الأخبار |
مسؤول إيراني: الوقت لصالحنا... ولسنا مستعجلين لإحياء الاتفاق  هرباً من جرائم التنظيمات الإرهابية… حركة نزوح للمدنيين من مناطق خفض التصعيد في إدلب باتجاه حلب  "فايننشال تايمز": بوتين "مرّغ أنف" الغرب وبريطانيا بمرسوم رئاسي واحد  رئيس الصين: ما من داع لتغيير مبدأ "بلد واحد ونظامان" المطبق في هونغ كونغ  ما أهمية جزيرة “الأفعى” ولماذا انسحبت روسيا منها؟  توقف شبه تام في قطاع البناء والتشييد.. وانتكاسة مستمرة في السوق العقارية  هل تسلك الدول لا إرادياً نهج «التسلط الذكوري»؟.. بقلم: د. محمد عاكف جمال  اليابان تفرض نظام تقنين الكهرباء لأول مرة منذ سبع سنوات  مفاوضات الدوحة: جولة أولى بلا نتائج  الجبهات السورية على موعد مع تطورات مهمة  قبل الحوافز أصلحوا الرواتب.. أولاً  “الموديل القديم” سيّد الموقف.. ورش تصليح السيارات لها النصيب الأكبر من “أكل العسل”..!  بوتين: تحرير دونباس وتحقيق أمن روسيا هو الهدف النهائي وراء العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا  الفيفا يسترجع 92 مليون دولار من أموال مسؤوليه الفاسدين  حمى الأسعار تجرّد المستهلك المفلس من أسلحته! الأجور بحاجة لعملية إنعاش سريعة ينتظرها الموظف على أحر من الجمر  «أكسيوس»: انتهاء جولة مفاوضات الدوحة النووية من دون تقدم  الاقتصاد الأميركيّ ينكمش في الربع الأول  «التركي» يواصل التصعيد شمال حلب.. والقوات الروسية تكثف تحركاتها في الرقة والحسكة  الصين تحذر الناتو من التذرّع بأوكرانيا لإثارة مواجهة عالمية أو حرب باردة جديدة  موسكو: العملية العسكرية ستستمر حتى يتوقف تهديد دونباس من الأراضي الأوكرانية     

آدم وحواء

2021-07-31 23:27:08  |  الأرشيف

هل يفهم المراهقون الحب وما أهم مشاكله؟

يخلط المراهقون بين عواطف كثيرة، ويتصورون أي عاطفة أو مشاعر تجاه فتاة جميلة أنه الحب بعينه، لكن الحقيقة تقول إن المراهق لا يفهم الحب، ولا يستطيع أن يميز بين العواطف؛ فالإعجاب بجمال فتاة يعني له الحب، وجاذبية أي أنثى تعني أيضاً أنه الحب، إذا تبادل مراهق ومراهقة نظرات جميلة؛ فإن ذلك ربما يعني لهما الحب. فما الحل؟
 
ما مشاكل الحب عند المراهقين؟
تشير كثير من الدراسات إلى أن الرجل أو المرأة يستطيعان إدراك الحب بمعناه المعروف، فقط عندما يتجاوزان سن الخامسة والعشرين، ومادون هذه السن ما هو إلا إعجاب أو رغبة في ممارسة الجنس أو تصرف للفت الانتباه، والمقصود هنا أن يلفت المراهق انتباه أنثى مراهقة أو العكس.
 
تحدثت دراسة برازيلية مختصة بالشؤون الاجتماعية والأسرية عن مفهوم الحب عند المراهقين بالقول إن الحب بالنسبة للمراهقين يعني بشكل رئيس الجنس، فعندما يرغب مراهق في قمة قوته الجنسية فتاة للمعاشرة الحميمة يعتقد أنه يحبها، والعكس يعتبر صحيحاً إلى حد ما، مع فارق أن الأنثى لا تفكر في الجنس أولاً، وهو يأتي في المقام الثاني بعد المشاعر الرومانسية. ونتيجة عدم فهم المراهقين للحب، فإنهم يقعون في مشاكل كثيرة، يعتبر بعضها خطيرة جداً، فما أهم مشاكل الحب عند المراهقين؟
 
أولاً - الولع الشديد بالآخر
يقع الكثير من المراهقين في فخ الولع الشديد بالآخر؛ حتى يصل الأمر إلى حد مرضي؛ ربما يشكل خطراً على الصحة النفسية والجسدية للمراهق، وقالت الدراسة: "إن الفتيات المراهقات يقعن ضحية الولع بمراهق جميل المظهر، ولذلك فإن ضحايا الولع بالآخر هن المراهقات؛ لأن المراهقة تبني أحلاماً كثيرة حول الشاب الذي أحبته، وتتصوره فارس الأحلام على حصان أبيض".
 
ثانياً - الحب من جانب واحد
تعتبر من المشاكل الشائعة جداً بين صفوف المراهقين. هنا أيضاً تعتبر المراهقات أكثر عرضة للمشكلة، فهي تميل لشاب؛ حتى يصل الأمر إلى اعتقادها أنها تحبه، ولكن الشاب لا يبادلها ذلك الشعور.
 
وقالت الدراسة: إن المراهقين الذكور يتمتعون بحرية أكبر من حيث إقامة العلاقات مع الفتيات، بينما توجد قيود اجتماعية كثيرة تحد من حرية المراهقة، ولذلك فهي تقع في غرام شاب، ربما يكون على علاقة مع أكثر من فتاة؛ فتشعر أن حبها هو من جانب واحد فقط، ويعتبر هذا بمثابة عذاب بالنسبة للمراهقات.
 
ثالثاً - الغيرة غير المبررة
إن الشعور بالغيرة يوجد بشكل مكثف عند المراهقين والمراهقات على حد سواء، وغالباً ما تكون هذه الغيرة غير مبررة ونتاج خيال خصب حول الجنس، وتعتبر الغيرة المشكلة التي تأخذ أبعاداً خطيرة بين صفوف المراهقين؛ بحيث إنها قد تؤدي إلى ارتكاب جرائم.
 
رابعاً - الحب مرتبط بالرغبة الجنسية
إن قوة الرغبة الجنسية في المراهقة قد تفسر أنها حب، ولكن الحقيقة غير ذلك، فبعد إشباع الرغبة الجنسية تفتر العلاقة بين المراهق والمراهقة، ويدرك الطرفان أو قد لا يدركان أن ما جرى ما هو إلا رغبة غريزية بين ذكر وأنثى ولا يمت للحب بصلة.
 
عدد القراءات : 2032

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022