الأخبار |
حب بلا شروط.. بقلم: فاطمة هلال  خطوط حمراء أميركية في سورية: لا للتطبيع... لا لعودة اللاجئين... لا للحلّ الدائم  بوتين في ذكرى «نصر ستالينغراد»: أحفاد هتلر يقاتلوننا.. ولن نُهزم  الصناعات النسيجية تحتضر على وقع التسويف.. والخيوط والأقمشة المهربة تملأ السوق!  مشاركاتنا الخارجية تحولت إلى سياحة.. والمحاسبة باتت ضرورية  نائبة أمريكية تدعو بايدن إلى إسقاط "منطاد الاستطلاع الصيني" في سماء الولايات المتحدة  تركيا تُخلي إحدى قواعدها العسكرية في إدلب  ثاني رجل يسير على سطح القمر يتزوج من "حب حياته" في سن الـ 93 عاماً  الجيش الروسي يتقدم نحو أوغليدار ويقترب من إحكام الطوق عليها والقوات الأوكرانية تواصل قصف دونيتسك  صحيفة تركية توقعت هزيمة جديدة لأميركا في أوكرانيا بعد سورية … واشنطن ترفض مجدداً تقارب وتطبيع الدول مع دمشق!  «تخييم» أميركيّ بمواجهة روسيا: واشنطن لموسكو: لم ننسَ الرقّة  العمليات الجراحية لإنقاص الوزن ..محاولات لإيقاف البدانة.. ومخاطر تنتهي بالوفاة  عودة الرياضة الروسية: الأولمبية الدولية تتراجع تحت الضغط  "كل قنبلة نووية بمثلها".. كوريا الشمالية توجه تهديدا خطيرا للولايات المتحدة  أصحاب شركات الدواء غير راضين عن الأسعار حتى بعد رفعها  وفد إسرائيلي في «زيارة تاريخية» إلى السودان  الشرطة الأميركية تقتل رجلاً من أصل أفريقي مبتور الساقين     

شعوب وعادات

2020-10-11 04:50:42  |  الأرشيف

أسرار خفية للغة الجسد يجب معرفتها

للجسد لغة على الإنسان معرفتها للتعامل معها بطريقة صحيحة ونافعة لها، وعليك اختيار الأوقات التي تحتاج فيها إلى القليل من تعزيز الثقة والإبداع أو الشعور بالسعادة.
وفقاً لـ«دارين ليبنيكي» أستاذة في الجامعة الوطنية الأسترالية، إذا كنت تريد أن تصبح ناجحاً؛ فمن الضروري أن تركز على لغتك الجسدية. سأذهب بعيداً لأقول إنها لا تقل أهمية -بل إنها أكثر أهمية في بعض الأحيان- عن اللغة الصوتية؛ لأنها تنقل بشكل لا شعوري ما تشعر به حقاً، حتى عندما لا تكون كلماتك كذلك. منذ ظهور هذه الحقيقة، كان الناس يطورون لغة جسدهم، وكذلك قدرتهم على اكتشافها في الآخرين.
يتم نقل ما يصل إلى 80٪ من المعلومات التي نتلقاها من شخص في محادثة بطريقة غير لفظية عن طريق الجسد. في كثير من الأحيان، لا نفهم بالضبط ما المشاعر التي يحاولون التعبير عنها من خلال أجسادهم.
واليك بعضاً من أسرار لغة الجسد.
1. الابتسامة
 نعلم جميعاً أن الابتسام أداة رائعة لاكتساب ثقة وقبول فوريين من الآخرين، ولكن المفتاح هو معرفة متى يكون ذلك مناسباً. الابتسام في حالات الفشل والإخفاق يوحي بعدم الأمان وانعدام الثقة. تعرف متى تبتسم، مفتاح أساسي.
2. المصافحة الضعيفة
تظهر المصافحة الضعيفة شخصاً ضعيفاً، ونادراً ما ينجح الضعفاء. عند مصافحة شخص ما، قم بتدوير معصمك بحيث تكون يدك فوق يده قليلاً، وهو شكل من أشكال اللاوعي للسيطرة.
3. تريد أن تكون أكثر صدقاً؟ استخدم قوة اللمس.
يمكن أن يؤثر اللمس في السلوك، ويزيد من فرص الامتثال، ويجعل الشخص الذي يقوم باللمس يبدو أكثر جاذبية ووداً، على سبيل المثال، في إحدى التجارب، حاول المشاركون نقل 12 شعوراً مختلفاً عن طريق لمس مشارك آخر معصوب العينين على الساعد. تراوح معدل الدقة في إدراك المشاعر مثل الخوف، والغضب، والامتنان، والتعاطف، والحب، والاشمئزاز من 43 إلى 83 في المائة، دون التحدث بكلمة.
4. هل تريد أن تكون أكثر إبداعاً؟استلقِ.
وفقاً للأستاذ في الجامعة الوطنية الأسترالية «دارين ليبنيكي»، يمكن أن يؤدي الاستلقاء إلى اختراقات إبداعية.
تقول: «ربما تكون لدينا أفكارنا الأكثر إبداعاً، ونحن مستلقون على ظهورنا». قد يكون أحد الأسباب هو إطلاق المزيد من مادة النورادرينالين الكيميائية في أثناء وقوفنا، ويمكن أن يعوق النورادرينالين قدرتنا على التفكير الإبداعي.
5. لا تفرك راحة يدك أو وجهك أو رقبتك
 نعلم جميعاً هذه العلامة العالمية للقلق والتوتر. يوضح هذا أنه لا يمكنك التعامل مع العمل المحدد لك، أو أنك قلق بشأن كيفية تلقي عملك أو صورتك، وإذا كنت تفتقر إلى الثقة بنفسك، فإن الآخرين سيفقدون الثقة بك أيضاً. الناجحون لا يفعلون هذا -ليس علناً على الأقل؛ فهم يظهرون الأمن والقوة حتى عندما تكون الاحتمالات ضدهم.
6. لا تبدو مقبولاً بشكل مفرط
على الرغم من أنه من الرائع أن تكون على قدم المساواة مع الناس؛ فإنه من الضار التظاهر بموافقة، في حين أنك في الحقيقة تختلف تماماً! لا تخف من إظهار تعبير فضولي أو محير عند الإدلاء ببيان كاذب.
7. الحفاظ على وضعية جيدة
 غالباً ما تكون الوضعية السيئة نتاجاً لأنماط حياتنا، على سبيل المثال قضاء الكثير من الوقت في الجلوس أو رفع رقبتك على هاتفك. ليس فقط أنه مضر بصحتك، ولكنه سيئ لمظهرك واحترامك. يصعب على الآخرين رؤيتك على قدم المساواة أو متفوقاً عندما تكون جبهتك تواجه الأرض.
8. لا تبالغ في إيماءاتك
إن المبالغة في إيماءاتك في محاولة للظهور على أنك متحمس أو واثق لن يؤدي إلا إلى جعل الآخرين يعتقدون عكس ذلك. لا عيب في البقاء متحفظاً؛ في الواقع، غالباً ما يكون التحفظ علامة على النضج والغموض. يعرف الناجحون ألا يكونوا صاخبين إذا أرادوا أن يظلوا محترمين. على الرغم من أنك قد ترغب في أن تبدو نشيطاً في مقابلة العمل تلك، فإن الإفراط في تناولها يُعد مبالغة.
 
عدد القراءات : 5934

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3572
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023