الأخبار |
الدفاع الروسية: السيطرة على مصنع "آزوفستال" بالكامل  ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق  هل الزراعة تحتضر فعلاً ؟!!  تركيا أمام امتحان أطلسي جديد.. بقلم: محمد نور الدين  وسط التفشي النادر… ما هو مرض جدري القرود؟ وهل من داعٍ للقلق؟  قرغيزستان.. شاحنة تصطدم بمركز جمركي وتخلف 7 قتلى  بايدن يوقع تشريعا بقيمة 40 مليار دولار لمساعدة أوكرانيا  الجنرال مارك ميلي: أمريكا لم تعد قوة بلا منازع والسنوات الـ25 المقبلة لن تكون مثل سابقاتها  من بينهم بايدن... روسيا تحظر دخول 963 أميركياً إلى أراضيها  الكونغرس الأميركي يقرّ «مساعدة» لأوكرانيا بمليارات الدولارات: هذا ما تشمله!  لماذا أقدمت إسرائيل على إعدام شيرين أبو عاقلة؟.. بقلم: ستيفن سلايطة  “الدروس الخصوصية” إحدى أبواب تسرب الأسئلة.. مخاوف بانقراض الدور التربوي للمدارس..!  أردوغان يعرض مقايضة الناتو .. سورية مقابل قبول انضمام السويد وفنلندا  "الشيوخ الأميركي" يقرّ 40 مليار دولار مساعدات جديدة لأوكرانيا  الرئيس الصيني: تغيرات غير مسبوقة في عالم يدخل مرحلة جديدة من الاضطرابات  عسكرة الشمال الأوروبي: أميركا تحاصر البلطيق  روسيا تطرد 5 ديبلوماسيّين برتغاليّين  المستبعدون من الدعم.. الأخطاء تفشل محاولات عودتهم وتقاذف للمسؤوليات بين الجهات المعنية!  روسيا تطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبانيين من أراضيها     

الانتهاكات الصهيونية للأراضي العربية المحتلة

2011-01-13 00:57:52  |  الأرشيف

مجزرة هدم قرب الخليل وتشريد المئات


ارتكبت “إسرائيل”، أمس، مجزة هدم جماعي لمساكن الفلسطينيين في الضفة الغربية، وشنت سلسلة غارات على قطاع غزة، وتوقّعت سقوط مئات القتلى في صفوف الصهاينة، وبخاصة في منطقة “تل أبيب”، في الحرب المقبلة التي تتحدّث عنها جنباً إلى جنب مع حديثها عن السلام الذي يتباكى عليه رئيس حكومتها بنيامين نتنياهو، ملقياً كرة المسؤولية عن فشله في ملعب السلطة الفلسطينية .

ففي منطقة قرب بلدة يطا في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، هدمت قوات الاحتلال 16 مسكناً تؤوي 300 إنسان، وصفّاً دراسياً لبدو الكعابنة . وساوت الجرافات حياً كاملاً بالأرض، واعتقل ثلاثة أشخاص اثنان منهم من المدرسين حاولوا إنقاذ مقاعد الدراسة .

ومتجاهلاً مواقف الكيان إزاء الاستيطان، وما يقوم به من تهويد وهدم منازل في القدس وبقية مناطق الضفة الغربية، اتهم نتنياهو الفلسطينيين بأنهم “يقومون بكل ما بوسعهم لعدم التوصل إلى السلام”، الأمر الذي رفضته السلطة الفلسطينية . وزعم نتنياهو الذي جمع المراسلين الأجانب لتضليلهم أن “ما يحول دون تحقيق السلام ومفاوضات السلام هو أن الفلسطينيين يقومون بكل ما بوسعهم لتفاديها” .

لكن الرئاسة الفلسطينية حمّلت نتنياهو المسؤولية المباشرة عن أزمة التسوية بسبب إصراره على مواصلة الاستيطان ورفضه لمرجعيات عملية “السلام”، وبحث سائر ملفات الوضع النهائي . وأضافت “إن محاولة نتنياهو رمي الكرة في الملعب الفلسطيني سيكون مصيرها الفشل” .

وبعد بضع ساعات على تشدّق نتنياهو بالسلام شنت طائراته، فجر أمس، سلسلة غارات جوية على قطاع غزة تسببت في أضرار مادية واسعة، فيما فتحت زوارقه نيرانها على قوارب الصيادين قبالة خان يونس ودير البلح .

وأكد قائد في جيش الاحتلال، أمس، أن قيادة ما تسمى الجبهة الداخلية التابعة للجيش تتوقع مقتل عشرات وحتى مئات “الإسرائيليين” في “تل أبيب” في حال تعرضها لهجمات صاروخية في حرب مقبلة . وقال آخر إن “حزب الله يملك عشرات آلاف الصواريخ تحوي رؤوسها مئات الكليوغرامات من المتفجرات التي يمكن أن تلحق أضراراً كبيرة جداً”، وتوقع حصول نزوح جماعي للمستوطنين .

 

عدد القراءات : 11609

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022