الأخبار |
أوكرانيا تقلل من احتمال «غزو روسي»... ومقاتلات أميركية تحط في إستونيا  بريطانيا: جونسون يقول إنّه لن يستقيل على خلفيّة الحفلات المزعومة  أسعار النفط ترتفع لأعلى مستوى لها منذ سبعة أعوام  لا جيش، لا سلاح، ولا سيادة: عندما أرادوا جعْل اليمن «المنطقة 14»  هرتسوغ إلى أنقرة وإردوغان إلى الإمارات: ترتيب الأوراق الإقليميّة  قرار ألمانيا «دعم» كييف بخمسة آلاف خوذة يثير موجة سخرية وانتقادات  بيلوسي تعلن ترشحها لولاية جديدة في الكونغرس  ابن سلمان لإدارة بايدن: أريد الخروج «بكرامة»  أكثر قطاع دعمته المؤسسة هو الدواجن … مدير مؤسسة الأعلاف: دعم قطاع الثروة الحيوانية بـ90 ملياراً بالبيع بأسعار أرخص من السوق  أكدت أنها لا تعير أي اهتمام لمواقفه … دمشق: بيان المجلس الأوروبي حول سورية لا يساوي الحبر الذي كتب فيه  “حصاد المياه” تقانة حديثة لحل مشكلات العجز والهدر المائي.. لماذا لا نعتمدها؟  المنزل الطابقي بالسكن الشبابي تجاوز الـ 50 مليون ليرة… سكن أم متاجرة بأحلام الشباب؟  فقدان 39 شخصاً قبالة ولاية فلوريدا الأميركية  أكد استمرار بلاده بمفاوضات «فيينا» من دون ربط الملفات ببعضها … الرئيس الإيراني: سندخل في حوار مباشر مع واشنطن بعد رفع الحظر  توقعات بهطلات مطرية غزيرة وثلوج غير تراكمية في المناطق الداخلية … ذروة المنخفض تبدأ مساء اليوم وتستمر حتى ظهر غد الخميس  روسيا ــ الغرب: حافّة الهاوية  متابعون: غاية الميليشيات من الأحداث الاعتراف بها وبـ«الإدارة الذاتية» دولياً … البدء بإسدال الستار على مسرحية «سجن الصناعة»  الأخطاء الإدارية تلاحق كرتنا مرة أخرى.. المنتخب بالإمارات والجوازات بدمشق!     

تحليل وآراء

2021-04-16 01:15:12  |  الأرشيف

احذر الخوف.. بقلم: د. نورة صابر المزروعي

الخليج
يعد الخوف طاقة معيقة، والأكثر خطراً على الحياة الإنسانية. إن الخوف الزائد عن المعدل الطبيعي، ربما يمنع الفرد عن القيام بأداء أعماله ومواجهة المجتمع. هذا النوع من الخوف يؤدي إلى تأثيرات فسيولوجية، ومنها خلل في أداء أعضاء الجسم وفي مسارات الطاقة، ما يؤدي إلى تغيرات جذرية في مستوى الصحة العامة كرهاب الآخرين والذعر والتوتر، فهو لا يؤثر في كياننا فحسب، بل على علاقتنا بالمجتمع وفي نطاق علاقاتنا الأسرية.
إن كافة الأمراض العضوية والنفسية التي تصيب الفرد، عبارة عن خلل في مسارات أو عمل طاقاتنا الحيوية، وأي مشكلة في مسارات تلك الطاقات ينتج عن أسباب نفسية سلبية متأصلة في الفرد مثل: العناد، التعصب، الكره، الغضب، الخوف، التردد، وبمجرد أن يتحكم الفرد في تلك الصفات، يضبط عواطفه ويستقر نفسياً.
 معظم المشاكل الجسدية أو النفسية أو العقلية وهمية، وهناك الكثير من الحالات التي آمن أصحابها بأنهم مرضى نتيجة لخيالهم الخصب الذي يدفعهم للإيمان أن المرض يسكنهم فعلياً، وهناك حالات أعتقد الأطباء أنها مستعصية، ولكن في الحقيقية شفي المرضى الذين يتمتعون بإيمان يتجاوز شعورهم بالخوف المرضي. 
السر إذا يكمن في الإيمان الذي يسهم في تشكيل كافة حالاتنا النفسية ويجعلنا نشعر بأننا نعيشها فعلياً على أرض الواقع، من هنا نستنتج أن المرض ربما يكون مسرحية ذهنية نقوم بإخراجها في عقولنا، بحيث تتجلى لنا فتبدو واقعية.
 في الأزمنة القديمة كان الإيمان دواءً ناجعاً ضد حالات الخوف، مستمداً من قناعة راسخة بوجود قوة عظمى تتحكم في كيانه.
الإيمان أعظم طاقة يملكها الفرد، وهي شعور داخلي لا تمنحه لنا البيئة الخارجية. والخوف شر يلازم الناس ويدفعهم إلى التردد في اتخاذ خطوات مصيرية وحاسمة في حياتهم فيشل حركتهم، ولكن حينما يقرر الإنسان مواجهته والقضاء عليه سوف يسطع النور، وتنقشع الغيوم ويحصل الإنسان على مصدر حقيقي للقوة في معترك الحياة.
 
عدد القراءات : 4293

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022