الأخبار |
بعلم من الإيليزيه... صواريخ فرنسا المُصدَّرة إلى دول الخليج استُخدمت في اليمن  17 فريقاً من الجامعات السورية يتنافسون في مصر مع 17 دولة في البرمجة … المنسق السوري يتوقع الفوز بـ3 ميداليات  تقدّم على صعيد التأشيرات الدبلوماسية الثنائية بين واشنطن وموسكو  توريداتنا مليونا برميل من النفط الخام والحاجة أكثر من 3 ملايين برميل … مصدر في النفط : 3.8 ملايين ليتر بنزين توزع للمحافظات يومياً و6 ملايين ليتر مازوت  تقزيم أجندة أردوغان ودفع «قسد» لحوار «جدي» مع دمشق .. توقعات حذرة بـ«تفاهمات» لحل قضايا عالقة خلال لقاء بوتين – بايدن المرتقب غداً الثلاثاء  سوق سوداء للدواء.. وقرار رفع الأسعار في مطبخ وزارة الصحّة  دمشق.. فتاة تهرب من منزل ذويها مع شاب وعدها بالزواج فتنتهي بتشغيلها الساعة بـ30 ألف ليرة  هل لتعيين فرنسا أول سفيرة لها في سورية منذ 2012 انعكاسات على العلاقات بين البلدين؟  «أوميكرون».. عودة إلى الوراء.. بقلم: محمود حسونة  رسالة الوداع.. ماذا قالت ميركل للألمان؟  في وقت الزمن يساوي فلوس.. المبرمجون السوريون يتدربون في مؤسسات الدولة بفرنكات ويعملون لمصلحة شركات خارجية بالعملة الصعبة  ما سبب انهيار كيت ميدلتون بعد مواجهة ميغان ماركل؟  هل استقالة قرداحي ستوقف التصعيد السعودي تجاه لبنان؟  الميليشات اعتقلت 12 منهن وأوكرانيا تسلمت 4 مع أطفالهن … مواجهات وعراك بالأيدي بين نسوة الدواعش و«قسد» في «مخيم الربيع»  رقم يثير القلق … أكثر من 1.1 مليون متسرب من التعليم خلال السنوات العشر الماضية .. مدير مركز القياس في التربية: غالبية المتسربين بين عمر 15-24 سنة وأصبحوا في سوق العمل  سعر الكيلو 38 ألفاً وبنشرة التموين 25 ألفاً … صناعي: التاجر يخسر في البن من 3000 إلى 4000 ليرة بالكيلو  فضائح جنسيّة خطيرة في جيش الاحتلال.. الإعلام الصهيوني يكشف المستور!  كثرت التبريرات وتعددت الأسباب.. خطة زراعة الشوندر السكري لا تبشر بالخير!  استشهاد فلسطيني إثر عملية دهس على حاجز جبارة  علي سنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب: سورية تمثل عمقاً عربياً وهناك خطوات عملية للمشاركة في إعادة إعمارها     

تحليل وآراء

2019-07-02 04:31:55  |  الأرشيف

انتهى الدرس.. الشيطان الأمريكي ليس طريقاً للجنة ..!!..بقلم: صالح الراشد

نعم، هي حقيقة واضحة فنافخ الكير لن يُعيد للأمة العربية فلسطين ولن يُنادي بالحق الفلسطيني، ولن يكون ظهيراً لأهل الوطن الأصليين، بل سيكون عوناً للقاتل ضد الضحية ويقف الى جوار السارق بل يحاول إخفاء جريمته البشعة التي تعتبر آخر سجون القهر الشعبي في العالم، ورغم ذلك يغمض من يدعون أنهم أحرار العالم أعينهم نصرة للمحتل، كون هذا الاحتلال يوفر لهم الغطاء المناسب للضغط على القيادات العربية والسيطرة على ثروات الأمة.
نافخ الكير ومثله بائع الفحم لن تتعامل معهما الا وتتسخ، وهذا ليس إساءة لهم بل إساءة لكل من يحاول ان يُظهر نفسه بشكل نظيف وهو يحمل جميع الأمراض النفسية والجسدية، ورغم ذلك يقف منادياً بالحرية والعدل والديموقراطية وإعادة الحقوق لأصحابها، وهذه أمور من الجميل دعمها، لكن ابيض الوجه اسود القلب يدعو عكس جميع هذه القيم لأجل الكيان الصهيوني الغاصب، فتغيرت المباديء وظهر مدى سوء الحالة المرضية التي أصبحت خارج قدرة الطب والأطباء على العلاج.
وأجمل ما قيل كونه الحقيقة المُجردة ما قاله الرئيس الباكستاني الأسبق الراحل ضياء الحق ” ان من يتعامل مع واشنطن كمن يتعامل مع تجار الفحم لن يناله الا سواد الوجه واليدين”، وهذه مقولة لا غبار عليها كون أميركا لا تقف ولا تساند مع يدعمها، بل تتعامل معهم كأتباع وتتركمهم يتساقطون على عكس روسيا التي تقف مع حلفائها بكل قوة وتخوض معاركهم سوياً، مما يعطي انطباع بان العديد من الدول ستذهب صوب المعسكر الروسي.
لقد أثبتت الأحداث أنه لا صديق دائم أو ثابت لواشنطن التي تبحث عن الشخص القادم لبناء علاقات جديدة، فيما المغادرون لا قيمة لهم ولا لأحاديثهم ، حتى ان هاجموا فيها الولايات المتحدة كونها ستثبت خيانتهم لشعوبهم وصحة الفعل الأمريكي بتركهم يتساقطون، لذا فان جميع فضائح وفظائع واشنطن تموت بموت الزعيم أو رحيلة.
الدرس، ان من يثق بالسياسة الأمريكية كمن يبيع نفسه للشيطان حتى يتقرب من الله، وهذا أمر غير جائز ولا يمكن ان يعطي نتائج سليمة في تحقيق الهدف كون طريق الجنة تخلو من الشياطين.
عدد القراءات : 8294

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3558
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021