الأخبار العاجلة
  الأخبار |
الدراما «الترامبية» لا تنتهي: رئيس من السجن؟ فليْكن!  بريطانيا: تزويد كييف بقذائف اليورانيوم المنضّب «ليس تصعيداً»  حراك دولي مكثف في الأردن بشأن الملف السوري.. عبد اللهيان: نرحب بالاتفاق بين السعودية وسورية لتطبيع العلاقات  «المركزي» الأميركي يرفع سعر الفائدة مجدّداً... ودول عربية على خطاه  الاحتلال التركي جدد اعتداءاته على ريف الرقة وطريق «M4».. الجيش يدفع بتعزيزات إلى بادية تدمر لتمشيطها ومدفعيته تفرض الهدوء على خطوط التماس مع «النصرة»  يشغلون مناصب مركزية.. 100 ضابط في سلاح الجو الإسرائيلي يمتنعون عن الخدمة  الأسرة السورية تؤجل الإنجاب.. وبيع موانع الحمل إلى ارتفاع  "هل تكون الثالثة ثابتة"؟.. رئيس ألمانيا الأسبق يعقد قرانه على امرأة انفصل عنها مرتين  مدفيديف يكشف ماذا سيحدث لو تم اعتقال بوتين في ألمانيا مثلا  زعيم تركي معارض: سنطعن في ترشح أردوغان للرئاسة  بومبيو يتحدث عن خطأ استراتيجي لواشنطن وفشل جديد لبايدن  زلزال بقوة 4.6 درجة على حدود طاجيكستان وقرغيزستان  خبير أمريكي: واشنطن تخسر نفوذها العالمي بشكل كارثي بتقليلها من شأن موسكو  بوريل: 20 دولة من الاتحاد الأوروبي ستساهم في شراء قذائف لأوكرانيا  تحذيرات من «تفكّك» الجيش... و«الليكود» ينقسم على نفسه: خطّة «الإصلاح القضائي» تخضّ إسرائيل  أمطار آذار تُنعش المزارعين: تفاؤل بموسمِ قمحٍ واعد  جونسون يعترف بتضليل البرلمان البريطاني  شي في روسيا مناوراً الغرب: نتغدّى به قبل أن يتعشّى بنا!  لا تحمل العالم على ظهرك!.. بقلم: رشاد أبو داود  من سيبني المساكن البديلة لمنكوبي الزلزال وما تقنيات تنفيذها وآليات تمويلها ؟!     

أخبار عربية ودولية

2023-02-02 05:22:22  |  الأرشيف

بن غفير «يكتشف» خُبز السجون: فلْيُمنع عن الأسرى!

