الأخبار |
توقيع اتفاق حول نقل الكهرباء بين مصر واليونان وقبرص  الرئيس الأسد يصدر قانوناً يقضي بإحداث صندوق دعم استخدام الطاقات المتجددة ورفع كفاءة الطاقة  هوامش ربح الألبسة كبيرة وغير مضبوطة … عقلية التجار «بأي سعر فيك تبيع بيع»  موسكو وطهران تدينان التفجير الإرهابي: لن يقوض عزيمة سورية في مكافحة الإرهاب  مؤتمر الصحفيين ..المشكلة فينا ..!!.. بقلم: يونس خلف  زلزال في البحر المتوسط شعر به سكان مصر ولبنان وسورية وتركيا  إعلام إسرائيلي: خطاب نصر الله أمس من أهم الخطابات في السنوات الأخيرة  سقوط "رؤوس داعش".. كيف يؤثر على الإرهاب في العراق؟  الإقبال على «اللقاح» ضعيف وخجول بينما الفيروس قوي وجريء … حسابا: الإشغال في دمشق وريفها واللاذقية 100 بالمئة وحلب وطرطوس في الطريق  مدير مشفى: مراجعة الأطباء أفضل من تلقي العلاج بالمنزل … فيروس كورونا يتفشى بحماة.. والجهات الصحية: الوضع خطير وينذر بكارثة  جلسة تصوير غريبة في البحر الميت .. 200 رجل وامرأة عراة كما خلقهم الله- بالصور  العلاقات الأمريكية الصينية وتأثيرها في مستقبل العالم.. بقلم: فريدريك كيمب  الرئيس الأسد يبحث هاتفياً مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها  تراجع النفط وسط جهود الصين لاحتواء أزمة الفحم  إغلاق قاعدة للبحرية الأميركيّة بسبب تهديد بقنبلة  بريطانيا تتسلم 3 من أطفال دواعشها وأوكرانيا تنفذ رابع عملية إجلاء  الديمقراطية والرأسمالية  بايدن يحاول لمّ شمل «الديمقراطيين»: السعي لتنفيذ خطته قبل نفاد الوقت  المالكي والصدر على خطّ الصدع: معركة رئاسة الحكومة تنطلق  تحديات أفريقية جديدة بعد نهاية «برخان».. بقلم: د. أيمن سمير     

تحليل وآراء

2020-07-06 03:01:30  |  الأرشيف

كن جاهلاً انتقائياً... بقلم: عائشة أحمد الجابري

البيان
هل فكرت يوماً في أن تكون انتقائياً في تجاهلك للحياة؟ احتفظ بالإجابة الآن، وسأطرح عليك السؤال ذاته في النهاية، فكما أن الكثير ممن حولنا يعيشون دون أن يدركوا قيمة الحياة، فيعيشونها بتجاهل تام، من دون هدف، من دون رسالة، من دون رغبة في التفاعل مع الآخرين إلا أن البعض الآخر يعيشون نفس قيمة الحياة، ولكن بتجاهل متقن، وهذا ما أدعوك إليه في هذا المقال.
أدعوك أيها القارئ لأن تكون جاهلاً بدقة في كل ما يتعلق بحياة الآخرين، فلست بحاجة لأن تعرف عنهم شيئاً ما لم يفصحوا لك بذلك (دع الخلق للخالق)، وأن تكون جاهلاً في كل المواضيع التي قد تشتت انتباهك عن أهدافك الحقيقية، فكم من هدف وحلم حقيقي تسعى له في حياتك، فتتراكم عليك المواضيع التي تشتت تركيزك عنها، وتصبح بذلك الخاسر الوحيد، لأنك لم تتجاهل فقط!
كما أنني أدعوك لإلغاء متابعة كل الأشخاص الذين يستنزفون طاقتك.. وقبل أن تكمل هذا السطر، قم بزيارة خاطفة إلى كل وسائل التواصل الاجتماعي التي تملكها، وستجد أنك تتابع أناساً لست بحاجة لأن تعرف عنهم شيئاً، وتتابع مواضيعَ لم يكن لها فضل عليك سوى ازدحام عليك بما لا تحتاج، وسترى كمّ المشاهير الذين أثروا على حياتك دون أن تشعر بمجرد متابعتك لهم! ألست بحاجة إلى تجاهلهم وإلغاء متابعتهم بكل قوة؟
ولتصبح جاهلاً بمهنية عالية، فعليك كذلك أن تتخلى عن المشاريع التي تستهلك وقتك، وتظن أنك بحاجة إلى مواكبتها، ولكنها لا تصلح لك أبداً. أنت بحاجة لأن تدرك قيمة وقتك ونفسك وعقلك وقدراتك، ولن ينقص ذلك منك شيئاً.
من علامات الجهل بانتقائية أيضاً أن تترك لوم نفسك على كل تقصير، وأن تكون لطيفاً مع روحك، لأنها أولى بك، وأن تركز بعمق في معاني قول الله سبحانه وتعالى: "لا يكلف الله نفساً إلا وسعها"، ولأنك إنسان ذو طاقة محدودة فتحتاج لأن تتمتع بهذا الإتقان في الجهل بما يحدث حولك ماعدا ما ترغب في التركيز به لتنجزه على أكمل وجه.
لا تخف أبداً من هذا الجهل المخطط له، فأنت لن تتمكن من إسعاد كل البشر من حولك مهما حاولت فعل ذلك، لأنك بكل بساطة عندما تركز في كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة التي لا تعنيك فإن ذلك لن يكون سوى أداة ثقيلة تلقي بكاهل الحياة عليك، فتشعر بعدها بالضغط الذي لا يحمد عقباه.
والآن.. سأعيد السؤال مجدداً: هل فكرت يوماً في أن تكون جاهلاً بانتقائية؟
احتفظ بالإجابة لنفسك، وابدأ بالعمل بجهل متقن!
 
عدد القراءات : 6671

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3555
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021