الأخبار |
واشنطن أطلقت صافرة الانقلاب: تلك فرصتكم... فاغتنموها  قرغيزيا: لسنا في وارد السماح بقاعدة أميركية على أرضنا  اجتماع أوروبي ـــ إيراني هذا الأسبوع في بروكسل  تفاقم ظاهرة السرقة في مخيمات إدلب.. ونازحون يحمّلون «النصرة» المسؤولية  التربية تدخل على عمليات التقصي عن اللاشمانيا في المدارس … مديرة الصحة المدرسية: 1418 إصابة كورونا في مدارسنا 1203 منها بين المدرسين جميعهم لم يتلقوا اللقاح  تنظيم «القاعدة» السوري يغير على «أخوة الجهاد» في جسر الشغور وجبل التركمان.. و«جنود الشام» يستسلم … الجيش يدمر مخفراً لـ«النصرة» بمن فيه غرب حلب.. ويكبد دواعش البادية خسائر فادحة  المسلحون الصينيون يأسرون 15 من “النصر ة” باشتباكات دامية غرب إدلب  النقد والتسليف يحدد عدداً من الضوابط لقبول الهبات والوصايا والتبرعات لمصلحة مصارف التمويل الأصغر  المواقف المأجورة في حلب تستولي على معظم الشوارع وتتغلغل ضمن الأحياء السكنية  “بيدرسون” و.. خيبة الأمل!!.. بقلم:أحمد حسن  الشرطة السودانية تفرّق مئات المتظاهرين في محيط القصر الرئاسي  العدو يعتزم بناء 1355 وحدة استيطانية في الضفة: «تعزيز الرؤية الصهيونية»  بعد تصريحات أردوغان... الليرة التركية تلامس أدنى مستوياتها  الرئيس الصيني يدعو إلى تعاون عالمي لمواجهة الإرهاب وتغير المناخ  اليمن.. لندن تدفن القرار 2216: الأرض تغيّرت كثيراً  إعلام إسرائيلي: خططٌ لاستهداف منشآت إيران النووية  الصين تفرض إغلاقاً على مدينة تُعدّ أربعة ملايين نسمة جرّاء كوفيد  خلافٌ أوروبي بشأن كيفية التعامل مع ارتفاع أسعار الغاز     

تحليل وآراء

2020-06-13 05:08:07  |  الأرشيف

العالم في خندق واحد.. بقلم: ليلى بن هدنة

البيان
بالرغم من أن جائحة كورونا تعد أزمة صحة عالمية تستدعي العمل المشترك، إلا أنها أسست لنظريات العزل الداخلي على غرار العزل الصحي، حيث نشهد انكفاء الحكومات على الداخل، والتركيز على حدودها، بدلاً من التطلع للخارج، ويتعاطى عدد من قادة العالم مع الأزمة الناجمة عن الوباء على أساس وطني بحت، بتكريس كل الجهود لإعادة بناء الداخل، والتعامل مع العواقب الاقتصادية للأزمة.
ففي الوقت الذي يجب على العالم فيه الوقوف في صف واحد لمواجهة هذه الجائحة، نجد أن الأنانية والمصلحة الذاتية راسخة في عقول وسلوكيات بعض الدول الكبرى، بإسقاط مفاهيم التكافل في الأزمات. لكنها نسيت، أو تناست، أن وباء كورونا وضع العالمين الأول والثالث في خندق واحد أمام مصير مشترك.
ولا غنى عن القول: إن من أخطر وأشد التحديات التي تواجه الحكومات في إدارة الأزمات، ما يتعلق بما يصاحب هذه الجوائح والأزمات من ممارسات خاطئة، فالعالم الآن بين مأزقين كلاهما مر، المأزق الأول هو ارتفاع الوفيات والإصابات، والثاني التأثيرات السلبية في الصحة والاقتصاد.
الحقيقة التي تغيب عن نظر الدول الكبرى، أن العالم مقبل على مواجهة أزمة اقتصادية كبيرة، سينتج عنها عالم مخيف لن يشبه عالم ما قبل كورونا. وحان الوقت ليتجرد السياسيون وبعض الحكومات من الأنانية، ويتخذوا تحركات حاسمة ومنسقة لمساعدة الشعوب على اجتياز الأزمة، واستئناف الحياة العادية في نهاية المطاف، فالحاجة إلى العمل الجماعي الدولي ليست مجرد نداء أو تعبير عن الأمنيات، بل ضرورة قصوى، فإما أن تنجو البشرية أو تغرق معاً.
في هذا التوقيت يعظم التواصل والحوار والجوار بين البشرية برمتها من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب، فثقافة الصداقة هي الملاذ الأخير لدرء تداعيات الكوارث الصحية، إذ تكشف أمامنا مساحات جديدة من اللقاء والعمل المشترك، واللحظة الحالیّة مواتیةٌ لإبراز العمق الإنساني للأزمات، ولإنتاج خطاب حضاريّ يؤسس لمرحلة المصير المشترك.
 
عدد القراءات : 6398

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3556
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021