الأخبار |
التصعيد سيد الموقف شرق الفرات وفي «خفض التصعيد» … أردوغان يراهن على اجتماعه ببوتين للخروج من «المأزق» السوري!  طهران ودمشق وبغداد.. بقلم: تحسين الحلبي  بعد حادثة الاعتداء الإرهابي عليه … خط الغاز العربي المغذي لـمحطتي دير علي وتشرين يعود للعمل  سوريون يفضلون شراء عقارات وتركها فارغة كنوع من المدخرات … الأقساط الشهرية في الجمعيات السكنية فلكية  قمة أميركية مرتقبة لـ"مواجهة العالم" بشأن دحر كورونا  ارتفاع حالات الإصابة بكورونا في السويداء … مدير الصحة: ارتفاع في عدد الحالات المثبتة إصابتها بفيروس كورونا والتي راجعت المشفى الوطني الشهر الحالي  عمر السومة يكشف سر إصابته المتكررة بشكل غريب  «كورونا»: الإصابات تتجاوز الـ227 مليون... فكم بلغ إجمالي الوفيات؟  القوات الإسرائيلية تعتقل آخر أسيرين فلسطينيين من بين الـ6 الفارين من سجن جلبوع  التنمر آفة صحية وعاطفية واجتماعية.. بقلم: د. محمد أحمد عبد الرحمن  فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"  العلاقات السعودية الأميركية: نحو انعطاف استراتيجي؟  أكثر من 10 آلاف مهاجر هايتي يحتشدون جنوب الولايات المتحدة طلبا للجوء  خيار “التحول الرقمي” يواجه كوادر غير مهيأة وضعف تمويل وبيئة قانونية معطلة  مشاورات أمريكية لرفع جزء من عقوبات قيصر عن سورية  وفاة الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة  رئيس تركمانستان يبحث مع نظيره الإيراني قضايا التعاون الثنائي  البنتاغون: روسيا تمتلك قوات مسلحة قوية للغاية  رحلة التميز.. بقلم: د. ولاء الشحي  حديقة حيوانات واشنطن.. أسود ونمور أصيبت بفيروس كورونا تتعافى     

شعوب وعادات

2021-04-29 23:20:20  |  الأرشيف

مطعم في مراكش تديره النساء فقط منذ 35 سنة

لم يكن مطعم "الفاسية" مطعما عاديا، حيث استطاع فرض نفسه منذ 35 سنة بين مطاعم مدينة مراكش المغربية وصنع اسمه منذ البداية، بعد أن خلق جدلا كبيرا بسبب تشغيله النساء فقط، في وقت كانت المرأة محكومة بتقاليد وعادات تفرض لزومها البيت أو دخوله قبل أن تغرب شمس النهار.
"كان أبي محمد الشاب مسؤولا فندقيا في مدينة فاس، وقبل انتقالنا إلى مدينة مراكش، راودته فكرة إنشاء مطعم عائلي، نشتغل فيه نحن بناته إلى جانب أمي فاطمة. الفكرة في حد ذاتها كانت سابقة في عصر مختلف تماما"، هكذا تصرح مديرة المطعم، سعيدة الشاب في حديثها لموقع "سكاي نيوز عربية".
وتتابع: "أراد أبي أن يصنع منا قائدات، لا نحتاج لوساطة ولا ننتظر من يوظفنا. وهذا ما دفعني أنا وأخواتي للسير وراء تحقيق هذا الحلم، بالتزود أولا بالعلم والكفاءة، إذ أتممت دراستي في فرنسا في مجال الفندقة فيما درست أختي ميرا التسيير في الولايات المتحدة".
وفي انتظار عودة بناته بالشهادات العليا، أطلق الأب محمد الشاب بمساعدة ثمينة من زوجته الراحلة المطعم المغربي الذي يقع في وسط مدينة مراكش.
وبفخر كبير تحكي سعيدة: "في ثمانينيات القرن الماضي، لم تكن السياحة مزدهرة بعد في المغرب، ولم يكن الربح مؤكدا، ومع ذلك خاض والدي المغامرة وأخذ قرضا بنكيا واعتمد على خبرته ومساندة أمي له، وأطلق المشروع إلى جانب عمله في أشهر وأكبر الفنادق في المدينة الحمراء".  
تولت الأم زمام الأمور، وعملت في المطبخ وفي الإدارة، ودربت نساء تحدين بدورهن المجتمع واخترن إثبات ذواتهن.
تنكر العاملات في زي الرجال
هذا ما تؤكده طباخة المطعم، حليمة لموقع "سكاي نيوز عربية"، حيث تقول: "كان الأمر في البداية صعبا للغاية، لحد أني كنت أرتدي جلبابا رجاليا وأركب دراجتي الهوائية للعودة إلى المنزل في ساعات متأخرة ليلا، وذلك لتجنب التعرض لتهكمات المجتمع والحي. لم يكن لدي خيار، إذ كان علي مساعدة زوجي ماديا لتربية أبنائنا وتلبية حاجات البيت".
لم تمر إلا أيام قليلة لتتحول الحاجة إلى حب كبير للعمل وإثبات الذات عند حليمة التي توضح أنها أمضت أكثر من ثلاثين سنة في "الفاسية".
وذكرت: "بمجرد عملي مع السيدة فاطمة الأم، تملكني طموح كبير، فأصبحت أبحث عن التطور والمعلومة. إذ كنت أعمل في بدايتي في التنظيف وبالتدريب والتكوين، استطعت أن أكسب ثقة أصحاب المحل، وأصبحت من الطباخات الماهرات، اللواتي يتقن أصعب الأطباق المغربية وألذها".
وتابعت: "وأنا في عمر الستين، أحاول أن ألقن الجيل الجديد من العاملات في المطعم ما حثتني عليه السيدة فاطمة قيد حياتها، الابتسامة في وجه الزبون والنظافة والنظام وحب التعلم، وهي أسس لاتزال تواظب عليها بناتها بعدها"، هكذا تختم حديثها.
 
عدد القراءات : 3460

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021