الأخبار |
حزمة مساعدات عسكرية أميركية جديدة لأوكرانيا بقيمة مليار دولار  ما بعد حرب الأيام الثلاثة: العدو يتغوّل... والمقاومة أمام تحدّي المراجعة  «بلومبرغ»: دول أوروبية تشتري النفط الروسي سرّاً «قبل الحظر»  ماذا نعرف عن اقتحام مقر ترامب في فلوريدا؟  أمريكا "جمهورية الموز"!  وزير خارجية تايوان يعلن أن المناورات البحرية والجوية الصينية تطوق الجزيرة استعدادا لغزوها  بعد رفع أسعار البنزين … معاون وزير النفط : تكلفة استيراد ليتر البنزين 4000 ليرة وقيمة العجز 3300 مليار ليرة وهناك ارتفاع عالمي في سعر النفط  السكر يختفي من الأسواق بعد محاولات تخفيض سعره ويصل إلى 6 آلاف في بعض صالات «السورية للتجارة»  «جرائم دولة فرنسا في سورية»… كتاب يكشف الصفحات السوداء في تاريخ فرنسا  مريم الهمامي: سأكرّس حياتي في مشاريع خيرية وطريق الطموح ليس سهلاً  مدير إدارة المرور يؤكد إمكانية اعتراض المخالف على جميع مخالفاته.. والقضاء هو الفيصل  يسكن في “قلب المياه” لكنّه ظمآن .. الساحل يتفاقم عطشه من دون تحريك ساكن  السفارة الروسية لدى واشنطن: استهداف كييف لمحطة زابوروجيه النووية يهدد الأمن النووي لأوروبا  كوريا الجنوبية.. الشرطة تحقق مع عراقي رمى بأكثر من 15 ألف دولار في أحد شوارع سيئول  «النصرة» يفرض أتاوات على مزارعي سهل الروج بإدلب  5 ألغاز أثرية غير محلولة.. أحدها في بلد عربي  ماركيز اسم امرأة.. بقلم: حسن مدن  تزامناً مع تدريبات بكين... تايوان تجري مناورات دفاعية  الدفاع الروسية: القوات الروسية تلحق خسائر بالقوات الأوكرانية تصل إلى 150 عسكريا خلال 24 ساعة  الكرملين يحذر من عواقب كارثية: «كييف قصفت محطة زابوريجيا النووية»     

تحليل وآراء

2022-02-15 06:13:21  |  الأرشيف

وقت للحب.. بقلم: يوسف أبو لوز

الخليج
في قصيدة ناعمة للشاعر البولندي جاوتشينسكي (1905-1953)، ترجمة: هاتف جنّابي، نقرأ هذه الحوارية الدافئة بين رجل وامرأة.
تسأل المرأة الرجل: قل لي كم أنت تحبّني؟
يجيب الرجل: سأقول إذاً، أحبك في الشمس وعند لمع الشموع. أحبك في القبّعة والبيريه. في الهواء الطلق وفي الطريق وفي حفلة الموسيقى. أحبك في الليلك والبتولا. في ثمر العلّيق والقيقب. أحبك حين تنامين، وحين تعملين مستغرقة. وحينما بلطف تكسرين البيضة وحتى حين تسقط منك الملعقة. أحبك حين تفرقين شعرك بالمشط.. أحبك اليوم، أمس، وغداً.
رسول حمزاتوف الشاعر الداغستاني (1923-2003) مَنْ أهدى قلمه إلى حب الجبال والخيول في بلده وفي العالم يرى أن كل حديث عن غير الحب هو حديث فارغ، ويقول: لا أريد سماع غناء عن شيء آخر. غنّوا عن الحب فقط ولو لمئتي عام. حتى الحكايات تصبح بلا معنى إن خَلَتْ من كلمات عن الحب. عن الحب تتهامس الطيور فوق رؤوسنا. حتى الغزلان في الغابات سرّاً تتغنّى بالحب. (ترجمة: د. مسوّح مسوّح).
الشاعر الإنجليزي بيتر راسل (1921-2003) يعتبر أن الأطباء وجامعي النقود والأسلحة، وغيرهم من متعلّمين في الجامعات، ومقيّمي الثقافة بحسب رأيه يظنون أن الحب وهم، غير أن الشاعر يؤمن بالحب وقيمته الوجودية إلى درجة أن الصخرة، كما يقول، هي الخبز وهي اللحم الحيّ وأن خبز البلاد الأصيل هو الحب.
يقول راسل: «لا يوجد سمّ أحلى من الحب. ولا مرض أكثر انعاشاً من الحب. الحب قطة بسبعة أرواح تخرمش الجلد زارعة ألواناً عديدة»، إلى أن يقول في هذه القصيدة التي نقلها إلى العربية فاضل السلطاني وهي مهداة إلى ابن الفارض أن «الإنسان لا يستطيع أن يعرّف شيئاً إلاّ بعبارات هي أكثر غموضاً من ذلك الشيء، لكن الحب، أكثر غموضاً من أي شيء.. فكيف أفسره؟».
الفنانة الإسبانية صانعة العرائس أو الدُّمى كارمن نوفارو (ترجمة إبراهيم المصري) كانت مقعدة على كرسي متحرك، ولكن الحب يهدّ الجبال ولا يهدّ قلب المرأة إذا أحبّت، وكانت نوفارو تحب جارها واسمه رامون حباً صامتاً، جعلها تعوّض عذاباتها الصامتة هذه بصناعة العرائس، وذات يوم كتبت له رسالة هي في الواقع قطعة أدبية خالصة. كتبت: «لقد أسعدتني يا رامون وأنت لا تعلم. جعلت منّي أسعد مخلوقات الله وأنت لا تدري، فطفقت أصنع العرائس تحت تأثير وحيك، وأبدع في غمرة إلهامك. فشعرت بالنعم الخالدة: نعمة الفن، ونعمة الحب، نعمة الخيال، ونعمة الحقيقة. نعمة السماء، ونعمة الأرض».
فلسف الفلاسفة مفهوم الحب أو فكرة الحب أو ظاهرة الحب وجودياً، ونفسياً، وفكرياً، وثقافياً، ومع ذلك فشل الكثير، وربما غالبية الفلاسفة في الحب وعاشوا مِحَناً وأزمات عاطفية وحتى روحية وجسدية جرّاء إخفاقاتهم مع نساء أو زوجات هنّ مركز هذه العاطفة العظيمة، والمدمّرة، في الوقت نفسه.
من الفاشلين في الحب بحسب الكاتب الأمريكي أندرو شافير عشرة فلاسفة من بينهم: الوجودي الدنماركي كيركيجارد، والألماني إيمانويل كانط، والإنجليزي برتراند راسل.
 
عدد القراءات : 4277

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3565
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022