الأخبار |
لاريجاني ورئيسي يعلنان ترشحهما للرئاسة في إيران  الولايات المتحدة.. مظاهرات مؤيدة للفلسطينيين تناشد بايدن بالتوقف عن دعم إسرائيل  الطائرات الحربية الإسرائيلية تستهدف منزل رئيس حركة "حماس" في غزة  73 عاماً على النكبة الفلسطينية: سقوط أوهام قتل القضية  أغنياء وفقراء.. معركة أبدية.. بقلم: عاصم عبدالخالق  غوتيريش يعرب عن "سخطه وانزعاجه الشديدين" من الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة  حمدوك يأمر بإرسال تعزيزات أمنية إلى جنوب دارفور عقب مقتل شرطيين على يد تجار مخدرات  تحذيرات من أخطار تهدد ملايين حواسب Dell حول العالم  أكثر من 70 ألف وفاة بكورونا.. دولة أخرى "على حافة الخطر"  "عاصفة كورونا" تضرب تونس.. وتخوف من كارثة طبية  منظمة حقوقية إسرائيلية: إسرائيل ترتكب جرائم حرب في قطاع غزة  عام على انهيار أسعار النفط.. هل يفتح صنبور الذهب الأسود؟  عسقلان وبئر السبع وإسدود تحت قصف صاروخي مكثف  الموقف الامريكي من العدوان الاسرائيلي لا يمثل تحولا في سياسه واشنطن  حماس: مجزرة "مخيم الشاطئ" تعبر عن عجز إسرائيل في مواجهة المقاومة     

شعوب وعادات

2020-02-10 03:30:20  |  الأرشيف

خصوصية المراهق.. كيف تتعاملين معها؟

سنوات المراهقة مليئة بالتغيرات والتخبط، وهذا طبيعي جداً، وللتعامل مع هذه المرحلة بحكمة وبأقل الخسائر، لا بد أن تفهمي جيداً خصوصية ابنك أو ابنتك، وكيف تتعاملين معها؟
التقت «سيدتي نت» بالأخصائية النفسية وتشخيص وتقييم الأطفال والمراهقين «هند نعمان بجنف»؛ لتحدثنا أكثر عن هذا الموضوع، فقالت:
«لنتفق على أن كل مراهق يحتاج لقدر من الخصوصية، مع العلم أن الكثير منها ضار تماماً مثل القليل منها، وليس هناك أم أو أب إلا ويكونان قلقيْن على أبنائهما، خاصة في مرحلة المراهقة؛ إذ تعتبر هذه المرحلة فترة حرجة وصعبة التجاوز؛ لما فيها من كثرة المشادات والمشاكل، وقد يظن البعض أنه من المستحيل تجاوزها، لذلك يجب عليكِ التحلي بالصبر والإصغاء.
وجهة نظر المراهق
يظن أنه شخص كبير وناضج ومستقل بذاته، ويستطيع أن يتخذ قراراته بنفسه، وأنه يتحمل مسؤولية هذه القرارات وأفعاله، ويحق له الخصوصية ولا شأن لوالديه بهذا الحق.
وجهة نظر الوالدين
أنه مازال صغيراً، ولم يفهم الحياة بالشكل الصحيح وتفكيره محدود، وخوفهما عليه من أي خطر، وطالما أنه بمنزلهما؛ فيحق لهما التدخل في شؤونه، ولا يوجد شيء اسمه خصوصية بحياته.
وجهة نظر المختصين
من حق الوالدين الخوف على المراهق، وأيضاً من حقه عليهما احترام خصوصيته.
احترام خصوصية المراهق والثقة فيه
عليكِ أن تتفهمي أن للمراهق خصوصية، وعليكِ أن تثقي فيه، وأن تتعاملي معه بوسطية؛ من حيث المتابعة والثقة، وذلك يكون منذ نعومة أظافره؛ إذ إن نشأته في بيئة تبني الثقة بالنفس وتغرس القيم والمبادئ وحب الله والخوف منه، وتعطيه الاحترام والتقدير والإنصات والتوجيه والإرشاد دون تعصب للرأي وفرضه، وتحمله المسؤوليات البسيطة المناسبة لعمره، فهنا ستنشأ بلا شك الثقة، وسيحصل المراهق على خصوصيته أكثر دون خوف أو قلق أو مراقبة وتدخل في شؤونه.
ماذا أفعل عندما يقع ابني بمشكلة؟
من أسلم وأفضل الطرق التي أنصحك باتباعها، هي سؤاله والنقاش معه، بدلاً من التفتيش بأغراضه والبحث فيها، ويجب أن تكون صيغة السؤال والنقاش الحب والخوف، لا صيغة التحقيق والتحري، ونبرة هادئة بدون استخدام الانفعال والتهديد والوعيد؛ لأنه لن يجدي نفعاً بالذات إذا كان ما يُظهره مشاعر الغضب أو التوتر الحاد، ويمكنكِ أن تخبريه بأنكِ على استعداد تام للإنصات له بعدما يهدأ.
 
 
 
عدد القراءات : 6361

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3545
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021