الأخبار |
مراجَعات أميركية للسياسة النووية: التوازن مع بكّين يُواصل اختلاله  سفارة روسيا بواشنطن تحث الغرب على عدم دفع كييف إلى الاستفزاز  ما واقع تصدير الحمضيات عقب التوجه الحكومي؟  روح العصر  التحدّي الأكبر إضفاء «الشرعية» على الوجود الأميركي  إسناد اختبارات الطاقات المتجددة لـ “الخاص” يثير المخاوف.. و”المركز الوطني” يطمئن: العمل مؤتمت وباعتمادية عالمية  بوتين ورئيسي: تعاون شامل في وجه العقوبات  «النصرة» تصرف الإتاوات على استثماراتها في تركيا.. و«قسد» تنكل بمعارضيها  خبراء: الغاز إلى لبنان عبر سورية مصري ومن تجمع العريش  نظرة إلى الواقع الاقتصادي الحالي … غصن: لا تزال أمام الحكومة مساحة للتخفيف من تدهور الأوضاع المعيشية .. مرعي: نحتاج إلى مؤتمر وطني وبدون حل سياسي لن نستطيع الخروج من الأزمة  “جنون” الأسعار يغيّر النمط الاستهلاكي للسوريين.. ضغط واضح بالنفقات بعيداً عن التبذير والإسراف  عروس غاضبة.. تركها خطيبها فانتقمت بطريقة لا تخطر على بال  مالي تمنع طائرة عسكرية ألمانية من دخول مجالها الجوي  مؤشرات على قرب خروج «الدخان الأبيض».. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  لماذا ترتفع الأسعار يومياً رغم ثبات سعر الصرف؟! … كنعان: الحل بالسماح لكل التجار باستيراد المواد الغذائية وتمويل مستورداتهم من حساباتهم الخارجية  أحلام المتقدمين إلى المسابقة المركزية … ازدحامات خانقة سببتها «وثيقة غير موظف» ومقترح بتقديمها للمقبولين فقط بالوظيفة  الذهب متماسك.. والنفط يخترق حاجز الـ88 دولاراً للبرميل لأول مرة منذ 7 أعوام..  العلاقة مع إيران متجذرة ونبادلها الوفاء بالوفاء.. والموقف تجاه إسرائيل لم يتغير … الشبل: الحليف الروسي قدم أقصى ما يستطيع تقديمه سواء في الحرب أم في الاقتصاد  حسابات الربح والخسارة في كازاخستان  «التركي» ومرتزقته اعتدوا على ريف الحسكة … «الحربي» يدمي دواعش البادية.. والجيش يطرد رتل عربات للاحتلال الأميركي شمالاً     

تحليل وآراء

2021-03-25 07:04:22  |  الأرشيف

إعادة تشكيل الأيام.. بقلم: نور المحمود

الخليج
الذهول الأول الذي أصاب البشر مع بداية انتشار فيروس كورونا، أنه يفقد من يصيبه حاستي التذوق والشم. هكذا عرف الإنسان فعلياً كيف تصبح الأشياء بل الحياة بلا طعم ولا رائحة، وبكل معنى الكلمة، وكلما طور الوباء نفسه  (أو ربما هناك من يطوره وفق نظرية المؤامرة والحرب العالمية الثالثة) كلما فقدت كل المناسبات نكهاتها وروائحها، وفقد كل الناس سواء من أصيب بكورونا ومن لم يصب، القدرة على الاستمتاع بملذات الحياة وبجمال المناسبات أياً كانت.
وصل الربيع وتكلل بيوم الأم، لكنه لم يأت ببهائه المعهود. ونحن على مشارف شهر رمضان، نتلهف للقاء الشهر الفضيل، لكن في الحلق عالقة نكهة كورونا؛ كل شيء صار بلونه ومدموغاً ببروتوكلاته، تباعد وكمامات وحذر، حتى الضحكات مكتومة ومؤجلة. 
البعض يطوي صفحات القلق والحذر سريعاً، ويراهن على عودة الحياة إلى طبيعتها في أقل من شهر، بينما لا شيء فعلياً يوحي بزوال الجائحة، والعالم كله يقف في طوابير «اللقاح»، الأمل الوحيد للقضاء على «كوفيد 19» أو على الأقل تجاوز صدمات أعراضه والتمكن من السيطرة عليه. بيوت الأزياء والمجوهرات العالمية، تراهن على أن رمضان 2021 سيكون أفضل من رمضان 2020، لذا أطلقت تصميمات خاصة بهذا الشهر، ولعل أولها دار أزياء «ديور» التي تضع عينها على المرأة الشرقية، وقد أصدرت لها مجموعة خاصة برمضان تخاطبها بكلمات عربية وبلون الذهب. 
ربما هو التفاؤل الذي نستشفه من خلال تمرد البعض على حالة الركود التي يعيشها العالم رغماً عنه. طبيعي أن يكون هدف «ديور» وغيرها تجارياً، لكن خلف البُعد التجاري هناك شيء من القفز فوق القلق الذي يصيبنا بنوع من الشلل أحياناً، فتجدنا لا نعرف شكل الغد ولا نخطط له، حتى لا نعرف شكل العام الدراسي المقبل إن كان سيبقى على ما هو عليه اليوم، و»الهجين» سيكون هو المنهج التعليمي الحديث للمستقبل، أم ستتغير الأساليب والمناهج!
بعض اللمسات يعيد للحياة نكهتها رغماً عن كورونا المصر على التحكم بحواسنا وقطع أنفاسنا. نرسم بريشة الأمل شكلاً جديداً لطقوسنا، نعيد برمجة أيامنا وفقاً لتعرجات الحاضر ومطبات الوباء، نتحايل عليه، نتذوق الحياة بشكل آخر، نرفع معدلات الإحساس بالأشياء والتفاصيل لنستمتع بها دون أن تفلت قوانين الحذر والوقاية من بين أيادينا. نضحك على الحاضر، بأدوات الحاضر فنستغلها ونعيد تشكيل الأيام ونشم رائحتها ونستطعم فرحتها رغماً عن الجائحة. 
 
عدد القراءات : 4194

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022