الأخبار |
الأسوأ منذ 5 قرون.. الجفاف يهدّد الزرع والضرع في أوروبا  الانحسار الأمريكي.. فتش عن الميزانية.. بقلم: د. منار الشوربجي  فصل جديد من «المطاردة»: جمهور ترامب أكثر تمسُّكاً به  التنظيم لا يزال يهدد السلم والأمن الدوليين … الأمم المتحدة: عشرة آلاف داعشي ينشطون بين سورية والعراق  مزارعو التفاح في حماة يشتكون: السعر في البستان بـ 200 ليرة وفي الأسواق بـ 3000..!  ماذا يحدث في قطاع الدواجن؟ يشتكون من التكاليف… ومن الفروج المهرّب؟  أين تقف الجامعات السورية ضمن التصنيف العالمي للجامعات؟  لوغانسك: جنود أوكرانيا يحرقون جثث المرتزقة في ساحات القتال  3 قتلى بانفجار منزل في إنديانا الأمريكية  الدفاع الروسية: سفينتا حبوب أجنبيتان غادرتا أوكرانيا اليوم  أطباء التخدير يطالبون .. والجراحون يحصدون !.. شركات التأمين تستثني أطباء التخدير من صرف مستحقاتهم بلا وساطة  الحرس الثوري: الصهاينة يحمون أنفسهم بالقبة الحديدية والجدران الإسمنتية  تداعيات «قنبلة تايوان» التي لم تنفجر.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  «حرب المسيّرات» تحصد مزيداً من الأرواح .. الاحتلال التركي يوسع دائرة استهدافه لأرياف الحسكة  التصعيد الإسرائيلي لا يردع: المواجهات تتوسّع في فلسطين  بم قضت محكمة أميركية حول الاطلاع على سجلات ترامب الضريبية؟  الصين تسمح للمرة الأولى بتسيير سيارات "أجرة" بدون سائق  علاقة عاطفية بين زوجة وعشيقها تنتهي بـ "كارثة"  بكين تنشر «الكتاب الأبيض»... وتعد بعدم التسامح مع مؤيّدي استقلال تايوان  الصين تواصل التدريبات العسكرية حول تايوان بعد زيارة بيلوسي     

حوادث وكوارث طبيعية

2020-05-26 05:28:19  |  الأرشيف

ببغاء يدلي بشهادته في قضية اغتصاب وضرب امرأة حتى الموت!

في واقعة طريفة نادرًا ما نشهدها، سيدلي ببغاء بشهادته في قضية قتل صاحبته، وسيتم اتخاذ أقواله كدليل ضد المتهمين، حيث يعد هو الشاهد الوحيد على الواقعة.
وترجع القضية إلى عام 2018، حيث تم اغتصاب سيدة تدعى إليزابيث توليدو (46 عامًا) وضربها حتى الموت على يد رجلين اسمهما ميغيل ساتورنينو رولون (51 عامًا) وخورخي راؤول ألفاريز (62 عامًا)، في مدينة بوينس آيرس.
بينما من المقرر خضوع المتهمين إلى المحاكمة في وقت لاحق من هذا العام، ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، توصلت الشرطة إلى أدلة جديدة تتعلق بالقضية في الأسبوع الماضي أبرزها بيان من ضابط شرطة قال إنه سمع ببغاء الضحية يصرخ "لا، من فضلك، دعني أذهب" باللغة الإسبانية بعد وقت قليل من وقوع الجريمة.
هذا وقال الضابط إنه في البداية ظن أن هناك سيدة تصرخ في الداخل، أثناء وجوده خارج مسرح الجريمة، بينما كانت المفاجأة هي أنه وجد ببغاء أخضر يردد ما يبدو أنه آخر كلمات لفظت بها الضحية.
وشملت التقارير أن الضحية عُثر على جثتها عارية مغطاة بالكدمات وعلى فراش في الأرض، بينما كان الببغاء في قفص في نفس مسرح الجريمة.
بالإضافة إلى ذلك، قال أحد الشهود إنه سمع الببغاء يردد أيضًا: "لماذا ضربتني"، كما أدلى شاهد آخر أنه قبل وصول الشرطة، كان يسمع الببغاء يردد مقولته في مناسبات مختلفة.
وتتضمن الأدلة الجديدة وجود علامة عضة على ساعد الضحية وكشفت التقارير أنها تتطابق مع عضة أسنان ميغيل، هذا وتعد عضة الأسنان مثل بصمة الإصبع، كما يزعم المسؤولون أن أدلة الحمض النووي الموجودة على جثة الضحية من شأنها أن تؤكد مشاركة خوروخي في جريمة الاغتصاب والقتل.
يذكر أن إليزابيث كانت تعيش مع خورخي وميغيل ورجل آخر تم إطلاق سراحه في وقت سابق من سير القضية، واستأجرت لهم غرفة، كما كانت هناك مزاعم سابقة عن تعرض إليزابيث لعنف منزلي.
وحتى الآن، لم يتم الكشف عن الموعد المحدد للمحاكمة، حيث ستكون أقوال الببغاء ضد أقوال المتهمين.
ولا تعد هذه الواقعة الطريفة والغريبة الوحيدة التي يتم فيها اتخاذ شهادة ببغاء كدليل مقبول في المحكمة، ففي عام 2017 سبق وساهم ببغاء في اعتقال قاتلة صاحبه، والتي اتضح أنها زوجة الضحية وتمكنت من مخادعة القضاء والهروب من فعلتها، بينما ساهم الببغاء في اعتقالها بفضل ترديده المشادة بينها والضحية مع تقليد أصواتهما، بما في ذلك آخر كلمات الضحية.
 
عدد القراءات : 7518

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3566
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022