول عدد الإصابات اليومية تعبر غير دقيقة، لأن العديد من المواطنين إلى الآن يخشون الإفصاح عما بهم من أعراض مرضية، ويفضلون تلقي العلاج في البيت بالأدوية المتعارف عليها لعلاج نزلات البرد دون التوجه للمستشفيات إلى إجراء الفحوصات الطبية، وأن الأعداد الحقيقة يمكن أن تكون 4 أضعاف الأعداد التي تعلنها الدولة.
وكانت وزارة الصحة أعلنت في آخر إحصائية رسمية لها، أن عدد المصابين يوم 4 مايو 2021 هو 337 حالة جديدة، بينما بلغت نسبة الوفيات جراء الفيروس حالتان فقط، بينما تعافى من المرض 467 مريضاً.
وحول الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الليبية، للحيلولة دون دخول السلالة "الهندية" الجديدة أو انتشارها داخل الدولة، قالت القطراني إن المعمل المركزي للأمراض السارية هو من يستطيع الإعلان عن ذلك وإخطار المستشفيات به، وهو الأمر الذي لم يتحقق حتى الآن ولا يوجد أي إخطار لأي مستشفى بشأنه وبالتالي يتعامل الأطباء طبقاً للبرتوكولات الدوائية المتعارف عليها طبياً دون أي تعديل.
وأوضحت أن الدولة لم تتخذ أي إجراءات من شأنها منع انتشار الفيروس بسبب الزيادة المضطردة في أعداد المرضى، أو بسبب الخوف من السلالة الهندية، وبالتجول في الطرقات والأسواق لا يعتد المواطنين بأي تحذيرات طبية، ولا تقدم الدولة أي نوع من أنواع الانضباط في الشارع بشأن الفيروس.
ونوهت القطراني إلى أن الدولة بدأت بالفعل في صرف لقاحي "أسترازينيكا"، و"سبوتنيك"، في بعض المناطق إلى أن الشريحة الأكبر من المواطنين لم يتلقوه، وتطعم به بعض كبار السن فقط، حتى أن العديد من الأطباء وهم الخط الأول للدفاع خلال أزمة كورونا في أغلب المحافظات لم يتم تطعيمهم، فضلاً عن عدم توفر مبردات معينة يحتاجها اللقاح أثناء حفظه وتخزينه.
عدد القراءات : 3870

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3548
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021