الأخبار |
ليبيا.. سطو مسلّح على 5 مراكز اقتراع واختطاف موظف  اجتماع ستوكهولم لا يُنهي التوتر .. روسيا - أوكرانيا: طبول حرب  الاتحاد الأوروبي يقدّم 31 مليون يورو لأوكرانيا «لدعمها عسكرياً»  عن الدعم وشجونه.. الارتجال لا يزال سيد الموقف.. وتحذيرات من خطورة التجارب  قرداحي: سأعلن استقالتي لـ"حلحلة الأزمة" بين لبنان والسعودية  مخاوف من "أضخم بؤرة" لأوميكرون بهذه الدولة الأوروبية  تصفية «جائرة» لمُستحقّي الدعم: هل بَقي ميسورون أصلاً؟  تعادُل سلبي في فيينا: أوراق إيرانية على طاولة الغرب  غيومٌ في أفق السلام: البوسنة والهرسك تستعيد كابوسها  اختراق هواتف الخارجية الأمريكية ببرنامج تجسس إسرائيلي  هل إدارة جو بايدن تحتضر؟.. بقلم: أسعد أبو خليل  لين برازي: الفن رسالة سامية وهادفة والموهبة هي الأساس  ثلث سكان العالم لا يعرفون الإنترنت: 3 مليارات نسمة لا يستخدمون هذه الخدمة إطلاقاً  معلومات وحقائق غريبة عن أكثر دول العالم غموضاً.. تعرفي إليها  على ذمة الوزير.. أصحاب الدخل المحدود اطمئنوا أنتم باقون تحت مظلة الدعم “وكل شي بيتصلح”  "نصيحة هامة" من الصحة العالمية بشأن أوميكرون  الضوء الأخضر الذي لا ينطفىء لهدم منازل الفلسطينيين  ترامب: نفوذ أمريكا انخفض إلى أدنى مستوياته التاريخية  نساء سئمن أزواجهن السكارى ينجحن بإجبار 800 ألف هندي على التعهد بترك الكحول!     

شعوب وعادات

2019-04-11 05:08:57  |  الأرشيف

شابة تدخل سن اليأس في عامها الـ 20.. وهذا ما فعلته لتحقيق حلم الأمومة!

تفاصيل إنسانية مؤثرة انطوت عليها قصة شابة بريطانية 30 عامًا، دخلت سن اليأس في الـ 20 من عمرها، وهي تطلق الآن حملة على إحدى منصات التمويل الجماعي، لتجميع مبلغ مالي يعينها على تحقيق حلم الأمومة، عبر الخضوع لعملية تلقيح اصطناعي.
وكانت تلك الشابة، وتدعى جايد بيرنز، تعرضت لصدمة عمرها لدى اكتشافها قبل 10 سنوات أنها لن تحمل بشكل طبيعي، نتيجة إصابتها بفشل المبايض المبكر (POF)، أو ما يعرف أيضًا بـ (قصور المبيض الأولي)، وذلك بعد 6 أشهر من التحاقها بالجامعة.
وقد تعرضت جايد من وقتها للإجهاض مرتين بعد حملها عبر التبرع لها ببويضات، فضلاً عن أنها لم تعد مؤهلة للخضوع لمزيد من عمليات التلقيح الاصطناعي، والتي تقدمها هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المنطقة التي تعيش بها.
ولفتت بهذا الخصوص صحيفة ذا صن، إلى أنه وفي محاولة أخيرة من جانب جايد وزوجها، جون بيرنز 30 عامًا، أطلقا حملة لتجميع 9000 جنيه استرليني بهدف تكرار عملية التلقيح الاصطناعي.
وعلَّقت جايد من مقاطعة إسكس، على ذلك بقولها: "أشعر أن هذه هي فرصتنا الأخيرة، وكنت أقول دومًا إني سأحاول 3 مرات وسأتوقف بعد ذلك.
أفكر في الشكل الذي سيكون عليه طفلي، والاسم الذي سنطلقه عليه، والمدرسة التي سيذهب إليها واللون الذي سنزين به غرفته، لا يمكنني تخيل حياتنا دون أطفال، فهذا بالفعل ليس خيارًا".

 

عدد القراءات : 9439

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3558
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021