الأخبار |
15 بالمئة أصيبوا بكورونا رغم اللقاح لكن حالتهم لا تستدعي المشفى .. مدير مشفى ابن النفيس: نحن في مرحلة الذروة المسطحة و65 بالمئة نسبة الإشغال العام في الخطة B  مشافي التعليم العالي تطلب «الاستقلالية» من الصحة بشراء الأدوية … وزير التعليم: تفعيل مجالس الإدارة والالتزام بقرارات وإجراءات الفريق الحكومي  تواصل الاشتباكات بين «النصرة» وشقيقاتها في «القاعدة» بجبل التركمان … النظام التركي يوجه الأنظار من تل رفعت غرب الفرات إلى عين عيسى شرقه  السماسرة “أسياد” سوق الهال بطرطوس.. وتجاره يحلون محل المصرف الزراعي لجهة التمويل..!.  بينها سورية.. تقارير: إيران تنصب سلاحا مدمرا في 3 دول عربية  انطلاق معرض الكتاب السوري لعام 2021 … وزيرة الثقافة: رغم الحرب والإرهاب فإن الثقافة لم تتوقف بل بقيت حاضرة  ظاهرة عجيبة: أمريكية تلد 3 بنات كل 3 سنوات وفي اليوم نفسه!  الإبراهيمية اسمٌ لا ديانة  وقائع من جولة جنيف «الدستورية»: تطوّر في الشكل... ومراوحة في المضمون  استقالة اللورد بوتنام: جرس إنذار في وجه الكارثة  سورية تشارك في منتدى موسكو الدولي السنوي السابع للسلام والدين  مجدداً... أوكرانيا تهدد روسيا بإجراءات غير محددة  تفاقم ظاهرة السرقة في مخيمات إدلب.. ونازحون يحمّلون «النصرة» المسؤولية  التربية تدخل على عمليات التقصي عن اللاشمانيا في المدارس … مديرة الصحة المدرسية: 1418 إصابة كورونا في مدارسنا 1203 منها بين المدرسين جميعهم لم يتلقوا اللقاح  تنظيم «القاعدة» السوري يغير على «أخوة الجهاد» في جسر الشغور وجبل التركمان.. و«جنود الشام» يستسلم … الجيش يدمر مخفراً لـ«النصرة» بمن فيه غرب حلب.. ويكبد دواعش البادية خسائر فادحة  المسلحون الصينيون يأسرون 15 من “النصر ة” باشتباكات دامية غرب إدلب  النقد والتسليف يحدد عدداً من الضوابط لقبول الهبات والوصايا والتبرعات لمصلحة مصارف التمويل الأصغر  المواقف المأجورة في حلب تستولي على معظم الشوارع وتتغلغل ضمن الأحياء السكنية  “بيدرسون” و.. خيبة الأمل!!.. بقلم:أحمد حسن  إعلام إسرائيلي: خططٌ لاستهداف منشآت إيران النووية     

شعوب وعادات

2021-06-28 22:14:39  |  الأرشيف

أسباب تدفعك لتحبي حماتك

تواجه الزوجة أهم تحدي في بداية حياتها الزوجية هي بناء علاقة وثيقة مع أهل زوجها، لأن حياتها المستقبلية تتأثر بشكل كبير بهذه العلاقة، وبشكل خاص مع حماتها، التي تتسم العلاقة معها بحساسية ناتجة عن المنافسة بينهما على قلب الزوج،وبحسب الدكتورة دينا حسن خبيرة العلاقات الاسرية هناك أسباب تجعل المرأة تحب حماتها على الرغم من طبيعة هذه العلاقة:
 
*أمور منطقية في حبك لحماتك
 
التقدير المتبادل بينك وحماتك
- اعلمى أن اختيارك لزوجك وقبولك الارتباط به قبول ضمني لأسرته، ركزي على مميزاتهم وتعلمي كيف تتكيفين مع العيوب وتتقبلينها برضا، واعلمي أن تقدير الاختلاف بين الناس في طريقة التفكير والتصرفات، من أسس العلاقات الاجتماعية الناجحة.
 
-المشاركة: دعيهم يشعرون أنكِ فرد من العائلة، يهمك كل ما يهمهم، كوني أول الموجودين والمشاركين فى السراء والضراء، فالمجاملات الاجتماعية من أكثر الأشياء التي تؤلف بين القلوب.
 
- التقدير المتبادل: يمكنك بذكاء أن تكسبي حب أهل زوجك وزوجك، احرصي على ذكر فضلهما فى تربية زوجك، سواءً كان ذلك في ما بينكما أو أمام الناس. - تهادوا تحابوا:اهتمي بأن تحضري هدية لحماتك، وليس من الضروري أن تكون مرتبطة بالمناسبات، ولا أن تكون الهدايا فخمة أو غالية الثمن، ولكن إذا وجدتِ فى طريقك شيئًا يصلح لأحد من أسرة زوجك فيمكن أن تشتريه له.
 
