الأخبار |
روسيا تطرد 5 ديبلوماسيّين برتغاليّين  الرئيس الصيني: تغيرات غير مسبوقة في عالم يدخل مرحلة جديدة من الاضطرابات  «السائرون وهم نيام»: الغرب يحرق الجسور مع روسيا  «قسد» تواصل خطف الأطفال لتجنيدهم في صفوفها  كيلو الثوم أرخص من كيس «شيبس».. مزارعون تركوا مواسمهم بلا قطاف … رئيس اتحاد غرف الزراعة : نأمل إعادة فتح باب التصدير في أسرع وقت  عسكرة الشمال الأوروبي: أميركا تحاصر البلطيق  الزميل غانم محمد: الانتخابات الكروية القادمة لن تنتج الفريق القادر على انتشالها من ضعفها  روسيا زادت الإنفاق الدفاعي... و«الأوروبي» على خطاها  المستبعدون من الدعم.. الأخطاء تفشل محاولات عودتهم وتقاذف للمسؤوليات بين الجهات المعنية!  روسيا تطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبانيين من أراضيها  موسوعة "غينيس" تكشف هوية أكبر معمر في العالم  تشغيل معمل الأسمدة يزيد ساعات التقنين … ارتفاع في ساعات التقنين سببه انخفاض حجم التوليد حتى 1900 ميغا  رغم رفض الأهالي.. نظام أردوغن يواصل التغيير الديموغرافي في شمال سورية  ورش عمل صحافة الحلول هل تغيّر النمط التقليدي لإعلامنا في التعاطي مع قضايا المواطن؟  المحاسبة الجادة والفورية هي الطريقة الأنجع لمعالجة الخلل الرياضي  روسيا وأوكرانيا تعلقان مفاوضات السلام لإنهاء الحرب  فنلندا والسويد تقدمان رسميا طلبات للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو"  تنظيم «ليهافا» الصهيوني: «هيا بنا نفكّك قبّة الصخرة ونبني الهيكل»!  روسيا تطرد ديبلوماسيين فرنسيين من موسكو  الحرب في أوكرانيا تُلقي بثقلها على الاقتصاد العالمي: انكماش في اليابان وتضخّم قياسي في بريطانيا     

آدم وحواء

2021-01-07 05:34:19  |  الأرشيف

صفات تتميز فيها النساء عن الرجال

هل يولد الرجال والنساء مختلفين أم أن المجتمع يشكلهم ؟ .مثل هذه الأسئلة شائكة بشكل خاص عندما تفكر في اختلافاتنا الشخصية. وتشير معظم الأبحاث إلى أن الرجال والنساء يختلفون حقاً في بعض السمات المهمة. لكن هل هذه الاختلافات ناتجة عن بيولوجيا أم ضغوط ثقافية؟ وما مدى أهميتها في العالم الحقيقي؟ أحد الاحتمالات هو أن معظم الاختلافات صغيرة في الحجم ولكن مجتمعة يمكن أن يكون لها عواقب مهمة.
واحدة من أكثر الدراسات تأثيراً في هذا المجال، والتي نُشرت في عام 2001 من قبل باحثين بارزين في مجال الشخصية هما بول كوستا وروبرت ماكراي وأنطونيو تيراشيانو، شارك فيها أكثر من 23000 رجل وامرأة من 26 ثقافة لملء استبيانات الشخصية. عبر هذه الثقافات المتنوعة، بما في ذلك هونغ كونغ والولايات المتحدة الأمريكية والهند وروسيا 
الرجال والنساء يختلفون في بعض السمات المهمة
النساء أكثر وداً وقلقاً
وفي استبيانات الرأي هذه صنفت النساء أنفسهن باستمرار على أنهن أكثر دفئاً ووداً وأكثر قلقاً وحساسية لمشاعرهن من الرجال. وصنف الرجال أنفسهم باستمرار على أنهم أكثر حزماً وانفتاحاً على الأفكار الجديدة. بلغة علم نفس الشخصية، سجلت النساء درجات أعلى في المتوسط في التوافق والعصبية وعلى جانب واحد من الانفتاح على التجربة، بينما سجل الرجال درجات أعلى في جانب واحد من الانبساط وجانب مختلف من الانفتاح على التجربة.
اختلاف الشخصية يبدأ مبكرا
ظهرت نتائج مماثلة في عام 2008 عندما طلب فريق بحث منفصل من أكثر من 17000 شخص من 55 ثقافة ملء استبيانات شخصية. كان أحد الانتقادات الواضحة أن المشاركين كانوا يصنفون شخصياتهم. ربما اختلف الرجال والنساء لمجرد أنهم كانوا يصفون أنفسهم بالطريقة التي توقعتها مجتمعاتهم أن تكون. لكن هذا يبدو غير محتمل لأن دراسة أخرى، بقيادة ماكراي ومعاونيه، وجدت نتائج مماثلة إلى حد كبير من 12000 شخص من 55 ثقافة متنوعة على الرغم من أنه طُلب منهم تقييم شخصية رجل أو امرأة يعرفونها جيداً، بدلاً من شخصيتهم.
أظهرت أبحاث أخرى أن الجنسين يبدأون في الاختلاف في الشخصية في وقت مبكر جداً من الحياة. على سبيل المثال، نظرت إحدى الدراسات المنشورة في عام 2013 في تصنيفات مزاج 357 زوجاً من التوائم التي تم إجراؤها عندما كانوا في الثالثة من العمر. تم تصنيف الأولاد على أنهم أكثر نشاطاً، في المتوسط، من الفتيات، بينما تم تصنيف الفتيات على أنهن أكثر خجلاً ولديهن سيطرة أكبر على انتباههن وسلوكهن.
الاختلافات تبعا للثقافات!
نظرت دراسة أخرى في متوسط الفروق في الشخصية بين النساء والرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و98، وكما هو الحال مع الأبحاث التي أجريت على البالغين الأصغر سناً، تميل النساء المسنات إلى تسجيل درجات أعلى في العصابية والرضا مقارنة بالرجال المسنين.
هذه النتائج منطقية لعلماء النفس التطوريين الذين يقولون إن سماتنا النفسية اليوم تعكس تأثير متطلبات البقاء على قيد الحياة التي واجهها أسلافنا البعيدون، علاوة على أن هذه المطالب كانت مختلفة بالنسبة للرجال والنساء.
الدراسات الثلاث الكبيرة متعددة الثقافات التي أجراها كل من كوستا ومكراي وآخرين وجدت في الواقع أن الرجال والنساء يختلفون في الشخصية المتوسطة بشكل أكبر في الثقافات الأكثر تطوراً والمساواة بين الجنسين.
تطور الشخصيات تبعا للأدوار التقليدية للجنسين
يبدو أن هذا يتعارض مع فكرة أن شخصياتنا تتطور من التوقعات الثقافية حول الأدوار التقليدية للجنسين. أحد التفسيرات لهذه النتيجة المفاجئة هو أن العوامل البيولوجية الفطرية التي تسبب اختلافات في الشخصية بين الرجال والنساء هي أكثر هيمنة في الثقافات حيث يكون الجنس أكثر مساواة. من المؤكد أن مثل هذا السيناريو يتناسب مع ما نعرفه عن التأثير النسبي للجينات والبيئة على السمات النفسية الأخرى - على سبيل المثال، كلما أصبح التعليم متساوياً للجميع، زاد تأثير الذكاء الموروث على النتائج الأكاديمية.
 
عدد القراءات : 4705

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022