صُعق وزير «الأمن القومي» الإسرائيلي، الفاشي إيتمار بن غفير، لدى اكتشافه حقيقة أن الأسرى الفلسطينيين يتناولون الخُبز في سجونه، وأنهم يقومون بعجنه وخَبزه داخل أفران في المعتقلات، متسائلاً في محادثة مغلَقة مع عدد من المسؤولين في الأجهزة الأمنية :«ما هذه الامتيازات؟ خبز طازج؟ لقد جُننّا!». في المقابل، نقلت صحيفة «إسرائيل اليوم»، عن مصدر في مصلحة السجون الإسرائيلية، قوله إن «إعداد الخبز الطازج في السجون قائم منذ 17 عاماً، أي منذ تسلُّمنا صلاحية الإدارة التي كانت بيد الجيش». لكن ذلك لم يمنع بن غفير من الإيعاز إلى إدارة «المصلحة» بإغلاق فرنَين في سجنَي «ريمون» و«النقب» يديرهما أسرى فلسطينيون، ويعملان منذ سنوات على توفير الخبز الطازج للمعتقَلين. كما تعهّد بمنع ما وصفها بـ«التسهيلات»، مُهدِّداً بأنه «لن يتسامح مع الأسرى الفلسطينيين»، مضيفاً، في تغريدة على «تويتر»، أنه سيسلبهم حقوقهم وسيقدّم مشروع قانون لإعدامهم بواسطة الصعق بالكرسيّ الكهربائي.
وردّاً على ذلك التصعيد، أصدرت وزارة الأسرى والمحرَّرين بياناً قالت فيه إن «المتطرّف بن غفير يصعّد عدوانه الإرهابي على الأسرى في السجون، مُواصلاً إصدار تعليمات التضييق وتشديد الخناق، في محاولة منه للتغطية على فشل حكومته في نقْل المعركة إلى داخل السجون». واعتبرت أن «إغلاق المخابز التي تزوّد الأسرى بالخبز بشكل يومي، هو عمل يثبت تجرُّد الاحتلال من القيم والمبادئ الأخلاقية والإنسانية كافة، ويعكس حالة العجز المتقدّمة التي وصل إليها في مواجهة الأسرى». كما عدّت «الادّعاءات الكاذبة والمضلِّلة» التي يحاول بن غفير الترويج لها، مِن مِثل أن «المعتقَلين يعيشون في رفاهية وفنادق»، ما هي إلّا «مبرّر يَستخدمه لمواصلة العدوان عليهم وتصعيد الحرب ضدّهم، ولكسب المزيد من التأييد والدعم من المجتمع الإسرائيلي».
وأتى القرار الجديد بموازاة حالة من التوتّر لا تزال تسود سجون الاحتلال، إثر اقتحام وحدات القمع الإسرائيلية أقسام الأسرى في سجون «عوفر»، «النقب»، «مجدو» و«الدامون»، واعتدائها على الرجال والنساء على حدٍّ سواء، وتنقيلهم، وعزْل العشرات منهم، قبل تجريدهم من مقتنياتهم الشخصية. وأطلقت الأسيرات في «الدامون»، أمس، حيث تستمرّ الإدارة في فرْض سياسة العزل الانفرادي والحرمان من الحقوق على 29 معتقَلة، صرخة عبر مقطع صوتي ورسالة مكتوبة، دَعَوْنَ فيها إلى تحريرهنّ من السجون التي يتعرّضن فيها للتنكيل والاضطهاد. وقالت إحداهنّ: «مَن سينتصر لنا ويلقّن العدو درساً يتعلّم منه أن لا يتطاول على بناتكم؟»، مُذكّرة بانتصار الأسير يوسف المبحوح السنة الماضية للأسيرات. من جهتهم، تابع الأسرى إغلاق الأقسام كافة في سجون الاحتلال أمس، وأرجعوا وجبة الإفطار، رافضين الخروج إلى «الفحص الأمني»، بحسب ما أفادت به «لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الأسيرة»، فيما أعلنت «هيئة شؤون الأسرى والمحرَّرين» «تواصُل الإغلاق لليوم الثاني على التوالي، احتجاجاً على الهجمة الشرسة من قِبَل الإدارة ووحدات القمع»، مؤكدة «جاهزية الحركة الأسيرة لكلّ أشكال المواجهة».
ومساء، أُصيبت مستوطنة أثناء هروبها نحو الملاجئ بعد إطلاق صاروخ من قطاع غزة باتجاه المستوطنات المحاذية للقطاع. وذكرت إذاعة جيش العدو أن «القبة الحديدية اعترضت الصاروخ»، فيما أفاد مراسل «القناة 14» العبرية أن «صفارات الإنذار دوّت في مستوطنة سديروت خلال مراسم إحياء ذكرى مستوطِنة قتلت بصاروخ قسام قبل 18 عاماً». وعقب الحدث، قال بن غفير أنه طلب «اجتماعاً عاجلاً للكابينت مساء اليوم (أمس)، لبحث سبل الردّ على إطلاق الصواريخ من غزة».
 
عدد القراءات : 2957

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3573
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023