- اطلبى من حماتك النصيحة بشأن الأمور المختلفة، كإعداد الطعام وتربية الأبناء، وتأكدي أنك ستستفيدين من نصائحها لفرق الخبرة، واختلاف الخلفية الثقافية والفكرية، يمكنك الاستفادة بما ينفعكِ من النصائح. - اطلبى من حماتكِ أن تحكي لكِ عن زوجكِ في طفولته، وعن ذكريات شبابها، وعن الصعاب التي واجهتها في حياتها وكيف تخطتها، حديث الذكريات غالبًا ما يعزز من نمو الألفة بينكما.
 
- الإطراء على تصرفات الزوجة من الحماة التي تسعى لكسب وجد زوجة ابنها، عن طريق الإطراء على تصرفاتها الإيجابية، فعلى سبيل المثال يمكن أن تمتدح أطباق الطعام التي تعدها أو تثني على ذوقها في اختيار الأثاث والملابس وغير ذلك.
 
-الصبر وأن تعامل الحماة مع زوجة ابنها كما تعامل أبناءها، وتتحلى بالصبر لكسر الجليد في العلاقة بينهما، ولا يجب أن تحكم على زوجة ابنتها من خلال بعض التصرفات البسيطة، بل تسعى لتوجيهها وتعليمها بطريقة مناسبة دون أن تجرح مشاعرها.
 
- التشجيع على تبني الموضة: عادة ما يكون هناك فجوة بين الزوجة وحماتها بسبب انتمائهما لجيلين مختلفين، فالحماة التي تتفهم أن ما كان مقبولاً في زمنها لم يعد كذلك في زمن أبنائها، وتشجع زوجة ابنها على تبني كل ما هو حديث وتثني على ذوقها في اختيار الملابس.
 
-تشجيع الزوج على المشاركة بأعمال المنزل: تحتاج الزوجة دائماً إلى المساعدة لأداء أعمال المنزل على أحسن وجه، والحماة التي تشجع ابنها على المشاركة وتقديم يد العون، ولا تجعله ينفر من هذه الأعمال بحجة أنها خاصة بالنساء هي التي يشحن بطارية المحبة مع زوجة ابنها.
 
- تعليم الزوج احترام المرأة الأم قبل أن تكون حماة لزوجة ابنها هي امراة ترغب أن يعاملها الآخرون باحترام، ويجب أن تنقل ذلك لابنها، ليعامل زوجته بنفس الطريقة بعد الزواج.
 
*مدعمات محبة حماتك
 
تغافلي عن الصغائر في تعاملك مع حماتك
- احرصي على زيارة أهل زوجك بصفة منتظمة وليس في المناسبات فقط، واحرصي على اتباع آداب الزيارة المتعارف عليها، مثل الاستئذان قبلها، واصطحاب الهدايا البسيطة.
 
- اخرجي مع حماتك أو أخت زوجك، إذا احتاجت إلى مرافقتك لها فى أحد المشاوير.
 
-حق الجوار: إذا كنتِ تسكنين بالقرب منهم، فحقوقهم قد زادت عليك بحق الجار، يمكن أن تسأليهم إن كانوا يحتاجون منكِ إلى شيء تشترينه لهم عند تسوقك.
 
- لا تتوقعي إذا بذلتِ جهدك في بناء العلاقة مع حماتك وأهل زوجك، عدم حدوث خلافات، ضعي في ذهنك أن الخلافات أمر طبيعي وحتمي، حتى لا تتسبب أصغر مشكلة فى إرباكك، المهم دائمًا هي طرق معالجة الخلاف وعدم تفاقمه.
 
-لا تورطي زوجك مع أهله: لا تستقوي زوجك على أهله، إذا حدثت بينكِ وبينهم مشكلة، حتى لو كنتِ على صواب، ودائمًا ركزي على الحلول لا على المشكلات.
 
–كوني حمامة السلام: إذا وقع خلاف بين زوجكِ وأهله، فاسعي إلى الإصلاح بينهم، ولا توغري صدر زوجك عليهم، لأنه سيتصالح معهم بعد فترة تطول أو تقصر، وسيبقى متذكرًا تصرفك، واعلمي أن بر زوجك بأبويه، بركة عليه وعلى بيتك.
 
-عاملي حماتك كما تحبين أن تعاملك زوجة ابنك أو زوج ابنتك في المستقبل، كوني ابنةً لهم، ولا تجعلي من نفسك خصمًا في حلبة نزال.
 
-تغافلي عن الصغائر: دعي الأمور الصغيرة تمر، ولا تحولي كل خلاف بسيط إلى مشكلة كبيرة.
 
عدد القراءات : 3739

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3556
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021