الأخبار |
خروج محطات مائية في الرقة عن الخدمة بسبب انخفاض منسوب الفرات  «شتاء السّخط»: طوابير الوقود تغزو بريطانيا  أرمينيا - أذربيجان بعد عام: لملمة التداعيات مستمرّة  قرى حوض اليرموك تلتحق تباعاً بالتسوية … الجيش يدخل «الشجرة» ويبدأ بتسوية الأوضاع واستلام السلاح  أوساط سياسية تحدثت عن تفاهمات معمقة وموسعة بين دمشق وعمان … وزير الخارجية المصري: ضرورة استعادة سورية موقعها كطرف فاعل في الإطار العربي  تحولات أميركية قد تطوي أزمات المنطقة برمتها.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  الشهابي: تهويل كبير في أرقام هجرة الصناعيين واستغلال سيئ ومشبوه لما يحدث  نادين الجيار.. طالبة طب أسنان تتوج بلقب ملكة جمال مصر 2021  اجتماعات وزارية سورية أردنية في عمان لبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي  المقداد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: سورية ستواصل معركتها ضد الإرهاب حتى تطهير كل أراضيها وهذا واجب وحق  "الغارديان": الأسد بات مطلوبا  إيران تمنع المفتّشين من الدخول إلى ورشة لتصنيع أجهزة الطرد  نتائج استطلاع المقترعين تشير إلى تعادل الأصوات بين "الديمقراطي الاشتراكي" وتحالف ميركل المحافظ  سرقة 3.5 كغ ذهب من منزل فنانة سورية  عملية نوعية نادرة لإمرأة سورية في مشفى تشرين  باحث اقتصادي: أسعار المنازل والآجارات خارج المعقول.. وهناك تخمة قوانين بلا فائدة  الفايروس يفتك برئيس شعبة التوجيه للتعليم المهني والتقني بتربية حماة  الألمان يصوتون في انتخابات محتدمة لاختيار خليفة ميركل  إصابات كورونا في العالم تتجاوز الـ230 مليونا ووفياته تقترب من الـ5 ملايين  مع تزايد العنصرية في صفوفه.. أي مستقبل للجيش الأميركي؟     

تحليل وآراء

2021-05-22 09:02:18  |  الأرشيف

ميساء نعامة لـ الأزمنة: الاستحقاق الرئاسي هو تحدي مابعد الانتصار على الارهاب.

أيام قليلة والسوريون على موعد مع الاستحقاق الدستوري، استحقاق كل الشعب السوري، ليختار من يؤمن به ومن كان له عوناً وسنداً في الضراء قبل السراء، سوريا ستنهض رغم كل محاولات التشويش عليها.

عن الاستحقاق الدستوري والرسائل التي يحملها للداخل والخارج تقول الإعلامية السورية ميساء نعامة لـ الأزمنة :

مما لا شك فيه أن الاستحقاق الرئاسي لعام 2021 يتزامن مع مرحلة جديدة من الحياة الإجتماعية والإقتصادية والسياسية، ستبدأ بالعمل والإنجاز وعودة سورية المتجددة الدولة الرائدة في التطور والتقدم والبناء الحضاري والعلمي .

ومن خلال قراءة متأنية للمشهد السياسي العربي والدولي، فإن مرحلة ما بعد الإستحقاق الرئاسي ستؤسس لعودة سورية الى دورها العربي والدولي المؤثر والفاعل، وستعود سورية لتأخذ مكانها الطبيعي في صدارة الدول العربية والدولية، لأن التاريخ بدأ من سورية وسجل في صفحاته مراحل مشرقة للحضارة الانسانية، واليوم بعد الانتصار شبه التام على الارهاب، سورية ستحمل راية الحضارة والسلام.

الاستحقاق الرئاسي في العام 2014 كان عنوانه الإنتصار على الارهاب وإستعادة جميع الأراضي السورية من الإرهابيين وداعيميهم، وكانت الظروف الأمنية أكثر صعوبة من اليوم، ومع ذلك شهد الاقبال على صناديق الاقتراع زحفا بشريا شكل صفعة مدوية لجميع الدول التي دعمت الحرب العدوانية على سورية، وأسقط جميع الرهانات.

أهمية الاستحقاق الرئاسي اليوم هو التحدي الأكثر اصرارا على عودة سورية اللاعب والمحرك الأساسي والمحوري لجميع قضايا المنطقة، بما فيها عودة جميع الأراضي العربية المحتلة وتصدر القضية الفلسطينية لهذه القضايا حتى تعود فلسطين كامل فلسطين عربية.

والتحدي الأكبر هو إحياء جميع المشاريع السورية التي أوقفتها الحرب العدوانية على سورية وفي مقدمتها مشروع تشبيك البحار الخمسة، ودعم التعاون العربي والدولي بما يخدم النهضة العربية في جميع المجالات الفكرية والحضارية والإقتصادية والعلمية وغيرها.

باختصار الإستحقاق الرئاسي اليوم هو حق وطني لحماية السيادة السورية، وحق لحماية الكرامة الوطنية، وهو حق وواجب لحماية سوريتنا وتحصينها بالأمل والعمل، وما ينتظرنا بإذن الله مستقبل مشرق وواعد لما فيه خير سورية وتألق شعبها.

دمشق_ الأزمنة _ محمد أنور المصري

عدد القراءات : 720

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021