الأخبار |
القادم ليس سهلاً  ثلاثون أسيراً فلسطينياً يواصلون الإضراب عن الطعام لليوم الرابع على التوالي  الإعصار «إيان» يقطع الكهرباء عن كوبا بأسرها ويتّجه نحو فلوريدا  هاريس من اليابان: إجراءات الصين مقلقة... وسنواصل عملنا في المنطقة «بشجاعة»  المشهد الرياضي في زمن التضخم الإداري والمالي…رياضتنا مهددة بالمزيد من التراجع فهل نبادر إلى الحل قبل أن فوات الآوان؟  توتر كبير في العراق.. قذائف على الخضراء ومحتجون يسيطرون على مباني محافظات  في اليوم العالمي للسياحة.. 3 دول هي الأكثر زيارة في 2022  انفجار يستهدف «السيل الشمالي 1 و2».. أسعار الغاز في أوروبا للارتفاع.. وواشنطن: ليس في مصلحة أحد! … بوتين: الغرب يمارس سياسة الخداع والجشع ويثير أزمة غذاء عالمية  ألمانيا تعيد لاجئين سوريين إلى التشيك  الصومال… مقصد الأطباء السوريين!! … مدير الصحة: الوزارة لا توافق على الاستقالة إلا لمن تجاوزت خدمته 32 سنة … مدير التربية: المستقيلون من كبار السن ولدواعٍ صحية  روما تحت حُكم الفاشيين: لا قطيعة مع بروكسل  استطلاع: 57% من الأمريكيين سئموا استمرار دعم أوكرانيا  توقعات بإنتاج أكثر من 210 ألف طن زيتون في اللاذقية وتحذيرات من خطورة النفايات السامة  هل يتحول العالم عن القطب الواحد؟.. بقلم: د. أيمن سمير  مأساة في عمّان.. طفل أردني يقتل نفسه بالخطأ!  ارتفاع عدد ضحايا غرق السفينة في بنغلاديش إلى 50  محافظة دمشق لم تبرّ بوعدها.. واقع النقل من سيء إلى أسوأ!!  30 أسيراً فلسطينياً يواصلون إضرابهم عن الطعام  النظام التركي يحذر «الائتلاف»: إذا كنتم لا تريدون أن تتوقفوا عن اللعب سنتحدث مع غيركم!     

آدم وحواء

2019-09-29 03:09:38  |  الأرشيف

مشاعري نحوه هل هي حب أم إعجاب؟

أنا لا أعلم هل أنا أحبه أم معجبة به، فعمري 16 سنة، وعمره 18 سنة، أعرفه منذ صغري؛ لأنه من عائلتي البعيدة. أحببته واعترفت له بذلك، وبدأنا حكايتنا منذ 6 أشهر، بعدها أصبح لا يهتم بي. أرجوكِ ساعديني.. ماذا أفعل؟ وكيف أعرف؟ هل هو حب أم إعجاب؟
(رندة)
 
رد خالة حنان
الحل:
1- إنه لا حب ولا إعجاب يا حبيبتي!
2- بل هو رغبة في الاكتشاف، وتأكيد حالة الحب، والتي في كثير من الأحيان نظنّها حباً حقيقياً، بينما هي في الحقيقة حالة البحث عن الحب!
3- الإعجاب حالة أخرى، وهي تستمر معنا، ويمكن أن تشمل أكثر من إنسان؛ بمعنى أنه يمكن أن تعجبي بمعلمتك، أو بممثل، أو بأشخاص لِطاف تلتقيهم للمرة الأولى، أو بشخصيات معروفة...
4- لهذا اطمئني، ففي عمرك تكون الحالة في أغلب الأحيان حالة الوهم بالحب؛ أي أنكِ تحبين أن تكوني في هذه الحالة، وأنكِ من دون تفكير أسقطتِ هذه الرغبة الموجودة داخلك على هذا الفتى؛ لأنه لطيف وتعرفينه منذ الصغر وتطمئنين له!!
5- أنتِ وهو عشتما هذه الحالة من وهم الحب، وتبيّن لكما أنه ليس هو الحب؛ فهو أصبح لا يهتم بكِ، وأنتِ تسألين نفسك إن كان حباً أو إعجاباً!!
6- كل هذا يا حبيبتي يؤكد ما ذكرته لكِ، فأرجو أن تقرئي ردّي بدقة، وتريحي بالك وألا تخافي؛ فسوف يأتيكِ الحب في مرحلة أخرى إن شاء الله.
7- تذكّري أنكِ مازلتِ صغيرة، وأن الحياة أمامكِ، فلا تستعجلي، وفكري بأشياء مهمة تشغلكِ وتجعلكِ فتاة واثقة وفهيمة، وهذا لن يكون إلا إذا استفدتِ من وقتكِ، ونجحت في دراستك، واهتممتِ بالقراءة والاطلاع؛ بمعرفة معلومات عامة وقراءة كتب مفيدة في أي مجال تحبينه.
 
8- سترين بعدها أن الوقت لا يعود، وأن ما تزرعينه اليوم؛ من اهتمام بحياتك وشخصيتك وعقلك، ستحصدينه بالفرح والسعادة والنجاح والحب الحقيقي بإذن الله.
 
عدد القراءات : 9135

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022